أعمال منتدىدافوس الاقتصادي تنطلق الثلاثاء وسط مخاوف اقتصادية وسياسية
آخر تحديث 04:35:27 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بسبب تراجع أداء الاقتصاد الصيني وتداعيات مرتقبة لـ"بريكست" دون اتفاق

أعمال منتدى"دافوس" الاقتصادي تنطلق الثلاثاء وسط مخاوف اقتصادية وسياسية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أعمال منتدى"دافوس" الاقتصادي تنطلق الثلاثاء وسط مخاوف اقتصادية وسياسية

منتدى"دافوس" الاقتصادي
واشنطن - صوت الامارات

تنطلق أعمال منتدى "دافوس" الاقتصادي اليوم الاثنين، وسط مخاوف من تراجع حاد في معدلات النمو التي شهدها الاقتصاد العالمي في السنوات الماضية، يسببها عاملان أساسيان، هما تراجع أداء الاقتصاد الصيني عقب الحرب التجارية المستعرة بين واشنطن وبكين، والتداعيات المرتقبة لـ"بريكست" دون اتفاق.

أقرأ أيضًا: صندوق النقد يخفّض توقعاته لاقتصادات السعودية والمنطقة

وتوافد المشاركون على مدينة دافوس الصغيرة البيضاء في أعلى الجبال السويسرية، أمس، وسط إجراءات أمنية مشددة، وتحت مرأى القناصين المنتشرين على أسطح الفنادق المحيطة بمقر المنتدى. 

ويحمل نحو 3000 مشارك الأسئلة نفسها لجلسات هذه الدورة، فهل تنجح نخبة العالم في بلورة أجوبة مبتكرة مناسبة للتحديات الجديدة التي تواجه الأمن والاقتصاد والسلم الاجتماعي؟

وتختلف الصورة التي يرسمها المشاركون في المنتدى الدولي للعالم عن تلك التي قدموها في السنوات الماضية. فقد برز الرئيس الصيني شي جينبينغ كحام للعولمة والتجارة الحرة، قبل أن تتهمه واشنطن بتهديد أمنها القومي. وحمل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رسالة إصلاح تهدف إنقاذ الاتحاد الأوروبي من شبح التفكك، إلى أن واجه أزمة "السترات الصفراء" التي تهدد حكومته. 

وسعت رئيسة الوزراء تيريزا ماي لطمأنة مجتمعي المال والأعمال بخطة "بريكست" قالت إنها ستعزز مكانة بلادها في العالم، وتحافظ على علاقاتها الوثيقة مع جيرانها الأوروبيين، لنجد لندن اليوم في حالة فوضى سياسية تهدد استقرار اقتصادها. 

أما اللاعب الأكبر، وربما الأهم، وهي الولايات المتحدة، فغارقة في أطول إغلاق حكومي في التاريخ الأميركي في محاولة لتثبيت أجندة "أميركا أولاً"، التي لا يشاطرها مع ترمب المشرعون الديمقراطيون في بلاده.

ولن يكون دونالد ترمب وغيره من القادة حاضرين للدفاع عن سياساتهم في المنتدى الذي ينطلق رسمياً اليوم، وطرح رؤيتهم لبحث سبل مواكبة الثورة التكنولوجية، ومواجهة التهديدات البيئية، والحفاظ على المكتسبات الاقتصادية التي حققتها الدول، منذ تعافيها من أزمة 2008. 

واغتنم صندوق النقد الدولي هذا الغياب، لدعوة قادة العالم إلى اتخاذ إجراءات تتيح استيعاب مشاعر الاستياء داخل مجتمعاتهم، واعتبر أن هناك مشاعر قلق فعلية في هذا المجال.

 وقالت المسؤولة الاقتصادية في صندوق النقد الدولي، غيتا غوبينات، في مؤتمر صحافي في دافوس: "أعتقد أن من المهم ليس انتظار تفاقم المخاطر السياسية؛ بل قيام القادة السياسيين بالعمل على تجنب مشاعر الاستياء هذه.

وأضافت، كما نقلت عنها وكالة الصحافة الفرنسية: إنها مشاعر قلق فعلية لا بد من معالجتها، ضاربة المثال بفرنسا؛ حيث خفضت توقعات النمو بشكل طفيف بسبب مظاهرات السترات الصفراء.

قد يهمك أيضًا:

صندوق النقد: 5 % نمو الأسواق الناشئة 2019 و2020

كريستين لاغارد تُناشد المُجتمع الدولي دعم "الأردن"

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أعمال منتدىدافوس الاقتصادي تنطلق الثلاثاء وسط مخاوف اقتصادية وسياسية أعمال منتدىدافوس الاقتصادي تنطلق الثلاثاء وسط مخاوف اقتصادية وسياسية



بدت ساحرة بتنورة ميدي بنقشة الفهد باللونين الأسود والبنيّ

دوقة كمبريدج تتألق بمظهر كلاسيكي يبرز المعطف البيج

لندن - صوت الامارات
تثبت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون يوما بعد يوم أنها مثال للمرأة الأنيقة والراقية. ففي أحدث اطلالة لها، اعتمدت إطلالة كلاسيكية وراقية برز فيها المعطف البيج الكلاسيكي.ميدلتون بدت ساحرة بتنورة ميدي بنقشة الفهد باللونين الأسود والبنيّ من ماركة زارا Zara، نسّقت معها كنزة سوداء بياقة عالية، صحيح ان هذه النقشة كانت رائجة جداً في فصل الصيف لكن هذه الصيحة تستمر مع فصل الشتاء أيضاً ويسهل تنسيقها مع إطلالتك الكاجول مع الجاكيت الدينيم أو الكلاسيكية كما فعلت كيت. كما أنها من المرات النادرة التي تختار فيها كيت نقشة حيوانية وقد ناسبتها جداً.دوقة كمبريدج أكملت اللوك بمعطف أنيق باللون البيج من ماركة Massimo Dutti تميّز بأزراره المزدوجة وياقته العريضة.وأنهت هذه الإطلالة الشتوية بإمتياز بجزمة من المخمل باللون الأسود من مجموعة رالف لورين Ralph Lauren. وقد ز...المزيد

GMT 15:01 2020 الجمعة ,24 كانون الثاني / يناير

أبرز المناطق السياحية في العاصمة المجرية بودابست
 صوت الإمارات - أبرز المناطق السياحية في العاصمة المجرية بودابست

GMT 01:46 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

أيندهوفن يسقط في فخ التعادل أمام فينلو في الدوري الهولندي

GMT 07:08 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

كيفين فوجت مدافع بريمن يعاني من ارتجاج في المخ

GMT 02:05 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

جوزتبه يقسو على أنطاليا سبور بثلاثية في الدوري التركي

GMT 08:57 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

رونالدو يتألق بثنائية ويمنح يوفنتوس الصدارة

GMT 10:13 2020 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

ليفاندوفسكي وكومان يغيبان عن معسكر بايرن في الدوحة

GMT 01:46 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

«بيركلي للموسيقى» تفتتح مركزاً لها في أبوظبي

GMT 01:20 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

3000 موقع أثري توثقها متاحف رأس الخيمة

GMT 01:12 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

الأمين العام للهيئة العربية للمسرح يلتقي وفوداً عربية

GMT 16:16 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

100منحة تعليمية مجانية من المركز الثقافي الروسي

GMT 01:08 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

مهرجان المسرح العربي يقدم وجبات درامية دسمة في عمَّان

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates