وزير المال يسمح بإنشاء صناديق خاصة لمنح مزايا إضافية للعاملين
آخر تحديث 14:14:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حذر من استخدام مخصصات الموازنة لصرف مكافأة نهاية الخدمة

وزير المال يسمح بإنشاء صناديق خاصة لمنح مزايا إضافية للعاملين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وزير المال يسمح بإنشاء صناديق خاصة لمنح مزايا إضافية للعاملين

مبنى وزارة المالية
القاهرة – محمد عبدالله

القاهرة – محمد عبدالله أصدر وزير المال المصري الدكتور أحمد جلال منشورًا، الثلاثاء، بغية التنبيه على المراقبين الماليين، ومراقبي الحسابات، والمديرين الماليين، لدى الجهات العامة بحظر صرف أي مبالغ مالية لتمويل مكافأة  نهاية الخدمة للعاملين المحالين للمعاش، خصمًا من اعتمادات الموازنة العامة للدولة.وأوضح المنشور أن "بعض الجهات العامة حاولت صرف جزء من اعتماداتها المدرجة في الموازنة لتمويل قيمة مكافآت نهاية خدمة للعاملين لديها، المحالين للمعاش، وهو ما يخالف قانون تنظيم نظام العاملين المدنيين لدى الدولة رقم 47 لعام 1978، وتعديلاته، وأيضًا قوانين الموازنة العامة، حيث أن هذه القوانين لم تتضمن أية إشارة تسمح بتمويل الموازنة العامة لمكافآت نهاية الخدمة، والتي ينظم صرفها قانون التأمينات الاجتماعية، رقم 79 لعام 1975، وتعديلاته"، مشيرًا إلى أن "مكافأة نهاية الخدمة يتم تمويلها قانونًا من الاشتراكات التأمينية المحصلة من العاملين ومن جهة العمل، ولا دخل للموازنة العامة بذلك، فيما عدا العاملين لدى الجهات التي تنظم شؤونها قوانين خاصة"، مشددًا على "عدم أحقية الجهات العامة القيام منفردة باستصدار قرارات، يترتب عليها أعباء مالية على الخزانة العامة، فهذا الأمر مخالف لحكم المادة 27 من القانون رقم 53 لعام 1973، بشأن الموازنة العامة للدولة، وتعديلاته، والتي ألزمت الوزارات والمصالح والهيئات والمؤسسات العامة بضرورة أخذ رأي وزارة المال أولاً في مشروعات القوانين، والقرارات الإدارية، التي من شأنها ترتيب أعباء مالية على الخزانة العامة، وذلك قبل التقدم بهذه المشروعات إلى الجهات المختصة".وأكد المنشور أنه "حال الرغبة في وضع نظام يساند ميزة مكافأة  نهاية الخدمة، أو منح مزايا إضافية للعاملين، سواء لدى الحكومة أو القطاعين العام والخاص، فإن القانون أوجد آلية لذلك، تتمثل في إنشاء صندوق تأمين خاص، يعتمد في تمويله على اشتراكات الأعضاء من العاملين في الجهات العامة أو الخاصة، دون تحميل موازنة الدولة أية أعباء مالية إضافية".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير المال يسمح بإنشاء صناديق خاصة لمنح مزايا إضافية للعاملين وزير المال يسمح بإنشاء صناديق خاصة لمنح مزايا إضافية للعاملين



GMT 00:10 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

.6 إسهام القطاع العقاري في الناتج الإجمالي لدبي

GMT 00:05 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

مشروع عقاري جديد يحمل "علامة دبي التجارية"

كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019

القاهرة - صوت الامارات
درة تتألق بإطلالة بفستان يشبه فستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019، والذي انطلق منذ قليل بمصر، حيث خطفت النجمة التونسية الأنظار بفستانها الفوشيا المنفوش، وحازت طلتها على إعجاب الجمهور. فستان درة يخطف الأنظار في مهرجان الجونة درة كانت من أوائل من حضروا إلى السجادة الحمراء للمهرجان، باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم الدورة الثالثة، وظهرت بفستان فوشيا ملكي منفوش، متعدد الطبقات، ونسقته مع حقيبة لامعة، وأقراط ماسية، واعتمدت تسريحة شعر بسيطة مرفوعة إلى الخلف. الفنانة درة لم تكشف عن حتى الآن عن مصمم فستانها الذي سرق عدسات الكاميرات، كما تعرضت لموقف محرج أثناء الحفل، حيث كادت أن تسقط بسبب طول الفستان وثقله، ولكنها تجاوزت الموقف سريعا قد يهمك أيضا أبرز إطلالات النجمات بمهرجان "كوتشيلا فالي" للموسيقى في كال...المزيد

GMT 12:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - 5 أفكار بسيطة لتجديد ديكور منزلك لاستقبال خريف 2019

GMT 11:59 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
 صوت الإمارات - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 18:50 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates