فنانون يرسمون لوحة بالخط العربي للمطربة الراحلة وردة
آخر تحديث 11:02:57 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قدّمت فتاة صوماليَّة عرضًا مذهلا من ألعاب "السيرك"

فنانون يرسمون لوحة بالخط العربي للمطربة الراحلة وردة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فنانون يرسمون لوحة بالخط العربي للمطربة الراحلة وردة

برنامج "أراب غوت تالت"
القاهرة ـ شيماء مكاوي

شهدت الحلقة الثالثة من اختبارات الموسم الرابع من برنامج "أراب غوت تالت"، الذي يذاع على شاشة "أم بي سي مصر" مشاركات ملفتة لعدد من الموهوبين الذين أضفوا بخفة ظلهم بعدًا جديدًا على الحلقات.
وأكد العميد علي جابر أن "البرنامج أضاء على وجود فن الرسم بالخط العربي في العالم العربي"، حينما أثنى على أداء فريق "Dou and Zorg" الذي رسم بالخط العربي لوحة للراحلة وردة الجزائرية. لكن التعليق الإيجابي لم يكن محفزاً للعميد بأن يمنح الفريق "البَز الذهبي"، وبذلك يتبقى موهبتان، ستأخذان فرصتهما بالانتقال إلى الحلقات نصف النهائية بـ"البَز الذهبي"‏‎  من علي جابر وناصر القصبي في الأسابيع الثلاثة المقبلة.
وسيطر التفاؤل على أعضاء لجنة التحكيم منذ اللحظة الأولى، سعيًا لإيجاد مواهب مشجعة فيما منع الخوف المشتركة الأولى من غناء "الأوبر"ا بطريقة سليمة. ولم يكن المشترك التالي أفضل حالاً، إذ لم يقنع اللجنة بعرضه. أما أول نعم في الحلقة، فقد حصل عليها فريق "‏Triumff" من لبنان المؤلف من شابات موهوبات في الفنون "الأكروباتية". وحده أحمد حلمي، لم يعطِ صوته للفريق، فيما كان إقناع العميد بالتصويت الايجابي، مهمة شاقة، فرضت على كارن المتحدثة باسم الفريق بأن توقع على اتفاقية رمزية، تلزمها والفرقة بتقديم الأفضل في المرحلة التالية.
ومن فريق الفتيات، إلى 52 موهبة فنية تشكل أعضاء فرقة "Le Bam" اللبنانية، التي نالت تصويتاً إيجابياً من أعضاء لجنة التحكيم الأربعة. بعدها دخل إلى المسرح آتياً من فرنسا، فريقاً يجمع شباناً من المغرب، تونس والجزائر، أطلق على نفسه تسمية "‏Very Bad Team"، وقدم استعراضاً فنيّاً، شجع أحمد حلمي على مشاركتهم على المسرح، لكنه وصف أداءهم بغير المتجانس، فيما أبدى العميد علي جابر إعجابه بالفريق.
واستمر ظهور المشتركين الذين يعتقدون بامتلاكهم موهبة فنية، ومنهم مشتركاً لبنانياً غنى لموسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب وقدم عرضاً للأزياء، ولم يكن مقنعاً في أي منهما، وآخر أردني أطل بزي تراثي غريب، غنى بطريقة سيئة، وفريقاً مصرياً ظن أنه سيعيد نجاح "ثلاثي أضواء المسرح". بعدها، أطلّ عبد الوهاب من الجزائر في عرض تفاعلي بعجينة "البيتزا"، وفاز بـ"3 نعم"، دون أن ينجح في إقناع العميد بموهبته.
وعاد البرنامج إلى موسمه المنصرم للحظات، ليتذكر الطفل محمد شريف الذي توفي في حادث بعد إعجاب اللجنة بعرض السيرك الذي قدمه. وقدمت فرقة "الأرجل الذهبية" المؤلفة من طفلين إلى جانب شاب واحد ومدربهم كمال المصري عرضاً استحق "4 نعم". وقدم الثنائي "Duo Sora" المغربي عرضاً من "الأكروبات"، حصد عنه "3 نعم"، ثم أطل فريق "Duo Zorg" المؤلف من شابين رسما بالخط العربي لوحة للراحلة وردة الجزائرية. وقدم مصطفى تمساح وصلة موسيقية على آلات متعددة، في آن واحد، وصفته نجوى كرم بالمحترف. كما ضمت الحلقة عرضاً لفرقة "Redeemers" من مصر، المؤلفة من 4 شبان وفتاة، قدموا عرضاً موسيقياً غنائياً متناغماً، حصد "4 نعم". وكانت مروى من الصومال مسك الختام، بعرضها المذهل من ألعاب السيرك، وصفته اللجنة بالعرض الاحترافي، واستحقت عنه تصويتاً إيجابياً من أعضاء اللجنة كلها.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فنانون يرسمون لوحة بالخط العربي للمطربة الراحلة وردة فنانون يرسمون لوحة بالخط العربي للمطربة الراحلة وردة



يبرز بشكل ساحر عندما ترتديه في ساعات النهار

اختاري الفستان الأحمر بأسلوب الملكة رانيا

عمان - صوت الامارات
من الألوان الأحب على قلب الملكة رانيا، اللون الأحمر الذي يبرز بشكل ساحر ومتألق عندما ترتديه في ساعات النهار، أو خلال تنسيقه مع الألوان الأخرى بأسلوي مميز من خلال التصاميم الواسعة والمحتشمة التي تليق بالملكة. شاهدي تألق اللون الأحمر عندما ترتديه الملكة رانيا وتعلّمي كيفية تنسيقه للحصول على إطلالة استثنائية. موضة الفستان الحريري الفاخر والأحمر بأسلوب الملكة رانيا لا تتردّد الملكة رانيا باختيار الفساتين الحمراء خصوصًا بالتدرجات القوية والملفتة للنظر، واللافت أنها اختارت هذه التصاميم الواسعة ونسّقتها مع الأقمشة البيضاء التي تبرز أسفل الركبة.  كما تتألق الملكة رانيا بالفستان الأحمر الحرير الذي يبرز من خلال أقمشة الساتان المشرقة واللماعة التي تنسدل بطبقات إضافية خلف التصميم، ونسّقته مع الحذاء الأزرق الجريء بشكل متموج...المزيد

GMT 03:47 2019 الإثنين ,10 حزيران / يونيو

"مونتينيغرو" يطيح بمدربه الصربي تومباكوفيتش

GMT 20:47 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

"ريال مدريد" يطلب ساديو ماني من ليفربول

GMT 05:19 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

برشلونة يستهدف أصغر لاعب في "البريميرليغ"

GMT 22:44 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

تصرفات نيمار تتسبب في تحذير باريس سان جرمان له

GMT 13:47 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

فان غال يهاجم ميسي ويذكّره بفشله في دوري الأبطال

GMT 05:40 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

غاريث بيل ينتظر "عرضًا مميزًا" لمغادرة ريال مدريد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates