كاظم الساهر ينثر الحب في مهرجانات بيت الدين للعام العشرين
آخر تحديث 18:21:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أسعد الآلاف في 3 أمسيات وحفَّزهم على التصفيق والغناء

كاظم الساهر ينثر الحب في "مهرجانات بيت الدين" للعام العشرين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - كاظم الساهر ينثر الحب في "مهرجانات بيت الدين" للعام العشرين

الفنان كاظم الساهر
بغداد - صوت الإمارات

تنادي إحدى الحاضرات، الفنان كاظم الساهر الواقف على مسرح «مهرجانات بيت الدين» باسمه، قائلة: «كاظم الساهر.. أنا قادمة من الجنوب لأستمع إلى أغنية بغداد»، يستدير الساهر باتجاه عازف البيانو ميشال فاضل، وتبدأ الموسيقى بعزف مطلع أغنية «كَثُرَ الحديث عن التي أهواها» التي قدمها بإيقاع، يقول بعض الحاضرين إنهم يستمعون إليه بصيغته هذه للمرة الأولى. بهذه الدقة يعرف الجمهور فنانهم ويتابعون تفاصيل أغنياته.

علاقته بجمهوره، هي علاقة تفاعل يمنحها «قيصر الغناء العربي» بُعداً شخصياً، تماماً كما يمنح مدرجات مهرجانات بيت الدين ومسرحها ألفة بالغة. فهو ألِف مدرجات هذا المهرجان الذي يشارك فيه هذا العام للسنة العشرين، ويزداد الساهر فيه كل عام حضوراً وتألقاً. ويقدم هذا العام 3 حفلات، فيما يزداد عدد الطامحين للتمتع بأمسية رومانسية يحفزهم فيها الساهر على الرقص والتصفيق والغناء معه. ويزداد التشويق حين يعلمون أنها على الأرجح السنة الأخيرة التي يحيي فيها القيصر أمسيته التقليدية هنا، وينتظرونها من عام إلى آخر، لارتباطه بمشروعات أخرى، قد تمنعه من العودة.

يصطفّ العشرات على مدخل قصر بيت الدين التراثي في جبل لبنان، ممن لم تسمح لهم الظروف بالحصول على بطاقات دخول لحضور الأمسية، ويكتفون بالاستماع إلى صوته الذي يعبر قناطر القصر وبهوه وفضاءه الواسع إلى الأرجاء. أما على المدرجات، فمن الصعوبة البالغة أن يعثر الحاضرون على كرسي فارغ. امتلأت المدرجات بالآلاف. هناك اللبناني الذي ينتظر الساهر من عام إلى آخر، والعربي الذي يقصد الساهر للاستمتاع بأغنياته في هذا المصيف العريق، والعراقي الذي يتبع أثر الفنان ابن بلده في «مسارح العالم»، والأجنبي الذي سمع عن الساهر من زملائه العرب، فحضر ليشهد «هذا العشق من الجمهور للقيصر»، كما تقول فرنسية حضرت مع زوجها اللبناني.

واستطاع الساهر أن يبني ثقة مع جمهور مهرجانات بيت الدين خلال عقدين أحيا فيها أمسيات صيفية. بالشكل، يتفاعل مع جمهوره، يستمع إلى مطالبه ويلبيها، بالممكن على الأقل، فيغني ما يرضي هذا الجمهور من أغنيات رومانسية، وأخرى تثير الرغبة في الرقص، مثل «عيد وحب هذي الليلة» التي أدى شبان عراقيون رقصة تقليدية على أنغامها، وأغنيات وطنية. ولم يتردد في التقاط «سيلفي» مع معجبات، أما في المضمون، فيحافظ الساهر على وتيرة إبهار نتيجة استراتيجية التجديد التي يتبناها. فالأمسية الأولى في بيت الدين، افتتحت بمقطوعة موسيقية أداها العازف اللبناني ميشال فاضل على البيانو، وتدرج بالأغنيات وفق استراتيجية تنوع ما يثير حسّ التفاعل رقصاً أو تمتعاً بالموسيقى. واللافت أن الفرقة الموسيقية الضخمة والكورال الذين يتجاوز عددهم الـ120 شخصاً، وهو عدد يزداد كل عام، يمنح الأغنيات القديمة بُعداً جمالياً جديداً نتيجة الإضافات بالآلات الموسيقية وتنوع النغم الانسيابي في خلفية المقطوعات. وهي قدرة ترفع «الريبورتوار» القديم من مرتبة الإعادة إلى مرتبة التحديث السمعي.

وتُسمع أغنية «زيديني عشقاً» بانسيابية جديدة، كذلك «حافية القدمين»، و«هذا اللون»، وسائر الأغنيات التي حفظها الجمهور ورددها عن ظهر قلب، بينها «ما بين حب وحب»، و«كتاب الحب»، علماً بأنه افتتح بأغنية «عيد العشاق»، واختتم بـ«قولي أحبك». وقدم الساهر خلال اليومين الماضيين أمسيتين، يستكملهما بثالثة اليوم السبت في «بيت الدين».

قد يهمك ايضا

نجوم الطرب يتسابقون على إحياء حفلات "عيد

كاظم الساهر يؤكّد عدم توقفه عن الأعمال وسعيه إلى الأفضل

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كاظم الساهر ينثر الحب في مهرجانات بيت الدين للعام العشرين كاظم الساهر ينثر الحب في مهرجانات بيت الدين للعام العشرين



بلقيس بإطلالة جديدة جذّابة تجمع بين البساطة والفخامة

القاهرة - صوت الإمارات
النجمة بلقيس عادت من جديد للتفاعل مع جمهورها واستعراض إطلالة جديدة لها عبر انستجرام، لتوثق أحدث ظهور لها بفستانها الأسود الجديد الذي نال تفاعل قطاع كبير من جمهورها، كما أنها عادت للظهور بأزياء من علامة فيرساتشي الشهيرة التي سبق وقد تألقت بها أكثر من مرة في الماضي. تفاصيل أحدث إطلالة للنجمة بلقيس النجمة بلقيس اختارت في احدث ظهور لها، ارتداء فستان أسود أنيق من علامة فيرساتشي الشهيرة، وتعتبر بلقيس من عاشقات اللون الأسود وسبق وظهرت به في العديد من إطلالاتها الجذابة، وهذه المرة اختارت فستان أنيق نال إعجاب محبيها بمجرد نشر صوره عبر حسابها على انستجرام. بلقيس استعرضت أناقتها بفستان أنيق باللون الأسود انسدل طويلًا ومجسمًا مع صيحة الكب التي زادت من أناقته، والتي جاءت بتصميم مستقيم، كما تزينت منطقة الصدر بحزام رفيع يتوسطه اكسسوار...المزيد

GMT 23:55 2024 السبت ,20 إبريل / نيسان

مقتل مراسل عسكري لصحيفة روسية في أوكرانيا
 صوت الإمارات - مقتل مراسل عسكري لصحيفة روسية في أوكرانيا

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 11:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الدلو الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 17:25 2020 الجمعة ,20 آذار/ مارس

نجوم الفن يرفعون شعار "خليك فى البيت"

GMT 01:42 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

منتخب الإمارات يسعى لاقتناص بطولة كأس آسيا 2019

GMT 21:00 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

الجزيرة يعلن الكشف الطبي عن حالة لاعبه العطاس

GMT 21:23 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة مغربية تذبح عشيقها في الأمارات وتقدم أعضاءه وجبة للعمال

GMT 15:43 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

سالم بن سلطان القاسمي يشهد احتفالات نادي الجزيرة الحمراء

GMT 23:28 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

108 رحلات دولية وداخلية لمصر للطيران تصل مطار القاهرة

GMT 05:33 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

البرازيلي فينسيوس ليما يسعى إلى الحصول على رخصة قيادة

GMT 12:24 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

رائد فضاء يكشف عن الأثار السلبية التي تحدث للجسم في الفضاء

GMT 07:05 2018 الأحد ,19 آب / أغسطس

جامعة طهران بين 400 جامعة متفوقة عالميا

GMT 17:06 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

مدن وبلاد حول العالم تمنع الموت على سكانها

GMT 08:09 2014 الأربعاء ,17 أيلول / سبتمبر

الأعمال الرمضانيّة الأخيرة لم تناسبني
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates