الإمارات تحصد 4 جوائز في مهرجان المسرح الخليجي لـأصحاب الهمم في الكويت
آخر تحديث 18:21:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عبر مشاركة وزارة تنمية المجتمع بمسرحية "1+1=1"

الإمارات تحصد 4 جوائز في مهرجان المسرح الخليجي لـ"أصحاب الهمم" في الكويت

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الإمارات تحصد 4 جوائز في مهرجان المسرح الخليجي لـ"أصحاب الهمم" في الكويت

مهرجان المسرح الخليجي لـ"أصحاب الهمم" في الكويت
دبي - صوت الامارات

حقّقت مشاركة دولة الإمارات في مهرجان المسرح الخليجي الخامس للأشخاص من "أصحاب الهمم"، الذي أقيم في دولة الكويت الشقيقة خلال الفترة من 3-9 ديسمبر 2019م، نجاحاً لافتاً بفوز مسرحية (1+1=1) التي تحظى بدعم وإشراف وزارة تنمية المجتمع، بــ 4 جوائز ذهبية.

وتنوعت الجوائز الذهبية التي حصدتها مشاركة الوزارة في مهرجان المسرح الخليجي، لتشمل جائزة أفضل ممثل من "أصحاب الهمم" وهو محمد الغفلي، وجائزة المؤثرات الصوتية لعبد الله الجروان، وجائزة التأليف لنبيل المازمي، وجائزة أفضل عرض متكامل.

وتعكس مسرحية (1+1=1) جهود وزارة تنمية المجتمع باعتبارها الجهة الداعمة والمظلة الراعية للعمل الموجّه نحو تعزيز دمج وتمكين أصحاب الهمم. وتجسد المسرحية فكرة التأثير بصورة معبّرة ومشاهد مؤثرة، وبرؤية واقعية طبيعية للتعامل مع أصحاب الهمم كأشخاص فاعلين ومتفاعلين، من خلال سيناريو متقن من تأليف وإخراج نبيل المازمي، حيث شارك في العمل فريق مسرحي إماراتي مكون من 5 ممثلين؛ 3 منهم من أصحاب الهمم. والمسرحية مستوحاة من "قصة حديقة الحيوان" للكاتب الأمريكي إدوارد آلبي وهي جزء من رواية نادي القتال.

وأكدت وفاء حمد بن سليمان مدير إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم بوزارة تنمية المجتمع، أن مشاركة الوزارة في مهرجان المسرح الخليجي ارتكزت على فكرة إشراك أصحاب الهمم في التمثيل والحديث عن واقع المجتمع وهمومه وليس فقط عن واقعهم أنفسهم، انطلاقاً من قناعة عدم حصر اهتمامات الأشخاص من أصحاب الهمم بشؤونهم الضيّقة، ونقل تفكيرهم إلى محيط المجتمع الأوسع، بما يحقق الدمج الأشمل الذي يعكس جهود الوزارة ورؤيتها للتعامل مع أصحاب الهمم كأشخاص مبصرين وقادرين على الحركة.

وأشارت إلى أن أكثر من نصف فريق الممثلين في المسرحية من أصحاب الهمم، وتحديداً "إعاقات بصرية وحركية"، لافتة إلى أن أهداف هذا العمل المسرحي تلخصّت في تأكيد أن دمج أصحاب الهمم لا يكون في إطار علاقاتهم القريبة ومحيطهم المعرفي الضيّق المرتبط بفئات الإعاقة المختلفة، بل في وصولهم إلى المجتمع بكافة فئاته وعيشهم الحياة بضغوطاتها المختلقة. وفي دعم جهود وزارة تنمية المجتمع لتغيير نظرة المجتمع تجاه أصحاب الهمم، وتبديد التصور "بأنهم دائماً يحتاجون المساعدة، ولا يمكنهم العيش باستقلالية، وأنهم محدودو الإنتاجية، وعاجزون عن الوصول إلى أهداف بعيدة"، بل إنهم قادرون على تحقيق أكثر مما

يتوقّعه المجتمع، وهم مؤهلون لبلوغ "النجومية" تمثيلاً وواقعاً. وأخيراً الدعوة إلى التفكير بالحياة من منظور آخر والخروج عن القوالب الجاهزة في العلاقات الاجتماعية والعملية والمهنية، والعودة إلى الفطرة السليمة والأصيلة ضمن نسيج المجتمع المتماسك في ظل ظروف الحياة المعاصرة والمعقدة.
وتحدّث المؤلف والمخرج المسرحي نبيل المازمي عن بطليّ مسرحية (1+1=1) وهما: محمد الغفلي ومحمد إسحاق، مشيراً إلى دلالات نفسية مجتمعية للأدوار، فمحمد الغفلي كفيف، لكنه قادر على إحداث الفرق الإيجابي في حياته وحياة أسرته وأبنائه، فهو شخص ناجح في إدارة وقته واستثمار جهده، ومستقر نفسياً ومادياً واجتماعياً، حتى أن وظيفته "مدقق لغوي" تعكس بصراً قوياً وبصيرة بعيدة على عكس واقعه "فاقد للبصر". ومحمد إسحاق شخص عادي من المجتمع، لا ينقصه نظر ولا سمع ويتحرك بسهولة ويعيش "شكلاً" طبيعياً، لكنه "معاق" في سلوكه النفسي السلبي الحاقد المشتت غير المتزن.. فيمتد تأثيره إلى المحيط ويلّوث حياة "الآخرين".

وقال المازمي إن عنوان المسرحية (1+1=1) يدل على قوة تأثير الأشخاص السلبيين لدرجة الاستحواذ على عقول وسلوك الآخرين، وفي قراءة أخرى يجسّد معنىً رمزياً مخفياً وهو الدمج المطلق باندماج وانصهار أصحاب الهمم في المجتمع. وتابع أن فكرة السيناريو تقوم على حوار غير متزن بين شخص "سوي" وآخر من أصحاب الهمم "واقعاً" وفي التمثيل المسرحي السوي هو شخص سلبي، وأصحاب الهمم إيجابي، ونظراً لقوة تأثير الطاقة السلبية في مجتمع لا يخلو من مشكلات اجتماعية واقتصادية ونفسية وسلوكية، يستطيع هذا الشخص السلبي اللامبالي، السيطرة على سلوك الشخص السوي المتزن إلى حد تحويله إلى "قاتل".

وأضاف أن رمزية السيناريو تشير إلى أزمة الإنسان المعاصر وتأثير الرأسمالية على جوانب حياته في ظل ما يعيشه من ضغوطات نفسية تحت تأثير العمل أو ضغوطات مادية، إضافة إلى الروتين الحياتي والاجتماعي الذي شكلته الحياة المعاصرة، والذي حوّل الإنسان إلى آلة؛ باعتباره مجرداً من المشاعر والأحاسيس ويعيش في فراغ روحي.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإمارات تحصد 4 جوائز في مهرجان المسرح الخليجي لـأصحاب الهمم في الكويت الإمارات تحصد 4 جوائز في مهرجان المسرح الخليجي لـأصحاب الهمم في الكويت



بلقيس بإطلالة جديدة جذّابة تجمع بين البساطة والفخامة

القاهرة - صوت الإمارات
النجمة بلقيس عادت من جديد للتفاعل مع جمهورها واستعراض إطلالة جديدة لها عبر انستجرام، لتوثق أحدث ظهور لها بفستانها الأسود الجديد الذي نال تفاعل قطاع كبير من جمهورها، كما أنها عادت للظهور بأزياء من علامة فيرساتشي الشهيرة التي سبق وقد تألقت بها أكثر من مرة في الماضي. تفاصيل أحدث إطلالة للنجمة بلقيس النجمة بلقيس اختارت في احدث ظهور لها، ارتداء فستان أسود أنيق من علامة فيرساتشي الشهيرة، وتعتبر بلقيس من عاشقات اللون الأسود وسبق وظهرت به في العديد من إطلالاتها الجذابة، وهذه المرة اختارت فستان أنيق نال إعجاب محبيها بمجرد نشر صوره عبر حسابها على انستجرام. بلقيس استعرضت أناقتها بفستان أنيق باللون الأسود انسدل طويلًا ومجسمًا مع صيحة الكب التي زادت من أناقته، والتي جاءت بتصميم مستقيم، كما تزينت منطقة الصدر بحزام رفيع يتوسطه اكسسوار...المزيد

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 11:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الدلو الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 17:25 2020 الجمعة ,20 آذار/ مارس

نجوم الفن يرفعون شعار "خليك فى البيت"

GMT 01:42 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

منتخب الإمارات يسعى لاقتناص بطولة كأس آسيا 2019

GMT 21:00 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

الجزيرة يعلن الكشف الطبي عن حالة لاعبه العطاس

GMT 21:23 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة مغربية تذبح عشيقها في الأمارات وتقدم أعضاءه وجبة للعمال

GMT 15:43 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

سالم بن سلطان القاسمي يشهد احتفالات نادي الجزيرة الحمراء

GMT 23:28 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

108 رحلات دولية وداخلية لمصر للطيران تصل مطار القاهرة

GMT 05:33 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

البرازيلي فينسيوس ليما يسعى إلى الحصول على رخصة قيادة

GMT 12:24 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

رائد فضاء يكشف عن الأثار السلبية التي تحدث للجسم في الفضاء

GMT 07:05 2018 الأحد ,19 آب / أغسطس

جامعة طهران بين 400 جامعة متفوقة عالميا

GMT 17:06 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

مدن وبلاد حول العالم تمنع الموت على سكانها

GMT 08:09 2014 الأربعاء ,17 أيلول / سبتمبر

الأعمال الرمضانيّة الأخيرة لم تناسبني
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates