الملايين من الأشخاص يصابون بالسُمنة بعد تناول وجبات يجهلون قيمتها الغذائية
آخر تحديث 09:53:36 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تؤكد الدراسات أنَّ تناول الكثير من السكر يؤدي إلى مرض السكري والبدانة

الملايين من الأشخاص يصابون بالسُمنة بعد تناول وجبات يجهلون قيمتها الغذائية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الملايين من الأشخاص يصابون بالسُمنة بعد تناول وجبات يجهلون قيمتها الغذائية

أطعمة يجهلها ملايين من الناس
نيويورك ـ مادلين سعادة

أوصت منظمة الصحة العالمية، بضرورة ألا يشكل السكر أكثر من 10 في المائة من طاقة الشخص اليومية، أو بما يعادل 10 مكعبات يوميًا، لاسيما السكر الذي تتم إضافته إلى الأطعمة المصنعة والمشروبات، والسكر الموجود بشكل طبيعي في العسل وعصائر الفاكهة.

وحذر أستاذ طب أمراض القلب والأوعية الدموية في معهد "وولفسون" للطب الوقائي، جراهام ماكغريغور، من كميات السكر المرتفعة في المشروبات الغازية والزبادي والحساء المعلب والوجبات الجاهزة وحتى الخبز والأطعمة منخفضة الدهون؛ لأنها غالبًا ما تكون مليئة السكر بدلًا من الدهون لمنحها نكهة.

وأوضح ماكغريغور، أنَّ الصناعات الغذائية تضيف المزيد والمزيد من السكر في الغذاء، وأن المستهلكين لا يدركون الأمر والمخاطر المترتبة على تناول كميات كبيرة من السكر على صحتهم، مشدّدًا على ضرورة خفض السكر في الوجبات الغذائية تدريجيًا مثلما تم خفض الملح في المأكولات على مدى الأعوام القليلة الماضية.

ويتناول الملايين من الأشخاص أطعمة فيها كميات مرتفعة من السكر يوميًا، ما يتسبب في ارتفاع معدلات البدانة، ومن ضمن هذه الأطعمة المثلجات وصلصة المعكرونة، فضلًا عن المشروبات الغازية وغيرها من المنتجات.

وتحتوي بعض الفواكه، مثل المانجو على 9 مكعبات سكر ومع ذلك السكريات الموجودة في الحليب والخضار والفاكهة لا تسبب ضررًا كبيرًا.

وأكد أستاذ الطب والتمثيل الغذائي في جامعة "نيوكاسل" روي تايلور، أنَّ "السعرات الحرارية الناتجة من السكر تؤدي إلى زيادة الوزن بسهولة؛ إذ يتسبب الكم الهائل الذي نستهلكه من السكر في الإصابة بالسمنة".

وأظهرت نتائج البحوث أن الكميات الضخمة من السكر يمكن أن تضر الصحة على الرغم من أن جميع الأشخاص بحاجة لبعض السكر لأنه ينتج الطاقة في خلايا الجسم.

وأشارت البحوث إلى أنَّ السكر الزائد يتحول إلى دهون في الجسم يتم تخزينها في الأجهزة الحيوية، وتجعل الأشخاص يواجهون مخاطر الإصابة بأمراض الكبد والقلب، في ظل مخاوف أيضًا من أن الوجبات الغذائية عالية السكر قد تتسبب في الإصابة ببعض أنواع السرطان.

وشدَّدت وكالة تابعة للأمم المتحدة على ألا تتجاوز نسبة السكر 5 في المائة  يوميًا أو نحو ستة ملاعق صغيرة، لكن الكثير من الأشخاص يستهلكون السكر بكميات تتجاوز هذه النسبة.

وكشفت منظمة الصحة العالمية في تقرير لها، أنَّ متوسط تناول الشخص للسكريات في أميركا الشمالية والوسطى يعادل 19 مكعب سكر يوميًا وترتفع الكمية إلى 26 مكعبًا يوميًا في أميركا الجنوبية ويصل المعدل في أوروبا الغربية إلى 20 مكعب سكر.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الملايين من الأشخاص يصابون بالسُمنة بعد تناول وجبات يجهلون قيمتها الغذائية الملايين من الأشخاص يصابون بالسُمنة بعد تناول وجبات يجهلون قيمتها الغذائية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الملايين من الأشخاص يصابون بالسُمنة بعد تناول وجبات يجهلون قيمتها الغذائية الملايين من الأشخاص يصابون بالسُمنة بعد تناول وجبات يجهلون قيمتها الغذائية



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تثير الجدل بسبب عدم ارتداء قبعة رأس

لندن - كاتيا حداد
وصلت الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، الإثنين، بصحبة زوجها، الملك فيليم-ألكسندر، إلى المملكة المتحدة لحضور مراسم حفل "فرسان الرباط" في كنيسة سانت جورج بقلعة ويندسور، بحضور الملكة إليزابيث الثانية ولفيف من أفراد العائلات الملكية في بريطانيا وأوروبا. ولفتت ماكسيما الانتباه إليها بفضل إطلالتها التي جاءت باللون الوردي، ولعل أبرز ما علّق عليه المتابعون على السوشيال ميديا بمجرد نشر بعض الصور لها من المراسم هو عدم ارتدائها قبعة رأس في البداية، ما بدا غريبًا بالنسبة للمتابعين بعض الشيء، وهو الأمر الذي تداركته ماكسيما لاحقًا، بعد ظهورها مجددًا في فترة ما بعد الظهيرة. واختارت ماكسيما لإطلالتها فستانًا على شكل رداء مزوّد بحزام ورقبته مصممة من أعلى على شكل حرف V، وجاء ليُبرز قوامها الطويل الممشوق، وأكملت طلتها بانتعالها حذاءً مح...المزيد

GMT 18:58 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند
 صوت الإمارات - اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند

GMT 19:26 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"
 صوت الإمارات - أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"

GMT 22:37 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

فيكتوريا بيكهام معجبةٌ بإطلالة ميغان ماركل
 صوت الإمارات - فيكتوريا بيكهام معجبةٌ بإطلالة ميغان ماركل

GMT 10:56 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف
 صوت الإمارات - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 19:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل

GMT 04:16 2019 الخميس ,30 أيار / مايو

صلاح يستعد لنهائي دوري الأبطال في مدريد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates