تعرُّض الإنسان يوميًا للشمس في الشتاء يَقي من هشاشة العِظام
آخر تحديث 15:45:18 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أنجِزت الدراسة ضمن أبحاث جامعة الملك سعود

تعرُّض الإنسان يوميًا للشمس في الشتاء يَقي من "هشاشة العِظام"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تعرُّض الإنسان يوميًا للشمس في الشتاء يَقي من "هشاشة العِظام"

مصابة بمرض هشاشة العظام
الرياض ـ محمد الدوسري

أوضحت دراسة طبيّة حديثة أنَّ تعرُّض جسم الإنسان للشمس في فصل الشتاء بشكل يومي يعتبر كافيًا لطوال العام للوقاية من نقص فيتامين "د" المُسبِّب لهشاشة العظام، وأنَّ زيادة الفيتامين ينتُج عنه تحسن ملحوظ في تركيز الكوليسترول، والضغط وحساسية الجلوكوز.

ونُفِذت الدراسة على أكثر من 100 شخص جرى متابعتهم على مدار عام كامل وإعطائهم نصائح في تناول الأغذية التي تحتوي على فيتامين "د" وتعريض أجسامهم لأشعة الشمس لمدة عشر دقائق يوميًا نتج عنها نتائج مهمة؛ إذ لوحظ من خلالها أنَّ فيتامين "د" يرتفع في الشتاء وينخفض في الصيف؛ لأن الناس يستطيعون أنَّ يخرجوا للشمس في الشتاء ولا يستطيعون أنَّ يخرجوا لها في الصيف بسبب الحرارة العالية.

وتطرقت الدراسة إلى أنَّ الرياضة لها علاقة مباشرة في ارتفاع فيتامين "د" حتى لو كانت في أماكن مغلقة، نظرًا إلى أنَّ فيتامين "د" يُخزّن في الأنسجة الدهنية وعند تحلّلها بالرياضة يظهر فيتامين "د" المُخزّن وبالتالي يستفيد منه الجسم.

يُشار إلى أنَّ الدراسة أنجزت ضمن كرسي الأمير متعب بن عبدالله لأبحاث هشاشة العظام في كلية العلوم في جامعة الملك سعود.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعرُّض الإنسان يوميًا للشمس في الشتاء يَقي من هشاشة العِظام تعرُّض الإنسان يوميًا للشمس في الشتاء يَقي من هشاشة العِظام



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة في مشهد الموضة

إليك أبرز الاتّجاهات الرّئيسيّة المشتركة بين كيا جيربر ووالدتها سيندي كروفورد

واشنطن - صوت الامارات
منذ اقتحامها عالم عروض الأزياء وتحاول العارضة الشّابّة كايا جيربر اتّباع خطّى والدتها عارضة الأزياء الشّهيرة سيندي كروفورد، وقد نجحت في القيام بذلك، لتُصبح من ألمع الأسماء الشّابّة في هذا المجال، وفي الوقت نفسه، اكتسبت العارضة البالغة من العمر 17 عامًا، أسلوبًا شخصيًا أنيقًا يشمل التيشرتات الغرافيكيّة، والفساتين المطبعة بالأزهار، وسترات الكارديغان، ومن المعروف أنّها تستلهم إطلالاتها الكاجوال من وقت لآخر من والدتها، وبالإطّلاع على الإطلالات الأخيرة للأمّ والابنة، اكتشفنا بعض الاتّجاهات الرّئيسيّة المشتركة بينهما، تعرّفي عليها: بدلات البنطلون الواسعة البدلات الضخمة هي صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة في مشهد الموضة، وبطبيعة الحال هي عشق مشترك يجمع كايا بأمها سيندي. طبعة الفهد على الرّغم من أنّ طبعة الحمار الوح...المزيد

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:29 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

ليفربول يدعم صفوفه بحارس مرمى جديد

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

لبنان يتعادل مع فلسطين في منافسات غرب آسيا

GMT 01:13 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رونالدو يكشف: من هنا بدأ احتفال "سي"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates