حمية السعرات الحراريّة تسهم في تأخير الشيخوخة
آخر تحديث 12:58:26 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تمنع ارتفاع وانخفاض نشاط حوالي 900 جين

حمية السعرات الحراريّة تسهم في تأخير الشيخوخة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - حمية السعرات الحراريّة تسهم في تأخير الشيخوخة

أعراض الشيخوخة
لندن ـ كاتيا حداد

كشفت دراسة حديثة أنّ الحمية الغذائية التي تتتبع نظام تناول أطعمة قليلة السعرات الحرارية، تسهم في الإبطاء من الشيخوخة، بفضل التأثير على سلوك ووظائف مئات الجينات.

وتوصل الباحثون القائمون على الدراسة إلى أنَّ "الحمية التي تستهدف التقليل من السعرات الحرارية من شأنها أن تمنع ارتفاع وانخفاض نشاط حوالي 900 جين مختلف، ترتبط وظائفها بالشيخوخة وتكوين الذاكرة في المخ".

ورجحت دراسة معمليّة أنه "للمرة الأولى يساعد التقليل من الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية، لاسيما الكربوهيدرات، على وقف وظائف مجموعة كبيرة من الجينات، أكثر مما اعتقد في السابق".

ويعرف هذا النوع من الحمية الغذائية بمساهمته على مر القرون في الإطالة من العمر على مستوى الحيوانات، ولكن أصبح من الصعب إثبات ذلك فعليًا، حيث أنّ الآلية المتبعة دفعت إلى تضليل العلماء.

وأكّد أخصائي علم الأعصاب في جامعة نيويورك، مركز "لانغون" الطبي، والطبيب الأساسي القائم على الدراسة، الدكتور ستيفن غينسبرغ أنّ "الدراسة التي قمنا بإجرائها توضح للجميع أنّ التقليل من معدلات السعرات الحرارية يساعد على إبطاء مستويات التمثيل الجيني للأنماط الظاهرية للشيخوخة، وتحديد كيفية تأثير بعض الجينات في سلوك الفئران، والبشر، والثدييات، كلما تقدموا في السن".

وحذر من أنَّ "هذا لا يعني على الإطلاق أنّ تقييد السعرات الحرارية هو العامل الفاعل للشباب والحيوية، على الرغم من أنه يضيف إلى أدلة دور النظام الغذائي في تأخير آثار الشيخوخة والأمراض المرتبطة بالتقدم في السن".

وأضاف غينسبرغ "تتمثل فوائد هذه الوجبات الغذائية في التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم، والسكتة الدماغية، لما لها تأثير وراثي واسع النطاق على مناطق الذاكرة والتعلم في المخ، لاسيما لدى المسنين".

وأشار إلى أنَّ "الدراسات السابقة قيّمت تأثير هذه الأنظمة الغذائية على حوالي واحد أو اثنين من الجينات، غير أن الدراسة الجديدة اشتملت على تقييم وظائف حوالي 10.000 جين"، موضحًا أنَّ "البحث يمهد الطريق أمام الدراسات الحديثة في شأن التقليل من الوجبات ذات السعرات العالية، والجينات المرتبطة بالإبطاء من الشيخوخة".

وقدّمت الدراسة على هامش الاجتماع السنوي لجمعية علم الأعصاب في واشنطن العاصمة.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حمية السعرات الحراريّة تسهم في تأخير الشيخوخة حمية السعرات الحراريّة تسهم في تأخير الشيخوخة



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة في مشهد الموضة

إليك أبرز الاتّجاهات الرّئيسيّة المشتركة بين كيا جيربر ووالدتها سيندي كروفورد

واشنطن - صوت الامارات
منذ اقتحامها عالم عروض الأزياء وتحاول العارضة الشّابّة كايا جيربر اتّباع خطّى والدتها عارضة الأزياء الشّهيرة سيندي كروفورد، وقد نجحت في القيام بذلك، لتُصبح من ألمع الأسماء الشّابّة في هذا المجال، وفي الوقت نفسه، اكتسبت العارضة البالغة من العمر 17 عامًا، أسلوبًا شخصيًا أنيقًا يشمل التيشرتات الغرافيكيّة، والفساتين المطبعة بالأزهار، وسترات الكارديغان، ومن المعروف أنّها تستلهم إطلالاتها الكاجوال من وقت لآخر من والدتها، وبالإطّلاع على الإطلالات الأخيرة للأمّ والابنة، اكتشفنا بعض الاتّجاهات الرّئيسيّة المشتركة بينهما، تعرّفي عليها: بدلات البنطلون الواسعة البدلات الضخمة هي صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة في مشهد الموضة، وبطبيعة الحال هي عشق مشترك يجمع كايا بأمها سيندي. طبعة الفهد على الرّغم من أنّ طبعة الحمار الوح...المزيد

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:29 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

ليفربول يدعم صفوفه بحارس مرمى جديد

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

لبنان يتعادل مع فلسطين في منافسات غرب آسيا

GMT 01:13 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رونالدو يكشف: من هنا بدأ احتفال "سي"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates