ارتفاع نسبة السمنة لدى فقراء مصر أكثر من الأغنياء
آخر تحديث 21:08:10 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يعتمدون على الزيت والسكر المُدعّم في وجباتهم

ارتفاع نسبة السمنة لدى فقراء مصر أكثر من الأغنياء

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ارتفاع نسبة السمنة لدى فقراء مصر أكثر من الأغنياء

مصر تُعاني مشكلة مُزمنة بشأن السمنة المُفرِطة للبالغين
القاهرة - أكرم علي

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "الفاو" أنَّ مصر تعاني من مشكلة مزمنة تتمثل في سوء التغذية لدى الأطفال دون سن الخامسة، والسمنة المفرطة لدى البالغين.

وأبدت مسؤولة التغذية وحماية المستهلك في المكتب الإقليمي لمنظمة الأغذية والزراعة "فاو"، دكتورة فاطمة هاشم، بمناسبة الاحتفال بيوم الأمم المتحدة الذي نظّم في مصر مساء الخميس، قلقها إزاء التزامن بين التقزم وسوء التغذية بنسب عالية في بلد مثل مصر، التي تعتبر من البلدان متوسطة الدخل.

وأوضحت أنًّ واحدًا من كل 3 أطفال في مصر دون سن الخامسة، يعاني من التقزم وهو عدم الوصول إلى الطول المناسب، مشيرة إلى أنَّ نسبة السمنة في مصر تتجاوز الـ40%، مما يمثل خطرًا يُهدّد الإنتاجية والصحة وميزانية الدولة في العلاج.

وأعلنت هاشم أنَّ منظمة الفاو بصدد الإعداد بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية للمؤتمر العالمي الثاني المعني بالتغذية، والذي تشارك فيه مصر على المستوى الوزاري من 19 إلى 21 تشرين الثاني/ نوفمبر المُقبل في مقر منظمة الفاو في روما؛ بهدف التزام الدول بالحدّ من سوء التغذية عند الأطفال والسمنة لدى البالغين.

وسيخرج المؤتمر بإعلان روما للتغذية الذي يلزم الدول بوضع إطار عمل لتخفيف أعباء سوء التغذية، ولفتت إلى أنَّ مصر تأتي ضمن الدول العشر الأولى التي تعاني من السمنة عالميًا، مع 4 دول خليجية أخرى.

كما نوّهت فاطمة هاشم إلى أنَّ نسبة السمنة مرتفعة في الفقراء أكثر من الأغنياء لاعتمادهم على الزيت والسكر المدّعم في أكلهم باستمرار، عكس الطبقات الغنية التي تعتمد على الأكل الصحي وذات السعرات الحرارية القليلة.

ولفتت إلى أنَّ النمط الغذائي المصري أصبح غير متوازن يعتمد بشكل أساسي، خاصة بين الطبقات الفقيرة، على الخبز والزيت والسكر، وهي أيضًا مواد مدعومة تحتوى على سعرات حرارية يعتبرها أخصائيو التغذية سعرات حرارية فارغة لا تحتوي على قيمة غذائية، مما يؤدي إلى السمنة خاصة مع نمط حياة الحركة والنشاط البدني فيه قليلة.

وأشارت إلى أنَّ هناك نقصًا كبيرًا في الوعي بحقوق المستهلك في مصر والدول العربية، وهناك حاجة كبيرة لتطوير نظم الرقابة على الأغذية لتكون قادرة على التعامل مع كل المستجدات، حيث تحتاج دائمًا الدول العربية إلى فترة زمنية لمواكبة العلم مما يجعل المنتجات الجديدة التي تدخل أسواقها غير خاضعة للرقابة المطلوبة، غير أنَّ الدول العربية ومصر حاليًا تجري تطوير لأنظمتها الرقابية ولكن ذلك يحتاج إلى وقت، وبصفة عامة المواصفات في مصر أصبحت مطابقة للمواصفات العالمية وخاصة دستور الغذاء العالمي كوديكس، فضلاً عن البدء في تطوير الرقابة على المنتج النهائي وعلى سلسلة الإنتاج.

ولفتت إلى أنَّ "الفاو" تعمل فيما يتعلق بدعم حماية المستهلك مع الحكومات والقطاع الخاص لتعزيز الرقابة على النوعية والجودة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ارتفاع نسبة السمنة لدى فقراء مصر أكثر من الأغنياء ارتفاع نسبة السمنة لدى فقراء مصر أكثر من الأغنياء



تألقت بفستان باللون النيلي تميّز بقصة الكتف الواحد

تألقي بأجمل فساتين السهرة البراقة من توقيع نانسي عجرم

بيروت - صوت الامارات
ها هي النجمة نانسي عجرم تعود لارتداء أجمل فساتين السهرة البراقة التي سبق واعتدنا على اختياراتها خصوصاً أثناء فترة حملها الأخيرة. والبارز أنها اختارت فستان سهرة براق بلونه النيلي الفاخر الذي يشع أنوثة تميّز، لاحظي كيف تألقت نانسي عجرم بأجمل فساتين السهرة البراقة والفاخرة، لتختاري منها ما يناسبك. فستان سهرة براق باللون النيلي في أحدث إطلالة لها، اختارت النجمة نانسي عجرم فستان سهرة براق باللون النيلي حمل توقيع دار ألكسندر فوتييه Alexandre Vauthier وتميّز بقصة الكتف الواحد مع الكم الطويل من جهة واحدة مع القماش المترابط والمشدود من جهة واحدة، الى جانب الشق الجانبي الجريء الذي تكثر من اختياره في الآونة الأخيرة. فساتين سهرة فاخرة مع الكشكش كما سحرتنا نانسي عجرم بفستان أبيض ساحر حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي جورج حبيقة Georges Hobeika واخ...المزيد

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:58 2019 الثلاثاء ,23 تموز / يوليو

تشيلسي يسخر من مشوار برشلونة في دوري الأبطال

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 15:28 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

البرازيل تتأهل إلى نهائي "كوبا أميركا 2019"

GMT 21:01 2019 الثلاثاء ,09 تموز / يوليو

شاكيري مهدد بالغياب عن ليفربول في بداية الموسم
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates