دراسة تؤكّد أن إشعاع الهواتف يزيد خطر الإصابة بسرطان المخ
آخر تحديث 18:38:52 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
تحديد موقع تحطم طائرة رئيسي "بدقة" واجتماع أزمة طارئ للمسؤولين نور نيوز عن الهلال الأحمر الإيراني أنه لم يتم العثور على طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي حتى الأن هيئة الطوارىء التركية تعلن أنها أرسلت إلى ايران طاقما للإنقاذ مؤلفا من ٦ مركبات و٣٢ خبيرا في البحث وزارة الداخلية الإيرانية تعلن أنه تم تحديد سقوط طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في دائرة قطرها كليومترين الرئيس الأميركي جو بايدن يقطع إجازته ويعود للبيت الأبيض لإحاطة عاجلة بعد حادث طائرة الرئيس الإيراني رئيس الحكومة العراقية يوجه بتوفير جميع الإمكانيات لمساعدة إيران في عمليات البحث عن مروحية رئيس إيران الهلال الأحمر الإيراني يعلن فقدان ثلاثة من عمال الإنقاذ في أثناء البحث عن طائرة الرئيس الإيراني وسائل إعلام أجنبية تؤكد أن وفاة رئيس إيران ووزير خارجيته سيتم في أي لحظة أعلن وزير الداخلية الإيراني أحمد وحيدي إن "فرق إنقاذ مختلفة" لا تزال تبحث عن المروحي المرشد الإيراني يدعو الشعب إلى عدم القلق ويؤكد أن تسيير شؤون البلاد لن يتأثر
أخر الأخبار

على الرغم من إصرار " FDA" على أنها آمنة الاستخدام

دراسة تؤكّد أن إشعاع الهواتف يزيد خطر الإصابة بسرطان المخ

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - دراسة تؤكّد أن إشعاع الهواتف يزيد خطر الإصابة بسرطان المخ

إشعاع الهاتف المحمول
لندن ـ كاتيا حداد

حذر برنامج معاهد الصحة القومية (NTP) الجمعة من أن إشعاع الهاتف المحمول يسبب السرطان , حيث نشر النتائج النهائية لدراسته طويلة المدى التي أجريت على الفئران والجرذان، لكن إدارة الغذاء والدواء الأميركية  (FDA) تصر على أن الخطر لا ينطبق على البشر.

وجد برنامج" NTP " أدلة واضحة على أن المستويات العالية من إشعاع الهاتف المحمول يمكن أن تسبب سرطان القلب والمخ والغدد الكظرية لدى ذكور الجرذان، طالما كان الارتباط بين إشعاع 2G  و 3 G وهذه الأورام قويًا , ولكن تم إثباته عندما تعرضت الفئران إلى خمسين ضعفًا من مستويات الإشعاع التي يختبرها البشر، العلماء الذين راجعوا دراسة NTP يطالبون لجنة الاتصالات الفيدرالية بتحذير الجمهور، لكن استجابة إدارة الأغذية والعقاقير تشير إلى أن النتائج فيها مبالغة أكثر من اللازم , حيث تحاول إخماد مخاوف المستهلك.

وتنبعث من الهواتف المحمولة إشعاعات تردد الراديو (RFR) التي يشعر العلماء بالقلق منذ فترة طويلة أنها يمكن أن تسبب السرطان، لقد حاولت عدد من الدراسات تسوية النقاش بشأن إشعاعات الهواتف المحمولة، ويبدو أن معدلات نوع معين من سرطان القلب مرتبط  بزيادة استخدام الهاتف المحمول، لكن عدد الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض النادر صغير.

وكافح العلماء لتحديد تأثيرات مسببات للسرطان الناجمة عن الحرارة التي تنتجها الهواتف المحمولة، وقد وجدت دراسات أخرى أجريت على الحيوانات تأثيرات أقل خطورة على المستويات المنخفضة من إشعاع الهواتف المحمولة، أو تأثيرات أكثر حدة في الدراسات على الحيوانات الصغيرة باستخدام مستويات إشعاع عالية، كانت النتيجة النهائية لمعظم تلك البحوث"غير حاسمة" أو كشفت عن بعض الأدلة بشأن وجود صلة بين هواتفنا الخلوية والسرطان.

لكن ذلك البحث، بالإضافة لدراسة حديثة أشاروا إلى وجود صلة بين الأورام الدبقية  , وهي نفس النوع من ورم الدماغ الذي قتل السناتور جون ماكين , واستخدام الهاتف الخلوي، وكان البحث والدراسة أسباب كافية لدفع برنامج معاهد الصحة القومية لإصدار تحذير بشأن أجهزة الهاتف المحمول , ومنذ عام 1999، كان ذلك مصدر قلق للمعاهد الوطنية للصحة، مما دفع الوكالة إلى تخصيص 30 مليون دولار لـ NTP لدراسة العلاقة، وفي فبراير/ شباط فوجئ هؤلاء العلماء بما توصلوا إليه من نتائج حتى أنهم أصدروا تحذيرًا يستند إلى البيانات الأولية , و كان من المرجح أن تكون هناك صلة بين الهواتف الخلوية والسرطان , رغم أنها أثرت فقط في بعض الحيوانات.

ولمعرفة ما إذا كان الإشعاع نفسه , وليست الحرارة من الهواتف المحمولة  يمكن أن يسبب السرطان، فقد عرضوا ذكور وإناث الجرذان والفئران إلى RFR لكامل الجسم بمستويات أعلى بكثير مما نواجهه من هواتفنا، وظهرت الأورام لدى بعض الإناث وبعض الفئران، ولكن في الغالب كانت ذكور الفئران التي تعرضت إلى أعلى مستويات من الإشعاع هي التي ظهر لديها سرطانات تهدد الحياة.

إن مهمة ""NIH تقييم اتجاهات الصحة العامة والمخاطر من العوامل البيئية مثل الإشعاع وتحذيرنا وفقًا لذلك، وهذا ما فعلته، لكن إدارة FDA"" مسؤولة عن مراقبة وضمان سلامة المنتجات، مثل الهواتف المحمولة، قبل السماح لنا بشرائها، في بيان أصدرته الوكالة أكدت للمستهلكين أنها تستعرض بعناية مجموعة كبيرة من الأبحاث وتحدث تقييماتها في ضوء النتائج الجديدة، مثل النتائج الصادرة عن NTP، ولكن "بعد مراجعة الدراسة، نختلف مع استنتاجات تقريرهم النهائي فيما يتعلق بـوجود دليل واضحعلى حدوث نشاط مسرطن في القوارض المعرضة لطاقة التردد اللاسلكي."

وتلقت إدارة FDA دعوة لحضور عملية مراجعة دراسة NTP، ولكنها لم تحضر، الآن تقول إنها ستردد نصيحة ""NTP السابقة للجمهور، وقالت "لا ينبغي تطبيق هذه النتائج على استخدام البشر للهواتف الخلوية"، لا يزال مجموع الأدلة العلمية المتاحة لا يدعم حدوث تأثيرات صحية ضارة لدى البشر نتيجة للتعرض لطاقة الترددات اللاسلكية في الحدود الحالية أو تحتها، نحن نعتقد أن حدود السلامة الحالية للهواتف المحمولة تظل مقبولة لحماية الصحة العامة ".

يذكر أن دراسة NTP"" قد فحصت فقط تأثيرات إشعاع 2G و3G، لا تزال معظم الهواتف تحتوي على هوائيات يمكنها التقاط هذه الترددات، ولكنها تعتمد بشكل أكبر على تقنيات الجيل الجديد مثل 4G LTE و5G، والتي يتم نشرها عبر الولايات المتحدة , وقد حذر بعض العلماء من أن الجيل الخامس - الذي يستخدم موجات الميليمترية بدلًا من الموجات الدقيقة التي كانت أساسًا للأجيال السابقة  قد يكون في الواقع أكثر خطورة، ولكن من المبكر جدًا التأكد من ذلك.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكّد أن إشعاع الهواتف يزيد خطر الإصابة بسرطان المخ دراسة تؤكّد أن إشعاع الهواتف يزيد خطر الإصابة بسرطان المخ



الفساتين الطويلة اختيار مي عمر منذ بداية فصل الربيع وصولًا إلى الصيف

القاهرة - صوت الإمارات
ولع جديد، لدى الفنانة المصرية مي عمر، بالفساتين الطويلة، ذات الذيول المميزة، يبدو أنه سيطر على اختياراتها بالكامل، حيث كانت المرة الأخيرة التي ظهرت فيها مي عمر بفستان قصير قبل حوالي 10 أسابيع، وكان عبارة فستان براق باللون الأسود، محاط بالريش من الأطراف، لتبدأ من بعدها رحلتها مع ولعها الجديد بالفساتين الطويلة، التي كانت رفيقتها منذ بداية فصلي الربيع وصولا إلى الصيف. فستان مي عمر في حفل زفاف ريم سامي اختارت مي فستان طويل مع ذيل مميز باللون الأبيض، مع زركشة رقيقة في منطقة الصدر والوسط، وكتف على شكل وردة، من تصميم أنطوان قارح، وهو التصميم الذي نال إعجاب متابعيها حيث جاء متناسبا مع قوامها الرشيق وعبر عن ذوقها الرقيق في اختيار إطلالات تليق بكل مناسبة. هذا الفستان الأبيض المميز، ذو الذيل الطويل، والأكتاف المرتفعة المزركة بالورد،...المزيد

GMT 17:32 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

الضباب يعود والداخلية تحذر السائقين من خطر السرعة

GMT 06:22 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

سعد بقير يسجل الهدف الأول للترجي في شباك الأهلي

GMT 13:57 2015 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

الطقس في مملكة البحرين معتدل مع بعض السحب

GMT 08:10 2012 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

"البحث عن فريد الأطرش" مجموعة قصصية لـ محمد أنقّار

GMT 18:26 2012 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

نسخة جديدة من "سيرفس" تنافس "آي باد"

GMT 18:17 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أمسية لنجوم الأوبرا في "لا سكالا" الإيطالية من دون جمهور

GMT 21:15 2020 الثلاثاء ,19 أيار / مايو

تراجع مبيعات السيارات الأوروبية

GMT 23:01 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

مطالب بوضع براينت على شعار الدوري الأميركي لكرة السلة

GMT 01:29 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

"Parasite" يحصد الجائزة الكبرى بحفل جوائز ممثلي الشاشة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates