علماء يكتشفون لقاحًا جديدًا لمرض تآكل اللحم قد يتاح قريبًا كعلاج فعَّال
آخر تحديث 00:16:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

سوف يكون قادرًا على قتل البكتيريا الذي يسبب نصف مليون حالة وفاة

علماء يكتشفون لقاحًا جديدًا لمرض تآكل اللحم قد يتاح قريبًا كعلاج فعَّال

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - علماء يكتشفون لقاحًا جديدًا لمرض تآكل اللحم قد يتاح قريبًا كعلاج فعَّال

اكتشاف لقاح جديد لمرض تآكل اللحم قد يصبح في متناول المرضى كعلاج فعَّال
لندن - ماريا طبراني

اكتشف العلماء لقاحًا جديدًا لعلاج مرض تآكل اللحم الذي يسبب نصف مليون حالة وفاة، وصرحوا بأنه قد يتاح قريبا كعلاج فعال. وتأتي البكتيريا شديدة العدوى، العقدية، في العديد من السلالات المختلفة التي هي فعليا "عباءة تخفي"، بحيث يصبح الجسم غير قادر على التعرف على أنه تهديد.
 وهذه البكتيريا تسبب ليس فقط مرض تآكل اللحم، التهاب اللفافة التقرحي، ولكن أيضا متلازمة الصدمة السامة. وتستخدم البكتيريا مادة كيميائية تسمى بروتينات M كغلاف خارجي، ولكن النظام المناعي لا يهاجمها إلا إذا تعرف على نمط مألوف على السطح.  وكجزء من التمويه، فإن البكتيريا تستخدم بروتينًا بشريًا يدعى C4BP لخداع الجسم في عدم الاستجابة.
 الآن علماء الكيمياء الحيوية، كتبوا في مجلة "نيتشر" لعلم الأحياء الدقيقة، قالوا أنهم اكتشفوا "أنماط تسلسل مخبأة في بروتين السطح والعامل الرئيسي من بروتين M. وتقريبا جميع البروتينات M يمكن ربطها بـ C4BP وهو ما يعني أنه يمكن للباحثين أن يطوروا الأجسام المضادة التي تفعل الشيء نفسه والتي سوف تكون قادرة على قتل البكتيريا.
 وقال البروفيسور بارثو غوش، رئيس جامعة كاليفورنيا قسم سان دييغو للكيمياء والكيمياء الحيوية: "في الوقت الحاضر، لا يوجد لقاح ضد المجموعة (أ) من البكتيريا، واكتشفنا أن لدينا أنماط تسلسل مخبأة عرضت حتى طريقة جديدة لاكتشاف مثل هذا اللقاح".
 وأضاف: "عندما يصبح المصاب بسلالة معينة من المجموعة (أ) للبكتيريا، نحن عموما نبني استجابة مناعية ضد بروتين M الخاص بتلك السلالة. ولكن هذه الحصانة تعمل فقط ضد سلالة الإصابة. نحن معرضون للإصابة من قبل مجموعة سلالات بكتيريا وغيرها التي تعرض أنواع أخرى من بروتينات M على سطحها".
 وفسر ذلك بالقول: "وذلك لأن استجابة الأجسام المضادة ضد بروتين M هي دائما محددة لتسلسل بروتين M، وتظهر بروتينات M أنواع مختلفة لا علاقة لها بأي تسلسل آخر".
 
ولكن المفتاح إلى حل المشكلة كان اكتشاف مجموعة أخرى من الأبحاث ليتم تجنيد C4BP على السطح من المجموعة (أ) للبكتيريا من قبل العديد من أنواع البروتين المختلفة.
 وقال البروفيسور غوش: "كان هذا لغزا محيرا، لأن استجابة الأجسام المضادة هي محددة ومحدودة إلى نوع واحد من بروتين M، في حين أن C4BP تربط مجموعة واسعة من أنواع البروتين M، ربما تصل إلى 90 في المئة منهم. المجموعة الأولى للبكتيريا تجلب C4BP إلى السطح لتثبيط الاستجابة المناعية".
 وأضاف: "لقد أردنا مكافحة هذا التوظيف من خلال منع التفاعل بين البروتينات M وC4BP، ولكن بنفس القدر من الأهمية، أردنا الاستفادة من تجنيد C4BP للبروتينات M التي من شأنها أن تمهد الطريق لتطوير اللقاح."
 وحلل باحثون آخرون أربعة هياكل كريستال من أربعة أنواع من بروتين M المختلفة، كل منها ترتبط بـC4BP.
وقال البروفيسور غوش: "كشفت هذه الهياكل أنه على الرغم من أن أنواع البروتين M تبدو غير ذات صلة في التسلسل، إلا أن هناك أنماط تسلسل مشتركة مخبأة داخل الخلافات التي تربط جميع هذه البروتينات M معا. و"هذه الأنماط الشائعة هي ما تستخدم لتجنيد C4BP إلى السطح من المجموعة (أ) للبكتيريا من مختلف أنواع البروتين  M".
 الفكرة الآن أن لديهم أجسامًا مضادة تفعل الشيء نفسه الذي يفعله C4BP، وهو تعريف العديد من أنواع بروتينات M المختلفة. وبهذه الطريقة، لن تقتصر استجابة الأجسام المضادة إلى نوع بروتين M واحد أو سلالة واحدة من المجموعة (أ) للبكتيريا، ولكن سوف تمتد إلى معظم، إن لم يكن كل، أنواع البروتين M ومعظم، إن لم يكن جميع، سلالات المجموعة (أ) في البكتيريا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يكتشفون لقاحًا جديدًا لمرض تآكل اللحم قد يتاح قريبًا كعلاج فعَّال علماء يكتشفون لقاحًا جديدًا لمرض تآكل اللحم قد يتاح قريبًا كعلاج فعَّال



دنيا بطمة بإطلالات جذابة وأكثر جرأة

القاهرة - صوت الإمارات
دنيا بطمة أطلت مؤخرا بلوك مختلف وأكثر جرأة، وذلك بعد أن صدمت الفنانة المغربية جمهورها في الفترة الماضية بقرار انفصالها عن زوجها المنتج البحريني محمد الترك والد الفنانة حلا الترك، وجاءت اختيارات دنيا بطمة لأزيائها في ظل هذه الظروف العائلية توحي بالثقة والقوة وكذلك التحدي، كما أن إطلالتها الأخيرة جاءت شبيهة إلى حد كبير بالستايل الذي سبق أن اعتمدته هيفاء وهبي على المسرح، فهل تعمدت نجمة Arab Idol تقليد الديفا في آخر ظهور لها؟ إطلالة دنيا بطمة حديث الجمهور بسبب تشابهها بستايل هيفاء وهبي دنيا بطمة أبهرت جمهورها في أحدث ظهور لها على "انستجرام" بسبب الفيديو الذي استعرضت من خلاله إطلالتها في الحفل الأخير الذي قامت باحيائه، وجاء اللوك بعيدا عن الستايل المغربي المحتشم الذي تعودت على اعتماده خلال حفلاتها السابقة والذي تنوع بين الق...المزيد

GMT 04:01 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر
 صوت الإمارات - سيرين عبد النور تشع جمالاً بالفستان الأحمر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 01:43 2022 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي
 صوت الإمارات - نجمات عربيات حافظن على جمالهن الطبيعي

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 01:23 2021 الأربعاء ,20 كانون الثاني / يناير

فرنسا تعبر سويسرا وتحقق العلامة الكاملة في مونديال اليد

GMT 19:26 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي طرق بسيطة لإعادة الحياة لفناء منزلك

GMT 10:02 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

متلازمة شيهان تصيب الأمهات بسبب نزيف ما بعد الولادة

GMT 11:26 2015 الأربعاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

بلدية أملج تبدء إزالة الأثار الناتجة عن الأمطار الغزيرة

GMT 04:22 2013 الأحد ,30 حزيران / يونيو

برادا كاندي العطر الخاص بالفتاة الشقية فقط

GMT 14:53 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

لقطات نادرة لزيارة هتلر للجرحى جراء محاولة اغتياله

GMT 14:10 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

القفطان المغربي العصري يقود زهرة اليعقوبي إلى العالمية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates