خلط الكحول مع مشروبات الطاقة يمكن أن يكون لها الكثير من الأضرار
آخر تحديث 23:40:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عصير "رد بول" مع "فودكا" يعد وصفة للمتاعب

خلط الكحول مع مشروبات الطاقة يمكن أن يكون لها الكثير من الأضرار

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - خلط الكحول مع مشروبات الطاقة يمكن أن يكون لها الكثير من الأضرار

عصير "رد بول"
 واشنطن - رولا عيسى

 واشنطن - رولا عيسى قال عالم رائد في علم النفس إن خلط الكحول مع مشروبات الطاقة للحصول على طاقة أكبر يمكن أن يكون أكثر ضررا مما تقول البحوث حاليا. وحسب البروفيسور بيتر ميلر فإن الأندية التي تخلط الفودكا مع مشروبات مثل ريد بول الواسع الشعبية قد تنخدع بالطمأنات التي تبثها الدراسات المختبرية التي لا تعكس الآثار الحقيقية لخلط هذا المشروبات سوياً.  ويضيف أن هناك مخاوف متنامية بشأن الأضرار التي قد تنشأ من خلط الكحول ومشروبات الطاقة وما يمكن أن تحققه من مستويات عالية من التسمم'. وتظهر استطلاعات الرأي أن ثلاثة من أصل أربعة طلاب فى جامعات في أوروبا والولايات المتحدة تتناول بانتظام مثل هذه التركيبات. وقال أستاذ مساعد علم النفس في جامعة ديكن في أستراليا البروفيسور ميلر " الدور الذي تلعبه مشروبات الطاقة يتم بحثه، وغالبية العمل البحثي يتناول فقط آثار خلط المستويات المنخفضة من الكحول مع مشروب الطاقة. وأضاف أنه على الرغم من أن بعض الباحثين قد انتهوا إلى أننا لا ينبغي أن نشعر بالقلق إزاء المخاطر، إلا أن كثيرا منها يتم تمويلها من قبل صناع ريد بول. وفي المؤتمر الذي عقد أخيرا في أستراليا ، أربعة من أصل خمسة باحثين قدموا بحوثا عن الكحول ومشروبات الطاقة تلقوا دعما ماليا من ريد بول. هكذا يقول البروفيسور ميلر، الذي يقوم بالكتابة في المجلة الطبية البريطانية (BMJ ).لقد تلقوا تمويلا لحضور المؤتمرات العلمية الدولية، وكلهم خلصوا إلى أنه لا يوجد دليل على أن الجمع بين مشروبات الطاقة والكحول يؤدي إلى زيادة الشرب أو يسبب أي ضرر . ومع ذلك، فإن الدراسات التي تبحث في الربط بين أشكال معينة من السلوك وبين خليط من مشروبات الطاقة والكحول، تظهر أن هؤلاء هم أكثر عرضة لاستهلاك كميات أكبر من الكحول و الانخراط في أعمال عدوانية.وقال البروفيسور ميلر كنت قلقا لأن البحث لا يمثل المستويات الحقيقية للاستهلاك في العالم الحقيقي، لأن الدراسات المخبرية تقتصر على اختبار آثار مشروبات كحولي واحد مع مشروب واحد للطاقة، وتقول إنهما سويا يعادلان فنجاناً من القهوة القوية.وأضاف أن قرابة % 40 من الناس في شوارع مدن استراليا في ليلتي الجمعة السبت يشربان بكثافة، وربعهم على الأقل يشرب أكثر من عبوتين من مشروبات الطاقة. وأضاف "لقد قلت فشلت البحوث الحالية في إثبات أن التأثير المنبه لهذا الدمج يزيد من خطر الإصابات والضرر الناجمين عن تعاطي الكحول". وقال البروفيسور ميلر "لكن النتائج المطمئنة جاءت أساسا من الباحثين الذين يتحدثون في المؤتمرات حيث لا يدرك الجمهور مدى ما يتمتع به رعاة هذه الصناعة من نفوذ " . وأضاف 'أنا لا أعني هنا أن هناك علاقة سببية، ولكن مجرد نوع من الربط. فهناك مخاوف بشأن الدور الذي تلعبه ريد بول، خصوصا في دعم المؤتمرات التى يعقدها باحثون تكون نتائج أبحاثهم مناسبة لهم.  وجود المتحدثين نفسهم في المؤتمرات كافة في أنحاء العالم والتي تمولها شركة ذات مصالح مالية قوية يثير تساؤلات عن اللياقة وعن نتائج الأبحاث التي من الممكن أن تستخدم بوصفها استراتيجية للتسويق التجاري". والباحثون المستقلون هم فقط من قالوا إن هناك حاجة لمزيد من الدراسات لتقييم هذه المخاطر.وقال البروفيسور ميلر ' فمن الأهمية بمكان أن يكون الجمهور على ثقة من نتائج البحوث بشأن هذه المنتجات. وعلى منظمي هذه المؤتمرات أن يتأكدوا ما إذا كان الباحثون في هذه المشروبات قد تلقوا أي دعم أو تمويل أومنح لحضور تلك الاجتماعات و المؤتمرات".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خلط الكحول مع مشروبات الطاقة يمكن أن يكون لها الكثير من الأضرار خلط الكحول مع مشروبات الطاقة يمكن أن يكون لها الكثير من الأضرار



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خلط الكحول مع مشروبات الطاقة يمكن أن يكون لها الكثير من الأضرار خلط الكحول مع مشروبات الطاقة يمكن أن يكون لها الكثير من الأضرار



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تثير الجدل بسبب عدم ارتداء قبعة رأس

لندن - كاتيا حداد
وصلت الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، الإثنين، بصحبة زوجها، الملك فيليم-ألكسندر، إلى المملكة المتحدة لحضور مراسم حفل "فرسان الرباط" في كنيسة سانت جورج بقلعة ويندسور، بحضور الملكة إليزابيث الثانية ولفيف من أفراد العائلات الملكية في بريطانيا وأوروبا. ولفتت ماكسيما الانتباه إليها بفضل إطلالتها التي جاءت باللون الوردي، ولعل أبرز ما علّق عليه المتابعون على السوشيال ميديا بمجرد نشر بعض الصور لها من المراسم هو عدم ارتدائها قبعة رأس في البداية، ما بدا غريبًا بالنسبة للمتابعين بعض الشيء، وهو الأمر الذي تداركته ماكسيما لاحقًا، بعد ظهورها مجددًا في فترة ما بعد الظهيرة. واختارت ماكسيما لإطلالتها فستانًا على شكل رداء مزوّد بحزام ورقبته مصممة من أعلى على شكل حرف V، وجاء ليُبرز قوامها الطويل الممشوق، وأكملت طلتها بانتعالها حذاءً مح...المزيد

GMT 13:17 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
 صوت الإمارات - عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019

GMT 18:58 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند
 صوت الإمارات - اكتشف أسرار أغلى فيلا على جزيرة بوكيت في تايلاند

GMT 19:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات عصرية للجلسات الخارجية في حديقة المنزل

GMT 12:09 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
 صوت الإمارات - كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 19:26 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"
 صوت الإمارات - أطفال يستضيفون المشاهير في برنامج "Facing The Classroom"

GMT 10:56 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف
 صوت الإمارات - أرخص 10 بلدان أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 11:31 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
 صوت الإمارات - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 17:34 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

منتخب بلجيكا يفوز على نظيره الكازاخستاني 3-0

GMT 20:47 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

"ريال مدريد" يطلب ساديو ماني من ليفربول

GMT 20:51 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

الإصابة تغيّب نيمار عن الملاعب أربعة أسابيع

GMT 03:47 2019 الإثنين ,10 حزيران / يونيو

"مونتينيغرو" يطيح بمدربه الصربي تومباكوفيتش

GMT 00:41 2019 الخميس ,06 حزيران / يونيو

بايرن ميونيخ يُوضّح حقيقة التعاقد مع يورغن كلوب
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates