تناول الرضع الباراسيتامول يسرع في إصابتهم بالربو
آخر تحديث 02:16:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مرة في الشهر تجعلهم أكثر عرضة للإصابة

تناول الرضع "الباراسيتامول" يسرع في إصابتهم بالربو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تناول الرضع "الباراسيتامول" يسرع في إصابتهم بالربو

الباراسيتامول يتسبب في إصابة الأطفال بالربو
لندن ـ رانيا سجعان

كشفت ابحاث علمية حديثة أن الأطفال الذين يتناولون دواء Calpol أكثر عرضة للإصابة بمرض الربو. فعند تناول هذا الدواء مرة واحدة في الشهر يصبح طفلك عرضة للإصابة بالربو خمس مرات أكثر، بينما يتسبب تناوله لمرة واحدة فقط في السنة من زيادة فرصة الاصابة بنسبة 70 في المائة .على مدى السنوات ال 50 الماضية ارتفع عدد الأطفال المصابين بالربو في بريطانيا إلى أكثر من الضعف، ولكن الخبراء منقسمون حول الأسباب. يوجد الان نحو 1.1 مليون شاب لدينا مصاب بهذه الحالة - بالإضافة إلى 4.3 مليون من البالغين - مما يؤدي إلى 1،400 حالة وفاة كل عام .الباحثون الذين قاموا بالدراسة على 20،743 طفلاً ، يقولون أن هناك الآن أدلة متزايدة على أن تزايد معدلات الاصابة قد تكون مرتبطة بتناول الباراسيتامول - وهو المكون الرئيسي في دواء Calpolهذا الدواء هو المسكن الأكثر شعبية في بريطانيا و يتم إعطائه لـ 84%  من الأطفال في حالات الاصابة بالألم و الحمى في غضون الأشهر الستة الأولى من حياتهم .وعلى الرغم من أن مركز الصحة الوطنية يعطي نصائح الجرعات التي ينبغي على الآباء إعطاؤها للأطفال تبعا لسنهم ، إلا أنه لا توجد اية تحذيرات بشأن المخاطر الصحية المحتملة .في واحدة من أكبر الدراسات من نوعها ، قام الأكاديميون من جامعة كورونا في شمال اسبانيا باستجواب أهل 10،371 طفلاً تتراوح أعمارهم بين ست وسبع سنوات و 10،372 طفلاً تتراوح أعمارهم بين 13 و 14 عام .
وسئلوا عما إذا كان جميع الأطفال مصابين بالربو - و إذا كان الأمر كذلك ، كم مرة تم إعطاؤهم الباراسيتامول خلال السنة السابقة ، و عندما كانوا أطفالا رضعاً .
وكشف المسح أن الاطفال في المجموعة العمرية الأصغر سنا والذين تناولوا الدواء على الأقل مرة واحدة في الشهر كانوا أكثر عرضة للإصابة بالربو بنسبة 5.4 ، اما الذين تناولوه مرة واحدة فقط في السنة وصلت نسبة الاصابة لديهم إلى 70 في المائة .
وكان الأطفال الذين تناولوا جرعة من الدواء في أي وقت قبل بلوغهم عامهم الأول أكثر عرضة للمرض بنسبة 60 في المائة ، وذلك وفقا لنتائج الدراسة التي نشرت في المجلة الأوروبية للصحة العامة
ووجدت الدراسة أيضا أن الاطفال في عمر 13 و 14 عاما كانوا أكثر عرضة للإصابة بنسبة 40 في المائة وذلك في حالة تناولهم الباراسيتامول في غضون الـ 12 شهرا السابقة .
يقول الأكاديميون أن الباراسيتامول قد يقلل مستويات مادة كيميائية تسمى الجلوتاثيون في الرئتين و الدم ، مما يؤدي إلى تلف في أنسجة الرئة .
وقال متحدث باسم وكالة Medicines and Healthcare Regulatory Agency لمراقبة الأدوية ان البيانات تمت مراجعتها بعناية و ستنظر في ما إذا كان سيتم اتخاذ أي إجراء.
قالت مليكة رحمن ، محللة أبحاث متخصصة في الربو في المملكة المتحدة ، أن الدراسات السابقة تشير إلى أنه قد تكون هناك صلة بين إعطاء الأطفال الباراسيتامول وزيادة خطر الإصابة بالربو و الحساسية الأخرى. ونحن سنكون حريصين على متابعة مزيد من البحوث لتحديد ما إذا كان ذلك صحيحا أو لا وهل هناك علاقة سببية بينهما لأن ذلك يعتبر امراً حيوياً لضمان اعطاء المشورة المناسبة للأشخاص الذين يعيشون مع هذه الحالات .
وقال الدكتور مارتن سكورر ، الخبير الطبي لصحيفة "الميل" و هو طبيب عام في لندن ، أنه من السابق لأوانه استخلاص استنتاجات قاطعة ولكن علينا بذل المزيد من الجهد والقيام بالكثير من العمل ، لأن الأطفال الذين يعانون من الربو أكثر عرضة للإصابة بالسعال و نزلات البرد لذلك يتم إعطاؤهم دواء Calpol من قبل أمهاتهم . في هذه اللحظة يعتبر دواء Calpol هو أفضل ما لدينا - او كل ما لدينا لذلك ليس هناك سبب للتتوقف عن استخدامه .
وينصح الآباء والأمهات بإعطاء الأطفال Calpol حتى سن ال 12 عندما يمكن البدء في اتخاذ أقراص الباراسيتامول القياسية.
يتم تصنيع دواء Calpol من قبل جونسون وجونسون وتباع 12 مليون زجاجة في المملكة المتحدة كل عام . ولم يتسنَ الحصول على تعليق من الشركة .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تناول الرضع الباراسيتامول يسرع في إصابتهم بالربو تناول الرضع الباراسيتامول يسرع في إصابتهم بالربو



بدأت مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد لها

أريانا غراندي تتألَّق في حملتها الأولى مع "جيفنشي"

باريس - صوت الامارات
بدأت المغنيّة العالمية أريانا غراندي، مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد للعلامة التجارية الفرنسية "جيفنشي"؛ إذ أُطلقت الحملة الأولى لها مساء أمس، بعد أيامٍ من نشر غراندي إعلانًا تشويقيًا يخصُ الحملة، عبر حسابها الخاص على إنستغرام. ونشرت غراندي، عددًا من الصور، من توقيع مصور الموضة البريطاني الشهير، كريج ماكدان، استطاع من خلالها ماكدان، الحفاظ على تقاليد الدار في التقاط الصور، وهي الطريقة التي يفضلها أيضًا مؤسس الدار" هوبير دي جيفنشي". وارتدت غراندي في الحملة التي تحمل اسم "Arivenchy"، عددًا من القطع، كانت جميعها من مجموعة خريف وشتاء 2019 الخاصة بالدار، أبرزها، فستان مطوي منقوش بالأزهار، وسترةٌ خضراء، وحقيبةٌ جلدية باللون البنّي من ستايل الـ "Vintage" ذات حزامٍ جلديٍ عريض، وإطلالةٌ مسائيةٌ رائعة، فيما اعتمدت ت...المزيد
 صوت الإمارات - خمسة نصائح مهمة في ديكورات غرف نوم المواليد الجدد

GMT 11:03 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019
 صوت الإمارات - قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019

GMT 00:41 2019 الخميس ,06 حزيران / يونيو

بايرن ميونيخ يُوضّح حقيقة التعاقد مع يورغن كلوب

GMT 13:47 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

فان غال يهاجم ميسي ويذكّره بفشله في دوري الأبطال

GMT 22:44 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

تصرفات نيمار تتسبب في تحذير باريس سان جرمان له

GMT 05:19 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

برشلونة يستهدف أصغر لاعب في "البريميرليغ"

GMT 03:47 2019 الإثنين ,10 حزيران / يونيو

"مونتينيغرو" يطيح بمدربه الصربي تومباكوفيتش
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates