الزبارة نقوش ورسوم تمثّل قوارب من أنحاء العالم
آخر تحديث 00:56:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الموقع الأثري الأول في قطر على لائحة اليونيسكو

" الزبارة" نقوش ورسوم تمثّل قوارب من أنحاء العالم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - " الزبارة" نقوش ورسوم تمثّل قوارب من أنحاء العالم

موقع "الزبارة" الأثري
الدوحة ـ سناء سعداوي

أثبتت التحاليل الحديثة لظاهرة الكتابات والرسومات الجدارية والتي عثر عليها خبراء الآثار في المباني القديمة التي تبلغ 250 عامًا في موقع "الزبارة" الأثري، بأن دولة قطر كانت مركزًا للتجارة الدولية في القرن الثامن عشر حيث تصور غالبية النقوش القوارب، فضلًاعن السفن الأوروبية والهندية وتلك المصنوعة محليًا.

وذكر بيان صحافي لمتاحف قطر ، قيام فريق عمل يضم كلا من، رئيس قسم الآثار في متاحف قطر فيصل النعيمي و توم كولي من جامعة كوبنهاغن، مع الدكتور جون كوبر والأستاذ ديونيزيوس أجيوس، الأخصائيين من جامعة إكستر، على مدى عام كامل بدراسة الرسومات المبهمة للقوارب، والتي وُجدت محفورة على جدران المباني في الموقع الأثري، ودرس الفريق خمسة عشر من هذه الرسومات المختلفة، وتوصلوا إلى أنها تمثل القوارب القادمة من مختلف أنحاء العالم مع احتمال أن تكون من بينها سفينة حربية أوروبية، فضلًا عن سفينة صيد محلية الصنع ومراكب شراعية تجارية تم صنعها بشكل تقليدي على ساحل مالابار في الهند.

وأضاف البيان أن الدكتور جون كوبر قام بعرض تقديمي أقيم في المتحف البريطاني في لندن قال فيه" إن الرسومات والنقوش تمت على طبقة جصية جافة داخل المباني المطلية بعناية بالجص ضمن الموقع. وعلى الرغم من أن بعض الصور لا تتعدى أن تكون سوى الخطوط العريضة الأولية للسفن، يظهر البعض الآخر ما يكفي من التفاصيل لتحديد نوعها. وتميل هذه النقوش إلى تصوير السفن الكبيرة العابرة للمحيطات والتي استخدمت للتجارة في منطقة الخليج العربي والمحيط الهندي".

وأوضح البيان أن التفاصيل الفنية لتجهيزات السفن والعديد من الجوانب الأخرى الخاصة بالرسومات والنقوش تظهر أن فناني الكتابة على الجدران كان لهم دون شك معرفة وثيقة بهذه السفن، مؤكدين بذلك على صلتهم الوثيقة بالبحر.

وقد تم بالفعل فصل بعض الرسومات والنقوش الخاصة بالمراكب الشراعية من الموقع من قبل خبراء مختصين في ترميم الطبقات الجصية بغرض التدعيم ولمزيد من التحليل في المختبر، أما البعض الآخر فقد تم العمل على حمايته من الظروف الطبيعية القاسية. ومن الممكن رؤية طبعة جصية لأحد الرسوم والنقوش التي تم فصلها في المعرض المؤقت في الزبارة.

يشار إلى أن موقع الزبارة الأثري يعد أول موقع في قطر يتم إدراجه ضمن لائحة منظمة اليونسكو للتراث العالمي في العام 2013، وهو مفتوح للجمهور يوميًا من الساعة 9 صباحاً وحتى الساعة 4:30 عصرًا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 الزبارة نقوش ورسوم تمثّل قوارب من أنحاء العالم  الزبارة نقوش ورسوم تمثّل قوارب من أنحاء العالم



تتألف من قميص "بولكا دوت" وسروال متطابق

فيكتوريا بيكهام تُدهش متابعيها بطقم بيجاما مميز

لندن - صوت الامارات
أثارت النجمة فيكتوريا بيكهام شغف وجنون متابعي الموضة في إنجلترا وخارجها بعد كشفها عن طقم بيجاما مميّز يُقدّر سعره بحوالي 2000 دولار. وفور إطلاق فيكتوريا البالغة من العمر 45 عامًا هذه البيجاما التي تتألف من قميص "بولكا دوت" سعره حوالي ألف دولار وسروال متطابق سعره ألف دولار أيضًا، كجزء من تشكيلتها لما قبل خريف وشتاء 2019، شوهدت بها كثير من النجمات من ضمنهم بريانكا شوبرا وصوفي تيرنر. وكانت آخر النجمات التي تألقت بهذه البيجاما هي العارضة الشهيرة إيل ماكفيرسون في النسخة الأسترالية لمجلة فوغ. وشاركت فيكتوريا صورةً من جلسة التصوير التي خضعت لها بتلك البيجاما عبر حسابها على "إنستغرام" يوم أمس لتتباهى بما تلقته من إشادة مؤخرًا من المتابعين بسبب هذه القطعة الأنيقة. وكتبت إحدى المتابعات لفيكتوريا قائلةً: "أحب ملابسك، فهي غاي...المزيد

GMT 18:45 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رئيس شالكه يتنحى بعد سقطة "الإنجاب في الظلام"

GMT 11:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 12:10 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates