مرفأ ديرة يضاعف خدمات خور دبي بقيمة ربع مليار درهم
آخر تحديث 12:58:26 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الانتهاء من أعمال المشروع وسيتم افتتاحه رسميًا

مرفأ ديرة يضاعف خدمات خور دبي بقيمة ربع مليار درهم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مرفأ ديرة يضاعف خدمات خور دبي بقيمة ربع مليار درهم

خدمات خور دبي
دبي - صوت الإمارات

اطلع مدير ديوان حاكم دبي محمد الشيباني مع مدير عام بلدية دبي المهندس حسين ناصر لوتاه على مشروع تطوير مرفأ السفن بديرة بحضور عدد من مساعدي مدير البلدية و المسؤولين .

يذكر أن المشروع تم الانتهاء منه بنسبة 100% وقد تم تحويل السفن إليه بنسبة 30%، وسيتم افتتاحه لاحقا رسميا، ويذكر أن هذا المشروع يأتي تنفيذاً لتوجيهات نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي،الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم , حيث يعتبر المشروع من أكبر المشروعات البحرية الحيوية في الإمارة، والتي ستشكل منعطفا مهما في تاريخ خور دبي، حيث يعد إنشاء مرفأ جديد للسفن التجارية الكبرى، بمثابة "خور إضافي"، يقدم خدمات تفوق ضعف الخدمات المتوفرة والمقدمة في خور دبي، بكلفة إجمالية تصل إلى ربع مليار درهم .

وأعلن المهندس حسين ناصر لوتاه إن المشروع يأتي تنفيذا للتوجيهات المباشرة لحاكم دبي الذي أمر بتوفير البنى التحتية اللازمة لإنعاش الحركة التجارية في الخور، مشيرا إلى أن المنطقة المخصصة للمراكب التجارية على خور دبي حالياً لها محدودية ولا يمكن تعديلها أو تطويرها لأسباب عديدة، ومن هذا المنطلق بحثت البلدية عن البدائل خارج نطاق المنطقة الحالية لتتوافق مع رؤيته للتجارة البحرية في الإمارة، ولتكون مكملاً لما يقدمه الرصيف الحالي بصورة أكثر تطورا تواكب تطور الإمارة وتميزها في كافة المجالات .
وأشار إلى أن المشروع عبارة عن مرفأ متكامل للسفن التجارية الكبرى في منطقة كورنيش ديرة المقابلة لمشروع نخلة ديرة المجاورة لفندق حياة ريجنسي، بطول يصل إلى 3000 متر، ويضم 30 رصيفا مجهزا بكافة الخدمات المطلوبة بما يمكنه من استقبال 600 مركب بأحجام مختلفة في وقت واحد، دون التأثير بممشى الكورنيش الحالي في المنطقة، أو في جمالية المكان .
وأكدت مديرة إدارة البيئة،المهندسة علياء الهرمودي  أن المشروع سيوفر مساحة مناولة (تحميل وتنزيل) تعادل 90 ألف متر مربع، تمثل أكثر من ضعف إجمالي مساحة المناولة المتوفرة حاليا في خور دبي، بما يمكن من مناولة ما يزيد على 7 .1 مليون طن من البضائع والحمولات سنويا .

وأضافت: "يعد المشروع منعطفا حيويا في تاريخ الإمارة، يشابه المنعطف الأساسي الذي كان في الخمسينات حينما أمر المغفور له الشيخ راشد بن سعيد حاكم دبي آنذاك بتعميق الخور المشروع الذي جعل من الإمارة مركزا تجاريا مهماً في المنطقة، حيث بات الشريان الأساسي للتجارة ولا يزال، وهنا المشروع الجديد يتضمن الفكرة ذاتها حيث سيكون العمق في المرفأ الجديد 7 أمتار تحت المنسوب المنخفض لمياه البحر بما يسمح للسفن الكبرى بالعبور والرسو، فيما الخور الحالي عمقه من 3 إلى 5 أمتار فقط"

وبيّنت أنه تم حفر وتجريف 390 ألف متر مكعب من قاع القناة المحاذي لموقع الرصيف، ويتم تجميعها في المنطقة القريبة ليعاد استخدامها في ردم رصيف المرفأ الجديد، وأشارت إلى أن المشروع يتضمن إنشاء منفذين بحريين أحدهما للسفن القادمة وآخر للمغادرة لتخليص كافة المعاملات والفصل بين الدخول والخروج تلافيا للازدحام أو انتظار التجار والسفن على الرصيف، مع تجهيزهما بالمكاتب والتسهيلات الضرورية بما يمكن الجهات والدوائر الحكومية الأخرى من تقديم خدماتها بكفاءة وفعالية، إضافة إلى خدمات الإعاشة للتجار والعاملين في المرفأ من مطاعم وكافتيريات ومرافق صحية .

وأكدت أن البلدية اجتمعت مع كافة الشركاء المعنيين من الشرطة والجمارك والدفاع المدني وخفر السواحل، لتحقيق ما يخدم كافة الأطراف ويلبي حاجاتها، إضافة إلى أنه تم عند تصميم المشروع الأخذ بعين الاعتبار كافة متطلبات السلامة وفقا للمعايير الدولية من خلال توفير شبكة متكاملة لمكافحة الحرائق، وإنشاء وتجهيز مرافق ومراس وقوارب خاصة بالإطفاء والأمن والإنقاذ البحري والدفاع المدني، للتخلص من المشكلات التي يواجهها الخور حاليا من حرائق وغيرها، بما يسمح لتلك السفن بالوصول أيضاً من المرفأ الجديد إلى المرفأ الحالي في حال حدوث أي طارئ، ازدحامات مرورية .

وأوضحت أنه تم الأخذ بعين الاعتبار تزويد المشروع بكافة الخدمات الرئيسية من طرق داخلية كي لا يتسبب بأي ازدحامات مرورية، وبما يسمح أيضاً بدخول سيارات التحميل والشحن الكبرى والتي لم يكن بالإمكان وصولها للمرفأ الحالي نظراً لصغر مساحة رصيف التحميل والتنزيل، مع تزويد المشروع بشبكة إنارة ضخمة تغطي كافة مساحة الرصيف لضمان استمرار أعمال التحميل والتنزيل على مدار الساعة دون أن يعيق الظلام حركة التجارة .

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مرفأ ديرة يضاعف خدمات خور دبي بقيمة ربع مليار درهم مرفأ ديرة يضاعف خدمات خور دبي بقيمة ربع مليار درهم



البدلات الضخمة صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة في مشهد الموضة

إليك أبرز الاتّجاهات الرّئيسيّة المشتركة بين كيا جيربر ووالدتها سيندي كروفورد

واشنطن - صوت الامارات
منذ اقتحامها عالم عروض الأزياء وتحاول العارضة الشّابّة كايا جيربر اتّباع خطّى والدتها عارضة الأزياء الشّهيرة سيندي كروفورد، وقد نجحت في القيام بذلك، لتُصبح من ألمع الأسماء الشّابّة في هذا المجال، وفي الوقت نفسه، اكتسبت العارضة البالغة من العمر 17 عامًا، أسلوبًا شخصيًا أنيقًا يشمل التيشرتات الغرافيكيّة، والفساتين المطبعة بالأزهار، وسترات الكارديغان، ومن المعروف أنّها تستلهم إطلالاتها الكاجوال من وقت لآخر من والدتها، وبالإطّلاع على الإطلالات الأخيرة للأمّ والابنة، اكتشفنا بعض الاتّجاهات الرّئيسيّة المشتركة بينهما، تعرّفي عليها: بدلات البنطلون الواسعة البدلات الضخمة هي صيحة مُستمرة كانت وما تزال رائدة بقوّة في مشهد الموضة، وبطبيعة الحال هي عشق مشترك يجمع كايا بأمها سيندي. طبعة الفهد على الرّغم من أنّ طبعة الحمار الوح...المزيد

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:29 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

ليفربول يدعم صفوفه بحارس مرمى جديد

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

لبنان يتعادل مع فلسطين في منافسات غرب آسيا

GMT 01:13 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رونالدو يكشف: من هنا بدأ احتفال "سي"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates