منزل بريطاني مميز يرجع إلى القرن التاسع عشر ويُمكن وصفه بأنه الجنة الخاصة
آخر تحديث 19:45:36 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يطل على منطقة "ديفون إستوراي دارت" ويصل سعره إلى 1,7 مليون جنيه إسترليني

منزل بريطاني مميز يرجع إلى القرن التاسع عشر ويُمكن وصفه بأنه "الجنة الخاصة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - منزل بريطاني مميز يرجع إلى القرن التاسع عشر ويُمكن وصفه بأنه "الجنة الخاصة"

أحد المنازل الواقعة على ضفاف النهر في بريطانيا
لندن ـ سليم كرم

يمكن وصف أحد المنازل الواقعة على ضفاف النهر بأنها "الجنة الخاصة"، نظرًا للموقع المتميز والقوارب المتواجدة في كل مكان، وربما يبلغ سعر مثل هذا المنزل في بريطانيا 1.7 مليون جنيه إسترليني، وبالفعل أصبح الحلم حقيقة، حيث يوجد مثل هذا المنزل وهو " Silver Cove"، وكان قد سكنه الأميركيين خلال الحرب العالمية الثانية.

يطل على شاطئ رملي ساحر:
ويقع المنزل نفسه في أعلى نقطة من الحديقة والتي تطل على المناظر الخلابة لمنطقة "ديفون إستوراي دارت"، وأيضًا على القناة الإنجليزية، واشترى هذا المنزل "كينغسوير كورت لودغ" منذ 29 عامًا، ولكنه معروض للبيع في السوفف الآن.

منزل بريطاني مميز يرجع إلى القرن التاسع عشر ويُمكن وصفه بأنه الجنة الخاصة

ويمتد المنزل على مساحة فدانين من الحدائق، ويمكنك الاستمتاع بالمناظر الخلابة هناك، حيث يوجد في المنزل تراس كبير مرصوف في الجانب المواجه للبحر، حيث توجد طرق ومسارات تؤدي إلى حافة المياه ومسار آخر إلى رصيف السفن الخاص. ويوجد لدى المنزل شاطئ رملي تتم فيه عملية المد والجزر، وبالتالي تم تجهيز مرفأ خاص للقوارب الصغيرة؛ لترفع عن المياه، وكان رصيف المرفأ يعلو الجبل عندما استولى الجنود الأميركيون على المنزل في الحرب العالمية الثانية.

منزل بريطاني مميز يرجع إلى القرن التاسع عشر ويُمكن وصفه بأنه الجنة الخاصة

شهد أحداث الحرب العالمية الثانية:
وكانت المنطقة بأكملها خلية من النشاط خلال الحرب وبسبب كلية البحرية الملكية في دارتموث، استخدم الفرنسيون قرية كينغويرز كقاعدة لمهماتهم ، وتمركز  الجنرال ديغول هناك، وفي مقابل هذه الممتلكات، كانت دارتماوث نقطة الانطلاق للبعثات السرية للمخابرات إلى فرنسا. وبعد الحرب، كان المنزل مملوكًا للأدميرال سير فرانك هوبكنز، الذي تولى قيادة السفينة الملكية آرك رويال وأصبح قائدًا للكلية البحرية في دارتموث.

منزل بريطاني مميز يرجع إلى القرن التاسع عشر ويُمكن وصفه بأنه الجنة الخاصة

وفي هذا السياق، قال سميث، وهو صاحب شركة متقاعدة للطباعة في السبعينيات من عمره، والمالك السابق للمنزل "لقد انجذبنا إلى العقار، كان مذهلًا للغاية ولا يزال كذلك، ولهذا السبب بقينا لمدة تقرب من 30 عامًا نسكنه". وأضاف "حين تستطع الشمس، يصبح المنظر رائع للغاية، كما أن فكرة السير حتى الوصول إلى البحر أمر مذهل".

وتقع قلعة كينغسوير، والتي تم بناؤها في نهاية القرن الـ15، بجوار المنزل، وكان واحدًا من حصون المدفعية المبنية لغرض محدد في بريطانيا، ويمكن رؤيتها من على الشاطئ. وتبلغ مساحة المنزل 2364 قدمًا، ومن الداخل يوجد مطبخ أنيق، وغرفة جلوس وغرفة طعام، وغرفة معيشة، و4 غرف نوم و3 حمامات.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منزل بريطاني مميز يرجع إلى القرن التاسع عشر ويُمكن وصفه بأنه الجنة الخاصة منزل بريطاني مميز يرجع إلى القرن التاسع عشر ويُمكن وصفه بأنه الجنة الخاصة



بلقيس بإطلالة جديدة جذّابة تجمع بين البساطة والفخامة

القاهرة - صوت الإمارات
النجمة بلقيس عادت من جديد للتفاعل مع جمهورها واستعراض إطلالة جديدة لها عبر انستجرام، لتوثق أحدث ظهور لها بفستانها الأسود الجديد الذي نال تفاعل قطاع كبير من جمهورها، كما أنها عادت للظهور بأزياء من علامة فيرساتشي الشهيرة التي سبق وقد تألقت بها أكثر من مرة في الماضي. تفاصيل أحدث إطلالة للنجمة بلقيس النجمة بلقيس اختارت في احدث ظهور لها، ارتداء فستان أسود أنيق من علامة فيرساتشي الشهيرة، وتعتبر بلقيس من عاشقات اللون الأسود وسبق وظهرت به في العديد من إطلالاتها الجذابة، وهذه المرة اختارت فستان أنيق نال إعجاب محبيها بمجرد نشر صوره عبر حسابها على انستجرام. بلقيس استعرضت أناقتها بفستان أنيق باللون الأسود انسدل طويلًا ومجسمًا مع صيحة الكب التي زادت من أناقته، والتي جاءت بتصميم مستقيم، كما تزينت منطقة الصدر بحزام رفيع يتوسطه اكسسوار...المزيد

GMT 23:55 2024 السبت ,20 إبريل / نيسان

مقتل مراسل عسكري لصحيفة روسية في أوكرانيا
 صوت الإمارات - مقتل مراسل عسكري لصحيفة روسية في أوكرانيا

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 09:53 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

حاكم أم القيوين يفتتح مركز الإمارات الذكي للهجن

GMT 13:50 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

منى زكي تُعلن عن سعادتها بالعمل مِن جديد مع ميرفت أمين

GMT 14:57 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فهود وضباع تتناوب على افتراس ظبية حيّة في جنوب أفريقيا

GMT 18:31 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"غوغل" يحيي الذكرى الـ87 لميلاد الفنانة هند رستم

GMT 07:25 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"هكذا تكلم الذئب" مجموعة قصصية لـ مصطفى الشيمى

GMT 03:49 2018 الإثنين ,01 تشرين الأول / أكتوبر

الكرواتي زوران ماميتش يُعرب عن غضبه لأداء لاعبيه

GMT 04:29 2015 السبت ,27 حزيران / يونيو

افتتاح مهرجان "بساط الريح" السادس عشر في جدة

GMT 09:33 2013 الأربعاء ,24 تموز / يوليو

فيلم عن ويكيليكس يفتتح مهرجان تورنتو في سبتمبر

GMT 03:51 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

مباحثات رسمية بين الرئيس السيسي ورئيس توجو

GMT 09:44 2015 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس "كهرباء دبي" يؤكد السعي لتعزيز قطاع الطاقة المستدامة

GMT 02:23 2014 الثلاثاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

خالد سليم يعود بعد غياب طويل بألبوم "إنسان مرفوض"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates