منزل الجناح في لندن تحفة الحداثة بتوزيعه المذهل منخفض الارتفاع
آخر تحديث 20:14:25 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بتصميم زجاجي أنيق ومريح ويستقبل الشمس طيلة اليوم

منزل "الجناح" في لندن تحفة الحداثة بتوزيعه المذهل منخفض الارتفاع

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - منزل "الجناح" في لندن تحفة الحداثة بتوزيعه المذهل منخفض الارتفاع

منزل فيليب وكارولين كوبر صديق للبيئة في بلكهيث مع فضاء زجاجي مفتوح من الارض الى السقف
لندن - سليم كرم

قرر المهندس المعماري فيليب كوبر وزوجته مصممة الديكور كارولين تعيين ابنهما المهندس المعماري سام لبناء منزل مستوحى من الحداثة في جنوب لندن، وجلبا له قائمة من المنازل الحديثة التي يفضلونها في جميع أنحاء العالم.فأنشأ سام منزل " الجناح" والذي أصبح واحدا من المنازل الحديثة المرغوبة في لندن بسبب اناقته وتصميمه الزجاجي الذي يسمح لضوء الشمس أن يتألق داخله طوال اليوم ويقدم الكثير من الراحة المدروسة، وتجتمع هذه المعايير العالية مع تكلفة الطاقة المنخفضة التي يكلفها المنزل والتي تصل الى نصف المنازل الأصغر منه حجما بكثير.

ويفتخر حي اويشام الذي يقع فيه المنزل بوجوده، بالرغم من أن هذا المنزل لم يكن موجودا في تخطيط الحي بين عامي 2007 و 2008، ولكن مع تزايد فكرة المساكن الذكية والعودة الى الحدائق، كان لابد من الحفاظ على الحياة البرية وتصريف المياه بعناية أكبر، ففي الخمسينات كان ال كوبر يملكون حديقة خلفية بمساحة 100 ياردة، وتنحدر بشكل حاد لتصل الى الطريق، ولكن كان هناك مشكلة تكمن في منزلهم الجورجي ذي الطبقتين الذي يمتلك سقفا" صينيا" منمقا" مع أبواق نحاسية، من تصميم وليام تشامر يسمى مبنى باغودا ، وهو نفس المصمم الذي بنى سومرست هاوس في ستراند، والذي كان معلما" للعمارة في فترة جورج الثالث في القرن ال19.

والتقي الزوجان في عام 1966 في ليفربول، في فعاليات أسبوع برشر، وتقول كارولين " منذ أن التقينا أصبح صديقي المفضل" وتزوجا في عام 1967 وعاشا في عدد من الشقق المستأجرة، ثم انتقلا الى منزل في ولويتش، وفي عام 1991 اشتريا منزل باغودا في بلكهث.

وكان هذا المنزل موطنا" للاطفال، ولم يستخدم كمنزل عائلة منذ الحرب العالمية الثانية، ويقع في ملكية تقدر بحوالي 6000 قدم مربع، ويحتاج الكثير من العمل، وأنجبا فيه أولادهما الثلاثة هم سام البالغ من العمر 41 عاما و جيس البالغ من العمر 35 عاما وويل البالغ من العمر 32 عاما.

منزل الجناح في لندن تحفة الحداثة بتوزيعه المذهل منخفض الارتفاع

وصمم الزوجان على البقاء في بلكهث ولكنهما لم يعثرا على مكان لبناء منزل احلامهما، فزارهما في احد الايام المهندس المعماري كريس ويلكنسون الذي أشار لهما بأن يبنيا منزلهما في الحديقة، وبعد عامين من المفاوضات ومحاولة اقناع مخططي المدينة بالسماح لهم بالبناء فيها.

وكان فيليب  أنشأ شركة يورتلاند هاوس للتطوير العقاري في عام 1983، وعمل كمعالج للتخطيط، وكان يعلم أن وصول الطرق المؤدية الى المنزل كان يجب أن تقوم على الطريق أسفل المنزل، ولكن وكالة الطرق السريعة اخبرته أنهم لن يوافقوا  على البناء الا اذا موّل الزوجان مواقف سيارات اضافية في المكان، فوافقا، وبعد ستة أشهر حصلا على اذن بإزالة شجرة الكستناء القديمة المريضة من منتصف الموقع.

وطلب بعدها فيليب من سام الذي كان يعمل في الهندسة العقارية تصميم المنزل الجديد، وبقول " اردت أن اعطيه أعظم هدية معمارية يمكن أن أقدمها."

منزل الجناح في لندن تحفة الحداثة بتوزيعه المذهل منخفض الارتفاع

وقرر سام أن يصمم البيت الجديد بطريقة الفراشة وبمواصفات عالية مستخدما الموقع الحاد ببراعة، فدس في الطابق الارضي جدارا" استناديا" سميكا"، وجعل الفناء في المنطقة الجنوبية المشمسة، وقسمه الى ثلاث غرف نوم وعدة من الحمامات لكل منها لون قوي، وتقول كارولين " استخدمت الكثير من الالوان."

وصمم الطابق الاعلى الذي يمكن الوصول اليه عبر سلم زجاجي كمساحة مفتوحة للجلوس مع ابواب زجاجية منزلقة تصل من الارض الى السقف والتي تؤدي الى حديقة انيقة، ودهنت باللون الرمادي الحيوي والعميق، فيما غرفة النوم الرئيسية طليت باللون الارجواني بجدران جص مصقول وحمام أبيض.

ويتوسط مساحة العيش المبهرة مطبخ مفصل على الطريقة الكورية مع بلاط خرساني وخزائن مزدوجة، ومنقطة مفتوحة لإعداد الطعام باللون الأصفر، ونافذة كبيرة للضوء والتهوية وأبواب بيضاء أنيقة ورائعة، وهناك أيضا مساحة لوضع مصعد كهربائي في المنزل اذا احتاج الزوجان لذلك.

ويمتلك المنزل منطقة حصاد للامطار وأسقف ازهار جميلة ووحدة توزيع الحرارة وجدران عازلة فائقة السماكة، ونوافذ مصفحة، وبلاط المطبخ من السيراميك فيما بلط السقف الخارجي بالسيراميك أيضا للسماح لمياه الامطار أن تنزل الى خزان الجمع الخاص بها.

ولاقى بناء المنزل اعتراض وحدة حماية التراث الانجليزي والمجموعة الجورجية لأنه يساهم في حجب الرؤية عن المنزل الجورجي من تصميم تشامبر، ولكن عندما لاحظ مفتش مجلس البلدية أن هذا ليس صحيحا" قرر أن يمنح اذن متابعة البناء.

واستغرق البناء وقتا طويلا، والكثير من التكاليف، فبدأ في خريف 2011 وانتهي في حزيران/يونيو 2014، بتكلفة 1.6 مليون جنيه استرليني، وفي ذلك الوقت لم يرد أحد شراء المنزل القديم في الوقت الذي أصبح في أسفل حديقته منطقة للبناء، ولكن في نهاية المطاف بيع المنزل الجورجي بقيمة 3 مليون جنيه استرليني، وسكن الزوجان كوبر في منزل احلامهما، وتوضح كارولين " عشنا كثيرا ونحن نتخيل منزل أحلامنا، وفي النهاية حققنا ما أردنا تماما." وسعد فيليب كثيرا لدى انتهاء المنزل الذي أصبح سعره اليوم في السوق حوالي 4.5 مليون جنيه استرليني.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منزل الجناح في لندن تحفة الحداثة بتوزيعه المذهل منخفض الارتفاع منزل الجناح في لندن تحفة الحداثة بتوزيعه المذهل منخفض الارتفاع



GMT 20:20 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 18:06 2013 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

لورين ستونر تخطف الأنظار على شاطئ ميامي

GMT 21:37 2018 السبت ,29 كانون الأول / ديسمبر

ثياب ميلانيا ترامب تثير ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 19:50 2013 السبت ,23 شباط / فبراير

"سامسونغ سمارت بي سي برو"بمميزات عدة

GMT 19:57 2017 الأربعاء ,07 حزيران / يونيو

يسرى محنوش تحيي حفلة فنية على المسرح البلدي في تونس

GMT 04:19 2022 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

85 ألف درهم تعويضاً لعامل سقط من على سلم

GMT 01:37 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الصين تطلق بنجاح خمسة أقمار صناعية للاستشعار عن بُعد

GMT 16:28 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

شرطة رأس الخيمة تفعّل نظام الاستدعاء الإلكتروني

GMT 00:00 2019 الأحد ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الإمارات خارج قائمة أوروبا للملاذات الضريبية قريباً
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates