شاب كردي ينضم للقتال ضد تنظيم داعش في شمال سورية
آخر تحديث 14:11:03 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيّن أنَّه يدافع عن الديمقراطية ويحارب التطرَّف

شاب كردي ينضم للقتال ضد تنظيم "داعش" في شمال سورية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - شاب كردي ينضم للقتال ضد تنظيم "داعش" في شمال سورية

شاب كردي ينضم للقتال ضد تنظيم داعش
لندن سليم كرم

عبر شاب بريطانيًا يقاتل ضد تنظيم "داعش" المتطرَّف ماسير غيفورد،  عن مشاعره الممزوجة بالفرحة والخوف، بعد أربعة أشهر من القتال ضد التنظيم.

 يشار إلى أنَّ ماسير غيفورد( 28 عامًا)، خريج جامعة أكسفورد، وأحد أعضاء المجموعات الكردية المقاتلة ضد "داعش" في شمال سورية.

 وقال غيفورد: "الهجوم على "داعش" في شمال سورية قد يكون وشيك، ويمكن أنَّ يأتي في أي لحظة".

وتابع: "كنا نائمين حين أتت الأوامر، ولكن حين نعلم بها، نترك كل ما بأيدينا ونذهب إلى المعركة، في الواقع إنّه أمر مرهق جدًا".

يذكر أنَّ غيفورد، ليس مسلمًا وليس كرديًا، ولا يتحدث أي من لغات منطقة الشرق الأوسط، ولكنه سافر إلى الأراضي الكردية في نهاية شهر أيلول/ سبتمبر الماضي.

وكان أحد طلاب مدرسة "تروي كونسيلور"،  إذ يحضر للحصول على وظيفة مربحة في "سيتي"،  ولكنه قرر الذهاب إلى ساحات القتال في الشرق الأوسط.

وأضاف ماسير غيفورد: "كنت جالسًا في مكتبي وأشاهد هذا الرعب المتزايد، "داعش" متطرَّفة، وكنت أرغب في المساعدة، والعمل الخيري كان الأفضل بالنسبة لي".

ورفض غيفورد،  تشبيهه بالـ"مرتزق"، موضحًا: "أنا هنا ولكن ليس من أجل المال أو الشهرة، لا أحد يدفع لي، والدافع هو الدفاع عن الديمقراطية".

وبيّن: "آمنت بقوة في ذلك، فمن الخطأ كمسيحي أنَّ اشاهد الصراع على أني مسلم،  ولكن أنا ملحد وكذلك العديد من الأكراد، وهناك الكثير من الأجانب الآخرين، ولكن البريطانيين هم المجموعة الأكبر، معظمهم جنود سابقين، البعض جاء فقط لمبادئه، إن المناخ جيد هنا".

 وشبه غيفورد، هذه الحشود البريطانية التي تأتي كي تحارب التنظيم، بالتي تقدمت للحرب الأهلية الإسبانية.

 يذكر أنَّ العديد من الغربيين أنضموا إلى الأكراد للقتال ضد "داعش" في شمال سورية، فضلًا عن الأميركيين والكنديين والألمان والبريطانيين، ولكن الجماعات السورية المسلحة الكردية لم توضح الأعداد الرسمية للمقاتلين الأجانب.

ويعتقد أنَّ عدد المقاتلين الأجانب لدى "داعش" يقدر بنحو 16 ألف مقاتل من حوالي 90 دولة حول العالم منذ عام 2012، وفقًا لبيانات وزارة الخارجية الأميركية.

 وتلقى غيفور التمرين مع الجماعات الكردية السورية، واشتغل في البداية كمترجم، ثم بدأ في تعلم اللغة الكورمانجية، وهي اللهجة التي يتحدث بها الأكراد.

وأضاف: "تجربتي الأولى في الصراع كانت في مدينة تل خميس، في شمال سورية، وهي أول مرة كنت أرمي فيها الرصاص لم أكن خائفا، فقط تذكرت أنّ علينا الفوز".

 وبيّن: "أثناء المعركة تم قتل اشلي غونستون( 28 عامًا) من استراليا، وهو صديق لي، ولقد فكرنا كثيرًا حول المجيء إلى هنا، ولكننا تخلينا عن المخاطر فنحن نكافح من أجل معتقداتنا".

 ولفت إلى أنَّ مقاتلي داعش "مجانين"، إذ يقتلون العاملين في المجال الإنساني والصحافيين،  وأنَّ أي شخص لدى "داعش" يجب أن يكون في السجن أو مستشفى الأمراض العقلية.

 ونوْه: "أريد البقاء أنا وزملائي حتى نصل إلى مدينة الرقة، عاصمة داعش".

 في سياق متصل، حث رئيس الوزرء البريطاني ديفيد كاميرون على التدخل لمساعدة الأكراد، قائلًا: "أشعر بقوة أن على الحكومة البريطانية الوقوف بجانب الأكراد، نحن بحاجة إلى دعم سياسي بالإضافة إلى السلاح".

 وتابع: "أعرف أن بريطانيا لا تريد دعم الأكراد بسبب الضغط التركي، ولكن لا ينبغي أنّ نقلق بشأن ما يعتقده الأتراك، ينبغي أن ندعم الأكراد، لأن هذا الشيء الصحيح الذي ينبغي فعله".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شاب كردي ينضم للقتال ضد تنظيم داعش في شمال سورية شاب كردي ينضم للقتال ضد تنظيم داعش في شمال سورية



بلقيس تتألق في صيحة الجمبسوت وتخطف الأنظار

دبي - صوت الإمارات
ماتزال النجمة الإماراتية بلقيس تسحر جمهورها مرة تلو الأخرى بإطلالاتها العصرية التي تجمع بين الطابع المحتشم والشبابي بتصاميم غير تقليدية إطلاقا، وجاء أحدث ظهور لها في فعالية خاصة بدار maxmara في البندقية بصيحة الجمبسوت، التي تعتبر من الصيحات التي تعتمدها بلقيس كل فترة، وتفضلها بتصاميم مميزة تنجح دائما في خطف الأضواء، فإذا كنتِ من عاشقات تلك الصيحة ننصحك بمشاهدة إطلالات بلقيس، لتتعلمي منها أساليب تنسيقها ببراعة. بلقيس تتألق بصيحة الجمبسوت في حفل عشاء دار Maxmara النجمة الإماراتية بلقيس حرصت على حضور عرض الأزياء الخاص بدار Max Mara 2025 خلال هذا الأسبوع، وكانت صيحة الجمبسوت اختيارها الأساسي في تلك الرحلة، حيث تألقت في حفل العشاء الخاص بدار ماكس مارا Max Mara، الذي أقيم في ساحة سان ماركو في البندقية بايطاليا بجمبسوت راقي باللون الأبيض الم�...المزيد

GMT 21:36 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 00:33 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

202 قطعة أثرية تصل إلى المتحف المصري الكبير في ميدان الرماية

GMT 03:40 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

توقعات مبشرة بارتفاع سعر صرف اليورو مقابل الدولار في 2020

GMT 01:09 2019 الخميس ,31 تشرين الأول / أكتوبر

ساري يدرس إراحة دي ليخت في مباراة يوفنتوس ضد جنوى اليوم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates