مقتل ثالث صحافي في المكسيك منذ بداية العام الحالي
آخر تحديث 14:10:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

في سلسلة حوادث مأساوية تستهدف العاملين في المجال

مقتل ثالث صحافي في المكسيك منذ بداية العام الحالي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل ثالث صحافي في المكسيك منذ بداية العام الحالي

مقتل ثالث صحافي في المكسيك
مكسيكو - صوت الامارات

أصبح خورخي أرمينتا ثالث صحفي يقتل في المكسيك منذ بداية العام الجاري، في سلسلة حوادث مأساوية تستهدف العاملين في هذا المجال، حسبما أفاد مصدر قضائي.

وقال مكتب المدعي المحلي على "تويتر"، إن الصحفي يعمل مديرا لموقع "ميديوس إوبسون"، وكان ضحية لهجوم مسلح في سيوداد أوبريغون شمالي البلاد، قتل خلاله أيضا شرطي وأصيب آخر.

وقالت ممثلة منظمة "مراسلون بلا حدود" في المكسيك بالبينا فلوريس لـ"فرانس برس"، إن أرمينتا كان تلقى تهديدات وحصل على الحماية في إطار برنامج حماية الأشخاص المهددين.

وأشارت المنظمة إلى أنه بذلك يرتفع الى 3 عدد الصحفيين الذين قتلوا منذ يناير في المكسيك، التي تعتبر من الدول الأكثر خطورة بالنسبة إلى الصحفيين.

ففي إبريل، عثر في جنوب البلاد على جثة فيكتور فرناندو ألفاريز الذي كان مفقودا، وفقما أعلن مكتب المدعي العام.

ومنذ عام 2000، قتل أكثر من 100 صحفي في المكسيك، وعام 2019 وحده قتل 10 مراسلين في هذا البلد وفق "مراسلون بلا حدود"، وقالت فلوريس إن "نحو 92 بالمئة من حالات قتل الصحفيين تبقى بلا عقاب في هذا البلد".

والجمعة نددت "مراسلون بلا حدود" بـ"الإهمال والتأخير" في الإجراء القانوني المتعلق باغتيال خافيير فالديز عام 2017، وهو صحفي مكسيكي كان من المتعاونين مع "فرانس برس".

وقالت المنظمة في بيان إن "إهمال السلطات والتأخير في الاجراء يثيران مخاوف من أن المسؤولين عن الجريمة سيفلتون من العقاب مرة أخرى. حتى لو كان هناك بعض التقدم، فإن العدالة تتحقق بالقطارة".

واغتيل فالديز، المتخصص في متابعة أخبار عصابات المخدرات بالرصاص، في وضح النهار أمام مكاتب صحيفة "ريودوسي" التي شارك في تأسيسها في كولياكان، عاصمة ولاية سينالوا مسقط رأسه، وكان في الخمسين من العمر.

وكان فالديز أحد أبرز المراجع في الصحافة الاستقصائية لحرب المكسيك على المخدرات، في ولاية كانت يحكمها خواكين "إل تشابو" غوزمان

قـــــــــــــــد يهمــــــــــــــــك أيضـــــــــــــــــا

نقابة الصحافيين المصريين توضّح اتخاذها 15 إجراء عاجلًا للحفاظ على حقوق صحافيي "التحرير"

نقابة الصحفيين التونسية تندد بما أطلقت عليه سياسة "التعتيم" على زيارة الرئيس التركي

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل ثالث صحافي في المكسيك منذ بداية العام الحالي مقتل ثالث صحافي في المكسيك منذ بداية العام الحالي



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها ومنحها لقب أميرة

إطلالات غريس كيلي الساحرة تُعيدك إلى "العصر الذهبي"

القاهرة - صوت الإمارات
غريس كيلي Grace Kelly لم تكن إنسانة عادية، بل كانت امرأة استثنائية سحرت قلوب الناس بجمالها، بما فيهم قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة في عام 1956، ولدت عام 1929 بجمال استثنائي، وهذا ما جعلها تدخل مجال التمثيل لتصبح إحدى أشهر ممثلات هوليوود في حقبة الأربعينيات والخسمينيات، كما وملهمة للكثير من الفنانين ومصممي الأزياء، وهي إلى اليوم تُعتبر إحدى أشهر أيقونات الموضة، واطلالاتها الرائعة التي مازالت إلى اليوم تبدو مواكبة لأحدث صيحات الموضة، هي أكبر دليل على ذلك. وإليكِ بعض الأمثلة. اطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة على مر الزمن: تنسيق أنيق في البنطلون القماشي اعتمدته غريس كيلي: كنا نشاهد  “غريس كيلي” Grace Kelly غالبًا في الاطلالات الرسمية، لكنها كانت تبدو أيضًا غاية في الأناقة، حيث تنسق اطلالات كاجوال م...المزيد

GMT 18:14 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

الإمارات تتحرى هلال شوال الجمعة المقبل

GMT 17:52 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

العسيلي ومصطفى حجاج يتألقان في حفل تخرج "فنون جميلة"

GMT 17:26 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

يوم واحد وتنتهي يسرا اللوزي من تصوير " طاقة حب"

GMT 09:13 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

كيف تدركي أن طفلك يعاني من صعوبات التعلم ؟

GMT 03:33 2019 الثلاثاء ,17 كانون الأول / ديسمبر

سان جيرمان يرفض مشاركة مبابي في أولمبياد طوكيو

GMT 11:11 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 23:32 2019 الأربعاء ,06 آذار/ مارس

إطلالات كريستين ستيوارت في عروض لاغرفيلد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates