اتحاد طلاب جامعة وارويك يرفض تنظيم ندوة مناهضة للشريعة
آخر تحديث 23:25:20 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

وسط مخاوف من انتهاك السياسة المحددة للمتحدثين من الخارج

اتحاد طلاب جامعة "وارويك" يرفض تنظيم ندوة مناهضة للشريعة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اتحاد طلاب جامعة "وارويك" يرفض تنظيم ندوة مناهضة للشريعة

الناشطة الحقوقية مريم نمازي
لندن - ماريا طبراني

منعت إدارة جامعة "وارويك"، الناشطة الحقوقية مريم نمازي من التحدث في إحدى الندوات خشية التحريض على الكراهية، بعد أن دعتها جمعية الملحدين والعلمانيين والإنسانيين في الجامعة إلى التحدث في ندوة في تشرين الأول/أكتوبر المقبل.
وأكّد المسؤولون في اتحاد الطلاب أنّ الناشطة الإيرانية التي تناهض القوانين الدينية من الممكن أن تنتهك السياسة المحددة للمتحدثين من الخارج.

وأوضح مسؤول اتحاد الطلبة في رسالة إلكترونية إلى رئيس الجمعية، بنيامين ديفيد، أنَّ "قرار المنع اتخذ بعد البحث عن نمازي ومنظمتها، ويجب علينا تقييم المخاطر المحتمل أن يتعرض لها أي متحدث من الخارج يرغب في الحضور إلى مقر الجامعة، وهناك الكثير من المقالات بواسطة نمازي ومقالات أخرى تتحدث عنها تشير إلى أنها تستخدم لغة تحريضية في حديثها ويمكن أن تحرض على الكراهية في الحرم الجامعي، وتشدد سياسة اتحاد الطلاب على عدم السماح بدعم أعمال التطرف أو نشر الكراهية والتعصب وتجنب إهانة الأديان أو الجماعات الأخرى".

وعبّر ديفيد عن شعوره بالحرج بسبب قرار اتحاد الطلاب، وأضاف "مريم نمازي مناضلة دائمة ضد العنف والتمييز وفعلت ذلك لسنوات عدة وكان يجب أخذ ذلك في الاعتبار عند التقييم ".

وكتبت نمازي عبر مدونتها الشخصية "يبدو أن اتحاد الطلبة لا يعي الفرق بين انتقاد الدين كحركة سياسية يمينية والهجوم والتحريض على كراهية الناس من جهة أخرى، إثارة الكراهية هو الأمر الذي يفعله المتطرفون وأنا ومنظمتي نتحداهم وندافع عن حقوق المسلمين السابقين".

وبيّن اتحاد الطلاب، أنه كجمعية خيرية كان عليه تقييم المخاطر المحتملة لأي متحدث خارجي، وكشف الاتحاد أن عملية صنع القرار لم تكتمل بعد وأنه سيتم التوصل إلى قرار نهائي بشأن هذه المسألة من قبل كبار أعضاء الاتحاد في الأيام المقبلة، وكان هذا القرار المبدئي احترامًا لحق الطلاب المسلمين خصوصًا مع رفض أن يشعر أحدهم بالخوف أو التمييز في الحرم الجامعي وليس بغرض قمع حرية التعبير.

يُذكر أن نمازي التى تكتب في صحيفة "الغارديان"، هي المتحدثة باسم مجموعة "قانون واحد للجميع" التي تناضل ضد الشريعة والقوانين الدينية، كما أنها عضو في مجلس المسلمين السابقين في بريطانيا وعضو في الحزب الشيوعي العمالي الإيراني، وفازت نمازي عام 2005 بجائزة الجمعية العلمانية الوطنية التي قدمها كاتب المقالات في "الغارديان" بولي توينبي.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اتحاد طلاب جامعة وارويك يرفض تنظيم ندوة مناهضة للشريعة اتحاد طلاب جامعة وارويك يرفض تنظيم ندوة مناهضة للشريعة



أحدث إطلالات كيم كارداشيان بعد إعلان طلاقها من كانييه ويست

واشنطن - صوت الإمارات
انشغلت عناوين المجلات الأميركية والعالمية في الفترة الأخيرة بخبر طلاق كيم كارداشيان وكانييه ويست، لكن أحدث إطلالات كيم كارداشيان كانت أيضاً لافتة خصوصاً أنها الأولى لها بعد إعلان الطلاق رسمياً. وفي أحدث إطلالات كيم كارداشيان، تألقت بلوك كاجول.يبدو أن كيم كارداشيان تُشغل نفسها في الفترة الأخيرة بالعمل، وخصوصاً على علامتها الخاصة للأزياء SKIMS، حيث من المتوقّع أن تطلق مجموعة جديدة هذا الأسبوع. وجاءت أحدث إطلالات كيم كارداشيان بتوقيعها الخاص، كاشفةً عن الملابس الرياضية من مجموعة SKIMS. وقد إختارت كيم طقماً بلون نيود المفضّلة لديها، وهو مؤلّف من كروب توب بأكمام طويلة وسروال رياضي خصره عالٍ مع العقدة وضيّق عند الطرف. وقد أكملت اللوك بحذاء من الفرو بكعب مسطّح. وفي أحدث إطلالات كيم كارداشيان، إعتمدت لوناً واحداً لكامل اللوك وهي خدع...المزيد

GMT 12:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة

GMT 12:00 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - أفضل مناطق الجذب السياحية في مدينة كالكوتا الهندية

GMT 04:48 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

فان دايك يعود إلى ليفربول بعد فترة تأهيل في دبي

GMT 05:32 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

إيفرتون مهدد بخسارة جيمس رودريجيز لنهاية الموسم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates