قرقاش يوضح أن الحرب على التطرف تبدأ على تمويله ومناهجه التعليمية
آخر تحديث 15:47:16 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكد الحاجة لمشروع عربي لمحاربته بعيدًا عن التمذهب

قرقاش يوضح أن الحرب على التطرف تبدأ على تمويله ومناهجه التعليمية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قرقاش يوضح أن الحرب على التطرف تبدأ على تمويله ومناهجه التعليمية

الدكتور أنور بن محمد قرقاش
أبوظبي – صوت الإمارات

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية، الدكتور أنور بن محمد قرقاش، عزم الإمارات على الاستمرار في الحرب على التطرف، المرتبط بالتطرف بعلاقة عضوية، مشيرًا إلى أن التطرف ظاهرة ليست مرتبطة بالدين الإسلامي، تحديدًا، ولها وجود قوي لدى مختلف الديانات، مضيفًا أن الحرب على التطرف تبدأ من الحرب على تمويله، والمناهج التعليمية والفكرية التي تؤدي لنموه وتشجيعه.

وذكر قرقاش، خلال لقائه، مساء الأحد، في أبوظبي، مع أكثر من 60 صحافيًا وإعلاميًا من دول عربية وأجنبية يستضيفهم المجلس الوطني للإعلام حاليًا بمناسبة احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ44: "لا نقبل أن تختطف جماعة تكفيرية الدين الإسلامي، لذا يجب علينا البدء بمحاربة الفكر المتطرف"، مؤكدًا أن الإمارات وضعت جماعة الإخوان المسلمين على قائمة الإرهاب بسبب فكرها التكفيري، إضافة إلى جماعات من مذاهب شيعية أُدرجت أيضًا على قائمة الإرهاب بسبب تطرفها، الأمر الذي يؤكد عدم ارتباط التطرف بمذهب معين.

وأعرب عن اعتقاده أن هذه الفترة تمثل نوعًا من الغفلة، مؤكدًا الحاجة إلى مشروع عربي، بعيدًا عن التمذهب.

وذكر "نريد مشروعًا يحفظ التنوع العربي بكل أطيافه"، موضحًا أن معالجة التطرف تتطلب جهدًا جماعيًا، لأننا جميعًا نعاني منه، ولفت إلى أن الإمارات تقوم بدورها في مكافحة التطرف بالصوت العاقل عبر مجلس حكماء المسلمين، وأن التصدي للإرهاب والتطرف استراتيجية بعيدة المدى ومتنوعة، مشددًا على أن الإسلام دين عالمي، وليست له رقعة جغرافية معينة، فالإسلام موجود في كل دول العالم، ولذا فمعالجة التطرف ليست حلًا عربيًا بمنعزل عن بقيه الدول، ويجب أن يكون هناك جهد جماعي.

وأوضح أن التطرف يستهدف لبنان والعراق ومصر وليبيا وبلجيكا، إضافة إلى فرنسا وكينيا وتونس، وكل الدول أمام تحدٍّ عالمي، والتعامل معه يجب أن يكون من هذا المنطلق، وكل بيئة لابد أن تدرس ظروفه حسب ظروفها.

و ذكر قرقاش في ما يتعلق بمكافحة التطرف إنه "لا يوجد حل عربي نستطيع تصديره لمعالجة التطرف و التطرف في العالم، فالتطرف تحدٍّ عالمي، والحل بالتالي يجب أن يكون عالميًا أيضًا، ولذا يجب على جميع الدول بذل الجهد على مستوى دولي مشترك لمواجهة التطرف، ونحن نعمل من خلال تجربة الإمارات على تقديم المساعدة في مواجهة التطرف كوننا جزءًا من التحالف الدولي لمحاربة التطرف ".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قرقاش يوضح أن الحرب على التطرف تبدأ على تمويله ومناهجه التعليمية قرقاش يوضح أن الحرب على التطرف تبدأ على تمويله ومناهجه التعليمية



أحدث إطلالات كيم كارداشيان بعد إعلان طلاقها من كانييه ويست

واشنطن - صوت الإمارات
انشغلت عناوين المجلات الأميركية والعالمية في الفترة الأخيرة بخبر طلاق كيم كارداشيان وكانييه ويست، لكن أحدث إطلالات كيم كارداشيان كانت أيضاً لافتة خصوصاً أنها الأولى لها بعد إعلان الطلاق رسمياً. وفي أحدث إطلالات كيم كارداشيان، تألقت بلوك كاجول.يبدو أن كيم كارداشيان تُشغل نفسها في الفترة الأخيرة بالعمل، وخصوصاً على علامتها الخاصة للأزياء SKIMS، حيث من المتوقّع أن تطلق مجموعة جديدة هذا الأسبوع. وجاءت أحدث إطلالات كيم كارداشيان بتوقيعها الخاص، كاشفةً عن الملابس الرياضية من مجموعة SKIMS. وقد إختارت كيم طقماً بلون نيود المفضّلة لديها، وهو مؤلّف من كروب توب بأكمام طويلة وسروال رياضي خصره عالٍ مع العقدة وضيّق عند الطرف. وقد أكملت اللوك بحذاء من الفرو بكعب مسطّح. وفي أحدث إطلالات كيم كارداشيان، إعتمدت لوناً واحداً لكامل اللوك وهي خدع...المزيد

GMT 12:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة

GMT 12:00 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - أفضل مناطق الجذب السياحية في مدينة كالكوتا الهندية

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates