لبنى القاسمي تناقش مع النرويج تعزيز الشراكة والتعاون في قضايا التعليم
آخر تحديث 13:56:26 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشفت أنَّ بلادها أنفقت ملياري درهم في 10 أعوام لدعم البرامج

لبنى القاسمي تناقش مع النرويج تعزيز الشراكة والتعاون في قضايا التعليم

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - لبنى القاسمي تناقش مع النرويج تعزيز الشراكة والتعاون في قضايا التعليم

الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي
أبوظبي ـ سعيد المهيري

بحثت وزير التنمية والتعاون الدولي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، مع نائب رئيس مجلس الوزراء النرويجي ليلى بخاري، والوفد المرافق لها، في مقر الوزارة في أبوظبي، سبل تعزيز علاقات التعاون والشراكة بين دولة الإمارات والنرويج، في قضايا التعليم.

وأكّدت الشيخة لبنى القاسمي حرص دولة الإمارات على تعزيز ودعم العلاقات مع النرويج، والتزام دولة الإمارات بدعم قضايا التعليم، لدوره الهام والأساسي في تعزيز التنمية والمساهمة في التقليل من نسب الفقر في الدول النامية.

وأشارت القاسمي إلى أنَّ "التعليم يشكل جزءًا هامًا من المساعدات التنموية والإنسانية التي تقدمها دولة الإمارات، فقد ساهمت دولة الإمارات بما يقارب من 2 مليار درهم إماراتي ما بين الأعوام 2004 -2014 لدعم برامج التعليم".

وعرضت بخاري خطة حكومتها لمكافحة العنف والتطرف، والتي تتطلب تعاونًا دوليًا مكثفًا للحيلولة دون انتشار الظاهرة عالميًا، كما أطلعت على جهود الحكومة النرويجية في زيادة الدعم المخصص للتعليم مع التركيز على أولوية التعليم للفتيات في الدول التي تعاني من الفقر المدقع والأزمات، إضافة إلى جهود النرويج لحشد الدعم الدولي اللازم لتحقيق الهدف الإنمائي في شأن التعليم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لبنى القاسمي تناقش مع النرويج تعزيز الشراكة والتعاون في قضايا التعليم لبنى القاسمي تناقش مع النرويج تعزيز الشراكة والتعاون في قضايا التعليم



GMT 17:24 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 صوت الإمارات - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 09:11 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

عمرو دياب يبهر جمهوره بالوشم الجديد على ساقه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates