مُجمّع زايد التعليمي الإماراتي يدخل الخدمة العام الدراسي المقبل لخدمة 8 مناطق سكنية
آخر تحديث 04:39:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يهدف إلى تحقيق الاستدامة وفق أعلى المواصفات الدولية والرؤية المستقبلية

مُجمّع زايد التعليمي الإماراتي يدخل الخدمة العام الدراسي المقبل لخدمة 8 مناطق سكنية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مُجمّع زايد التعليمي الإماراتي يدخل الخدمة العام الدراسي المقبل لخدمة 8 مناطق سكنية

ابوظبي - صوت الامارات

أفاد حسين الحمادي وزير التربية والتعليم الإماراتي، بأن مُجمّع زايد التعليمي بمنطقة السويح للحلقة الثانية والمرحلة الثانوية ستُفتح أبوابه العام الدراسي المقبل لاستقبال الطلبة، فضلًا عن وجود ثلاثة مجمعات أخرى تحت الإنشاء؛ منهم 2 في دبي بمنطقتي البرشاء والخوانيج، والثالث في رأس الخيمة، ويتطلب الانتهاء منهم عامين.

ويتألف المشروع من مبنى مكون من طابقين “الأرضي والأول” ويستهدف طلبة الحلقتين، الثانية والثالثة ويضم الجنسين (الذكور والإناث) مع مراعاة الفصل التام بينهم، وكذا الفصل بين الهيئات الإدارية والفنية والتدريسية لكل مبنى.

وأوضح أن التوجه الجديد للوزارة وفقًا لنظام المجمعات المدرسية الجديد، تضم طلاب رياض الأطفال مع الحلقة الأولى، موضحًا أن مجمعات تلك المرحلة تكون أقل في الكثافة العددية للطلبة، بحيث لا يتجاوز عدد الطلبة 1200 طالب وطالبة بحد أقصى، مع مراعاة قرب المسافة من المناطق السكنية، التي يقطنها أبناء تلك المرحلة.

مختبرات

وأضاف خلال لقاء صحافي عقد في مقر المجمع بمنطقة السيوح، أمس، للكشف عن المجمع المدرسي الجديد وما يحويه من مرافق بمواصفات عالميه، إن المناهج الجديدة تحتاج إلى مختبرات ذات مساحات واسعة، وهذا ما تم مراعاته في التصاميم الجديدة للمدرسة الإماراتية، ويأتي المجمع بمواصفات 7 نجوم ومصمم لاستيعاب 3000 طالب وطالبة، ويخدم نحو 8 مناطق سكنية ( الرحمنيات- السجعة- الدفين- جويزاع- البراشي- الطي- السويح- القطاط)، وسجل فيه حتى الآن 1175 طالبًا وطالبة للعام الدراسي 2019-2020.

ووفقًا للنموذج الجديد تعمل الوزارة مع عدد من الجهات على تطوير المباني المدرسية، من خلال عمليات الإحلال والدمج والتطوير وفق خطة زمنية، واتباع التصاميم الجديدة، فيما سيتم إنشاؤه وفقًا لاحتياجات المناطق السكنية.

الاستدامة

وأوضح الحمادي أن هذا المجمع يهدف إلى تحقيق الاستدامة في مبناه ويتناسب مع أعلى المواصفات الدولية، والتي تتناسب مع الرؤية المستقبلية للدولة، كما يعكس الرؤية الثاقبة ذات الخطوات الواسعة للقيادة الرشيدة، وتهدف كذلك لتطبيق أعلى معدلات الأمان والسلامة في المنشآت التعليمية.

وأشار إلى أن الوزارة تسعى دائمًا لخلق وتوفير بيئة تعليمية جاذبة للطلبة، إضافة إلى تعزيز روح الانتماء للمدرسة، والعمل على توطيد العلاقة بين المدرسة والأسرة، بما يدعم العملية التربوية والتعليمية، بعيدًا عن الشكل التقليدي، وذلك لتعزيز روح الانتماء للمدرسة لدى الطلبة وأولياء أمورهم.

ولفت إلى أن النماذج الجديدة للمشاريع تهدف إلى تحقيق الاستدامة في مبانيها وتشييدها بما يحقق مباني صديقة للبيئة تتناسب مع أعلى المواصفات الدولية، التي تناسب الدولة، والتي تعكس الرؤية الثاقبة ذات الخطوات الواسعة للقيادة الرشيدة، وتهدف كذلك لتطبيق أعلى معدلات الأمان والضمان لأسلوب تعليمي أمثل لكل الطلبة على مختلف المستويات بكل المناطق التعليمية.

اهتمامات

وقال : إن المشهد التعليمي بما يحمله من طموحات وآمال بات يتصدر اهتمامات دولة الإمارات، ويتربع على عرش أولوياتها، وهو ما وجهت به القيادة الرشيدة، وأعطته زخمًا عبر الدعم المطلق وتوفير المحفزات والإمكانات، ليتجسد على أرض الواقع حقيقة ماثلة أمامنا، عبر وجود مدارس وجامعات وبيئة تعليمية محفزة ومتطورة تعد ذات مكانة مرموقة عالميًا.

وأضاف أن طموحات دولتنا في تطوير التعليم لأسقف لها، وهو الأمر الذي نراه عبر الخطوات الاستباقية من قبل القيادة الرشيدة لتطوير التعليم، وهو نابع من رؤيتها الاستشرافية لمستقبل التعليم، وأهميته في وضع الدولة ضمن المراكز الأولى على خريطة العالم المتقدم.

محتويات

يضم المجمع الجديد 68 فصلًا دراسيًا، و57 مختبرًا (للفيزياء والكيمياء والأحياء ومختبر محاكاة الأعمال ومختبر المشاريع ومختبر الروبوت ومختبر الحاسوب ومختبر العلوم الصحية ومختبر تكنولوجيا الابتكار، ومختبر التصنيع الرقمي ومختبر التصميم والتكنولوجيا، ومختبر العلوم) وغرفتين للفنون ومركزين للإنتاج الإعلامي، وغرفتين للموسيقي، ومركزي مصادر تعلم، و 2 صالات طعام، و5 ملاعب كمرافق رياضية، وأخرى للصلاة، وعيادة طبية، وحضانة أطفال.

قد يهمك ايضا

اقتراح بإدراج مناهج خاصة للأمن البيولوجي في الجامعات والمعاهد العليا في الإمارات

الجامعة العربية تطلق برنامجًا تدريبيًا لتعليم النازحين واللاجئين والقضاء على الأمّية

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مُجمّع زايد التعليمي الإماراتي يدخل الخدمة العام الدراسي المقبل لخدمة 8 مناطق سكنية مُجمّع زايد التعليمي الإماراتي يدخل الخدمة العام الدراسي المقبل لخدمة 8 مناطق سكنية



تعرف على أبرز إطلالات كيم كارداشيان المبهرة والمميزة

القاهرة- صوت الإمارات
عندما نتحدث عن صيحات الموضة والأزياء حول العالم تلتفت الأنظار مباشرة إلى أيقونة الموضة العالمية ونجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، والتي تعمل كمصممة وعارضة أزياء ورائدة أعمال لها العديد من العلامات التجارية كما أن لها دور كبير في التأثير على منصات التواصل الاجتماعي بإطلالاتها المتجددة دوماً.كيم تتبع أسلوباً مميزا بارتداء قطع تتسم بالبساطة والعصرية، وهي تحب الأسلوب المحايد بالألوان فنرى تناغما بين القصات والخامات، حيث ترتدي قميصاً قطنياً بأكمام طويلة مع تنورة من قماش الحرير بلون البيج، تحب أن تجمع بين الزي الرسمي والعفوي كإضافة توب من الدانتيل الأسود مع بنطال رياضي واسع مع ارتداء قلادة من الخيوط،.نراها أيضا تدرج بالألوان في القطع التي ترتديها ثم تضيف قطعة مميزة مثل جاكيت مدبب أو حذاء البوت بكب طويل مع أشرطة متدلية.أما ...المزيد

GMT 11:43 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 صوت الإمارات - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 22:05 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

التعليق الأول من بيب غوارديولا على دموع كلوب

GMT 01:01 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

سان جيرمان يستعد لتأمين مستقبل نيمار حتى 2026

GMT 17:02 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

احذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 11:47 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 08:38 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 11:12 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 12:08 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 10:58 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تنفرج السماء لتظهر الحلول والتسويات

GMT 19:50 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تمرّ بيوم من الأحداث المهمة التي تضطرك إلى الصبر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates