مصر الدولية تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة
آخر تحديث 11:39:40 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكدت أن استئناف الدراسة سيكون بعد عودة الهدوء ورفض العنف

"مصر الدولية" تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "مصر الدولية" تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة

صور من الأرشيف لاحداث جامعة مصر الدولية
القاهرة - خالد حسانين

   أعرب أعضاء هيئة التدريس في جامعة مصر الدولية عن استيائهم من الأحداث التي وقعت في الجامعة ومن التغطية التي ظهرت في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، مُبْدِين تعاطفهم الشديد مع جموع طلاب الجامعة وأولياء أمورهم وقلقهم بشأن تعطيل الدراسة بما لا ذنب لهم فيه، وأكدوا رفضهم الكامل لاستئناف الدراسة إلا بعد استعادة المناخ العلمي الصحيح ووجود ضمانات كافية لاحترام التقاليد الجامعية والحفاظ على هيبة أعضاء هيئة التدريس بعد مسلسل الادعاءات التي اختلقها بعض الطلاب وروجوا لها عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي ضد الجامعة وبعض أساتذتها. وقال أعضاء هيئة تدريس الجامعة في بيان صدر عن الجامعة لتوضيح موقفها من الأحداث الأخيرة وتلقى "العرب اليوم" نسخة منه، إن الحدث فرض نفسه على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي فتداخلت المعلومات والآراء وضاعت الحقائق، فليس من المنطقي أن تتطور الأحداث لهذا الشكل لسبب المطالبة بإنشاء كوبري للمشاة عرضت الجامعة من جانبها إنشاءه على نفقتها الخاصة، ولكن الأمر يتطلب موافقات جهات أخرى لا ولاية للجامعة عليها، وقد شارك بعض أعضاء هيئة التدريس في الحوار مع الطلاب قبل الأحداث الأخيرة مرات ومرات دون جدوى. وشدد أعضاء هيئة التدريس على مسؤوليتهم عن تعويض طلابهم كل ما فقدوه من تحصيل علمي وتدريب عملي حال أن تصبح الظروف مواتية للتعليم والتحصيل الدراسي واستعادة الاحترام الذي لا يستقيم من غيره تعليم. وأضاف أعضاء هيئة التدريس الذين عايشوا تطور الأحداث منذ بدايتها إنهم يؤيدون ويتضامنون مع الجامعة فيما اتخذته من قرارات استندت إلى قانون تنظيم الجامعات منذ بداية الأحداث ورفضهم الكامل لتلك الإملاءات غير القانونية التي يريد بعض الطلاب فرضها على الجامعة وكلياتها المختلفة بتغيير سياسات مستقرة منذ 16 عاماً تخرج في ظلها آلاف الطلاب وحققت للجامعة مكانتها وسمعتها العلمية، أو بإقصاء بعض العاملين في الجامعة بالقوة وتنحية قيادات عليا عن مناصبها بالمخالفة لكل القوانين والأعراف الجامعية. وربط البيان بين الأحداث المؤسفة التي وقعت والأوضاع العامة في مصر هذه الأيام حيث تسود حالة من الغضب تعم ربوع البلاد تعبر عن نفسها في عنف ليس له ما يبرره، وأشار فيه إلى أن الجامعات المصرية نالت نصيبها من ذلك العنف أخيراً، وقد ساء أعضاء هيئة التدريس كثيراً محاولات البعض استثمار الأحداث وحالة الغضب السائدة بشكل ساعد في اشتعالها لهدف تحقيق مكاسب أقل شأناً من الحفاظ على كيان تعليمي متميز ظل لسبعة عشر عاماً ساعد أجيالا من الشباب المصري في اللحاق بركب العلم والتطور العالمي. ودعا أعضاء هيئة التدريس الجامعة وأولياء أمور جموع الطلاب إلى تدارس الموقف والعمل على استعادة مناخ صحيح للتعليم دون أن يمس ذلك هيبة مؤسسة تعليمية مرموقة وأعضائها. وكانت جامعة مصر الدولية شهدت خلال الأسبوعين الماضيين أحداثاً تلاحقت وتطورت بشكل سريع وغير مبرر حتى وصلت إلى ذروتها باقتحام طلاب من

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر الدولية تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة مصر الدولية تعرب عن استيائها من التغطية الإعلامية للأحداث الأخيرة



أناقة لافتة للنجمات في حفل "غولدن غلوب" الافتراضي

القاهرة- صوت الإمارات
البساط الأحمر لحفل غولدن غلوب بنسخته الـ78 بدا مختلفاً هذا العام في ظل قواعد التباعد الاجتماعي، ولكن ذلك لم يمنع النجمات العالميّات من التألّق بإطلالات لافتة ندعوكم للتعرّف على أكثرها أناقة فيما يلي.يُعتبر حفل Golden Globes Awards الحدث السنوي المنتظر في عالم السينما والتلفزيون، ورغم تقديمه بنسخة افتراضيّة هذا العام إلا أن بساطه الأحمر تزيّن كالعادة بمجموعة من الإطلالات الأنيقة.- ظهرت النجمة المكسيكيّة ذات الأصول اللبنانيّة، سلمى حايك، على البساط الأحمر برفقة النجم الأميركي ستيرلنغ كاي براون. وهي تألّقت للمناسبة بثوب من الحرير الأحمر بكتف واحدة حمل توقيع دار Alexander McQueen.- اختارت النجمة مارغو روبي إطلالة أنثويّة ذات طابع عصري من توقيع دار Chanel. وقد تميّز ثوبها المونوكرومي بالكشاكش المتعددة التي زيّنته وبحزام من الجلد الأسود حدّد الخص...المزيد

GMT 09:08 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار ألوان دهانات حوائط باللون الفيروزى لرونق خاص في منزلك

GMT 17:16 2016 الخميس ,22 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يؤكدون فوائد ممارسة العادة السرية للرجال والنساء

GMT 19:42 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الدلو السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 10:18 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

سلاف فواخرجي غجرية ساحرة في جلسة تصوير جديدة

GMT 23:21 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

وكالة "ناسا" تعثر على كوكب جديد يشبه الكرة الأرضية

GMT 23:30 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

اسباب التهاب اللسان عديدة منها نقص الحديد والحساسية

GMT 14:45 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

أكاديمية شرطة دبي تكرّم المشاركين بإطلاق الهوية المؤسسية

GMT 15:19 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تقييــم رؤســاء الجامعــات؟!
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates