مصر تلغي قرار معاملة الطالب الجامعي السوري كنظيره المصري
آخر تحديث 17:52:05 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ضمن سلسلة قرارات تتخذها السلطة بحق الموجودين على أرضها

مصر تلغي قرار معاملة الطالب الجامعي السوري كنظيره المصري

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مصر تلغي قرار معاملة الطالب الجامعي السوري كنظيره المصري

طلاب جامعة القاهرة
دمشق ـ جورج الشامي

أكد المجلس الأعلى للجامعات في مصر عزوفه عن القرار الصادر من الرئيس المصري المعزول محمد مرسي بتاريخ 1812، والذي ينص على معاملة الطلاب السوريين كنظرائهم المصريين من حيث تكاليف الدراسة. وجاء هذا القرار للمجلس في معرض رده على خطاب استفسار من قبل جامعة القاهرة، واستثنى القرار الطلاب السوريين القدامى الذين التحقوا سابقاً في إحدى جامعات الدولة المصرية.وتشهد مصر هذه الأيام نوعين من الهجرة يقوم بها السوريون، إحداها غير شرعية عبر مياه الإسكندرية إلى دول أوروبا، والثانية بشكل نظامي إلى دولة تركيا ودول المغرب العربي.وتأتي هذه الهجرة الواسعة والرغبة الجامحة للسوريين في الخروج من مصر بعد أن ضيّقت السلطات المصرية بشكل واضح على اللاجئين السوريين داخل أراضيها، فخلال الأشهر الثلاثة الماضية اتخذت السلطات المصرية بحق اللاجئين السوريين قرارات مجحفة ومنها:
- أصدرت قراراً بملاحقة السوريين الذين لا يملكون إقامة في مصر، وتم اعتقال المئات منهم
- رحلت عشرات السوريين إلى تركيا بعد أن ألغت أوراق إقامتهم.
- ألغت قرار استقبال السوريين بدون تأشيرة وفرضت موافقة سابقة لدخولهم الى الأراضي المصرية.
- أصدرت قرارا بمنع السوريين  من العودة إلى مصر بعد الخروج منها إلا في حال امتلاك إقامة دراسية.
- ضيقت على المعارضين السوريين، وتم نقل مقر الائتلاف الوطني في القاهرة إلى اسطنبول.
- أغلقت المدارس السورية الخاصة التي كانت تقدم المنهج المصري للطلاب السوريين.
- ألغت قرار قبول الطلاب السوريين في المدارس المصرية ومنع آلاف الأطفال من الالتحاق بالمدارس الحكومية ، ثم رجعت عن هذا القرار منذ أيام.
- وأخيراً القرار الصادر اليوم بإلغاء معاملة الطالب الجامعي السوري معاملة المصري، أو بمعنى آخر إقصاء طلاب سوريا من الجامعات المصرية.
يذكر أن مصر هي من أبرز الدول العربية التي سهلت قدوم السوريين وإقامتهم داخل أراضيها بعد تفاقم الوضع السوري، ويسّرت الدولة المصرية للسوريين حاجات التعليم والمسكن عن طريق تفعيل الجمعيات الخيرية المصرية.
ويقدر عدد السوريين داخل مصر حوالي المليون ولا يوجد تعداد رسمي لهم إلى الآن، وهم ينتشرون في القاهرة والإسكندرية ودمياط الجديدة وبشكل أخص في مدينة "السادس من أكتوبر" حيث يقيم أكبر تجمع للسوريين في مصر.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تلغي قرار معاملة الطالب الجامعي السوري كنظيره المصري مصر تلغي قرار معاملة الطالب الجامعي السوري كنظيره المصري



سيرين عبد النور تتألق باللون الأصفر المطبع بالزهور

القاهرة - صوت الإمارات
تألقت النجمة سيرين عبد النور بفستان من الحرير الأصفر المطبع بالزهور من تصميم فالنتينو وهو ينتمي إلى أول مجموعة أطلقتها الدار من ميلانو في أكتوبر الماضي. لقد أراد المصمم المبدع بيار باولو بيكولي تصميم مجموعة تجسد الحرية والرومنسية فكان له ما أراد، وقد اختارت سيرين هذا الفستان حيث تمت جلسة التصوير في منتجع kalani resort ونسّقت معه حقيبة بيج مزدانة بالمسامير التي ارتبطت بهوية الدار الإيطالية، فيما اختار المصمم تنسيق حقيبة ممائلة ولكن باللون الزهري الباستيل. تم التصوير بعدسة المبدع الياس أبكر وتولّت الخبيرة مايا يمين مكياج سيرين وصفّف شعرها المزين جورج مندلق. واهتم بتنسيق اللوك خبير المظهر سيدريك حداد الذي يرافق سيرين في غالبية إطلالاتها خصوصاً في برنامج the masked singer. وقد نشر سيدريك بدوره رسالة عايد فيها سيرين لمنسبة ميلا...المزيد

GMT 18:42 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

إنتر يحسم "ديربي الغضب" ويبتعد عن ميلان بـ4 نقاط

GMT 20:27 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

هالاند يضع شروطه من أجل الرحيل عن دورتموند

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 01:01 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

سان جيرمان يستعد لتأمين مستقبل نيمار حتى 2026
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates