دراسة تتنبأ بتغيير لون أجزاء من القارة القطبية الجنوبية أنتاركتيكا
آخر تحديث 14:26:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تعتبر موطنًا لأنواع عدة من الطحالب التي تنمو على ثلوج طينية

دراسة تتنبأ بتغيير لون أجزاء من القارة القطبية الجنوبية "أنتاركتيكا"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - دراسة تتنبأ بتغيير لون أجزاء من القارة القطبية الجنوبية "أنتاركتيكا"

الجليد
لندن - صوت الامارات

أظهرت دراسة نُشرت الأربعاء أن أجزاء من القارة القطبية الجنوبية "أنتاركتيكا" سيتغير لونها ومن المتوقع أن ينتشر فيها "ثلج أخضر" ناجم عن الطحالب مع ارتفاع درجات الحرارة على صعيد عالمي، ورغم أنها غالباً ما تُعتبر خالية من الحياة النباتية، فإن أنتاركتيكا تعتبر موطناً لأنواع عدة من الطحالب التي تنمو على ثلوج طينية وتمتص ثاني أكسيد الكربون من الهواء.

وقام باحثون من جامعة كامبريدج و"بريتيش أنتاركتيك سورفي" بدمج صور الأقمار الاصطناعية بملاحظات من أرض الواقع لاكتشاف نسبة الطحالب الخضراء في أكثر قارات العالم قحالة.

وقد تمكنوا من تحديد أكثر من 1600 من الطحالب الخضراء المنتشرة عبر شبه الجزيرة على مساحة مجتمعة تبلغ 1.9 كيلومتر مربع، وفي هذا الصدد قال مات ديفي من قسم علوم النبات في كامبريدج: "رغم أن الأرقام صغيرة نسبياً على نطاق عالمي.. لكن في أنتاركتيكا فإن هذه الكمية من الكتلة الحيوية مهمة للغاية"، موضحًا: "يعتقد الكثير من الناس أن أنتاركتيكا هي مجرد ثلج وطيور بطريق.. لكن هناك الكثير من الحياة النباتية فيها".

وقدّر الفريق أن الطحالب في شبه الجزيرة تمتص حالياً مستويات من ثاني أكسيد الكربون تعادل 875 ألف رحلة سيارة في المتوسط، ووجدوا أيضاً أن غالبية الطحالب المزهرة تقع على مسافة خمس كيلومترات من مستعمرة للبطريق، إذ أن فضلات الطيور هذه تعتبر سماداً ممتازاً لها.

قد يهمك ايضا 

أنثى دب وصغيرها يتجولان في ضواحي عاصمة إستونيا

ثلاثة بطاريق تتجول داخل متحف أميركي خالٍ من البشر

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تتنبأ بتغيير لون أجزاء من القارة القطبية الجنوبية أنتاركتيكا دراسة تتنبأ بتغيير لون أجزاء من القارة القطبية الجنوبية أنتاركتيكا



سحرت قلب أمير موناكو الذي تزوجها ومنحها لقب أميرة

إطلالات غريس كيلي الساحرة تُعيدك إلى "العصر الذهبي"

القاهرة - صوت الإمارات
غريس كيلي Grace Kelly لم تكن إنسانة عادية، بل كانت امرأة استثنائية سحرت قلوب الناس بجمالها، بما فيهم قلب أمير موناكو الذي تزوجها وأعطاها لقب أميرة في عام 1956، ولدت عام 1929 بجمال استثنائي، وهذا ما جعلها تدخل مجال التمثيل لتصبح إحدى أشهر ممثلات هوليوود في حقبة الأربعينيات والخسمينيات، كما وملهمة للكثير من الفنانين ومصممي الأزياء، وهي إلى اليوم تُعتبر إحدى أشهر أيقونات الموضة، واطلالاتها الرائعة التي مازالت إلى اليوم تبدو مواكبة لأحدث صيحات الموضة، هي أكبر دليل على ذلك. وإليكِ بعض الأمثلة. اطلالات غريس كيلي التي جعلتها أبرز أيقونات الموضة على مر الزمن: تنسيق أنيق في البنطلون القماشي اعتمدته غريس كيلي: كنا نشاهد  “غريس كيلي” Grace Kelly غالبًا في الاطلالات الرسمية، لكنها كانت تبدو أيضًا غاية في الأناقة، حيث تنسق اطلالات كاجوال م...المزيد

GMT 18:14 2020 الأربعاء ,20 أيار / مايو

الإمارات تتحرى هلال شوال الجمعة المقبل

GMT 17:52 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

العسيلي ومصطفى حجاج يتألقان في حفل تخرج "فنون جميلة"

GMT 17:26 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

يوم واحد وتنتهي يسرا اللوزي من تصوير " طاقة حب"

GMT 09:13 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

كيف تدركي أن طفلك يعاني من صعوبات التعلم ؟
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates