نورة الكعبي تفتتح معرض الفن التشكيلي السوداني في العويس الثقافية
آخر تحديث 11:19:46 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

نورة الكعبي تفتتح معرض الفن التشكيلي السوداني في "العويس الثقافية"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - نورة الكعبي تفتتح معرض الفن التشكيلي السوداني في "العويس الثقافية"

نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة
أبوظبي - صوت الإمارت

افتتحت نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، مساء أول أمس الأربعاء، معرض الفنانين السودانيين الذي تنظمه مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية، بحضور الدكتور سليمان موسى الجاسم نائب رئيس مجلس الأمناء في المؤسسة، والأديب عبدالغفار حسين عضو مجلس الأمناء، وعبدالحميد أحمد الأمين العام، والدكتور محمد عبدالله المطوع عضو الأمانة العامة للمؤسسة، وسط جمهور كبير من أبناء الجالية السودانية والشخصيات الثقافية والفنية والإعلامية، ولفيف من المهتمين بالفن.

وتجولت معالي وزيرة الثقافة في المعرض، واطلعت على الأعمال الفنية التي قاربت الـ70 عملاً من مختلف المدارس والأجيال، والتي عكست أصالة الفن في السودان، وتجاذبت أطراف الحوار مع الفنانة السودانية المخضرمة كمالا إبراهيم إسحاق التي تعد تجربتها الأبرز في حقل الفن التشكيلي السوداني المعاصر، وقدمت درع العويس التذكارية للفنانة كمالا، وشكرتها على جهودها في تعزيز دور الفن السوداني والمساهمة في نقله إلى مصاف العالمية.

يضم المعرض أكثر من 70 عملاً فنياً، لعشرة فنانين سودانيين من ثلاثة أجيال تلاقت تجاربها بحكم الزمالة الدراسية من جهة، وصداقة اللوحة واللون من جهة ثانية، أقرب ما يكون إلى النزهة الآسرة بين فصول الطبيعة الأربعة، حيث لا مكان فيها سوى للحلم، والفرح، والتأمل، والاستمتاع بدفء اللون الخارج من مناخاته السودانوية النابضة بحرارة الحياة، وقوتها، مع تعدد الاتجاهات والأساليب في شكلها البصري المتبدل، بين جرأة التجريد والتجريب مع مجموعة (أبصري) للفنانة إيمان شقاق، إلى صخب احتفالية غرافيك الفنان (ضياء الديم الدوش)، إلى تجريدية الفنان (الأمين محمد عثمان) مروراً بخشبيات الفنان (عبد الباسط الخاتم) إلى تأمل صفاء طبيعة الفنان (الجيلي يوسف السيمت)، إلى ليونة وجمالية ابتكار حروفية الفنان (تاج السر حسن) إلى براعة توهان اللون في حقول الفنان (عصام عبدالحفيظ) مع تسيد حيادية بياض وسواد الفنانة (أمل بشير طه) والتي تستحضر بتنوعها ديناميكية وحيوية اللغة البصرية في السودان، وتعكس مدى انفتاحها، وتزاوجها بين الإفريقية والعربية، بالإضافة لدلالات مستوى نضج الطموح الذي بلغته حركة التشكيل في السودان، منذ منصف القرن الماضي وحتى اليوم.

لكن اللافت في هذه التظاهرة الفنية الكبيرة، التسيد البصري للوجوه البشرية المحبوسة والمشوهة المعالم داخل مكعبات بلورية شفافة المعالم، في تدرجات لونية جمعت بين ألوان الغابة الخضراء والصحراء، يتداخل فيها البشر والنبات، وسط طقوس صوفية المعالم، تمثل ما يشبه تلازم الحياة بين الإنسان والنبات، مع صيرورة الحياة، التي أبدعتها الفنانة القديرة (كمالا إبراهيم إسحاق) إحدى أبرز رواد الحداثة في السودان، ومرشدة الحركة الفنية المعروفة باسم المدرسة الكريستالية (البلورية) وأول فنانة تشكيلية تتخرج في كلية الفنون الجميلة بالسودان.
الفنانة كمالا إسحاق التي ترفض أن نحصرها في أي مكعب أو صندوق نقدي أو أسلوبي -كما صرحت لـ«الاتحاد»- تقول عن مشاركتها في المعرض الفني السوداني الجماعي بالعويس: «هي فرصة مهمة لانفتاح الفن التشكيلي السوداني في التعبير عن نفسه خارج الحدود، للتثاقف، والتواصل، والحوار، عبر لغة الفنون التي ترى فيها لغة كونية لا تحمل جنسيةً أو عرقاً أو مذهباً، وتعكس في جماهيريتها، وتعدد أساليبها، المكانة الرفيعة لغة للفنون البصرية في السودان، وخاصة لدى المجتمع النسائي».

وأضافت: لا أحصر نفسي في مدرسة أسلوبية معينة، لأني أرسم من روحي، وما تفرضه علي الحاجة الشعورية والتعبيرية في داخلي، وفق الذاكرة المكتنزة من أحاديث الحبوبات (الجدات) وفلكلور الحياة في السودان. فأنا لا أحب، ولا أومن بأن يحبس الفنان نفسه في نوع محدد من المدارس، والاتجاهات الفنية هي فقط لتسهيل عمل النقاد لا أكثر.

وحول معنى حضور الوجه البشري المتطاول والمشوه أحياناً، قالت كمالا إسحاق: «عندما كنت أستقل قطار الأنفاق في لندن ويدخل في النفق، أرى الوجوه في الزجاج الذي أمامي مشوهة، تلك كانت بالنسبة لي تجربة مدهشة وغريبة واستلهمتها في أعمالي».
وحول فلسفة حضور النبات متزاوجاً مع البشر، تابعت: أصل الحياة هو الإنسان والنبات، وكلاهما يعيش على الآخر في دورة حياة واحدة، وعندما يموت الإنسان يتحول إلى سماد لينمو نباتاً مرة أخرى.

وعلى هامش فعاليات المعرض، أقيمت ندوة تعريفية سلط المشاركون فيها الضوء على انعطافات الفن السوداني، وأهم رواد الحركة التشكيلية في السودان، وصولاً لطبيعة الفن السوداني المعاصر، وشارك فيها: كمالا إبراهيم إسحاق، والفنان والناقد فتحي عثمان، والبروفسور صلاح حسن.
وفي ختام الندوة كرم عبد الحميد أحمد، الأمين العام، المشاركين في المعرض وقدم لهم الشهادات التذكارية.

قد يهمك ايضا

محمد بن زايد يبحث العلاقات الثنائية مع الرئيس الفرنسي

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نورة الكعبي تفتتح معرض الفن التشكيلي السوداني في العويس الثقافية نورة الكعبي تفتتح معرض الفن التشكيلي السوداني في العويس الثقافية



GMT 15:59 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طالبات «محمد بن راشد للإعلام» يحصدن جوائز «الشارقة للكتاب»

GMT 15:54 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

قائد القوات الجوية يستقبل عددًا من القيادات العسكرية

GMT 15:51 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وكيل وزارة الدفاع المساعد يلتقي مسؤولين عسكريين

GMT 15:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

مليون زائر استقبلتهم الحديقة القرآنية منذ افتتاحها

GMT 16:07 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

ولي عهد الفجيرة يشهد تخريج 120 من طلبة «المبرمج الإماراتي»

بعد أن اختارت أجمل صيحات الموضة المنتظرة والموقعة بلمساتها

فيكتوريا بيكهام تفاجئ الجمهور برشاقتها في إطلالة مختلفة

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة تفاجئنا اطلالة فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham برشاقتها وجمال تنسيقها لموضة الألوان الرائجة في المواسم المقبلة، فهي السباقة في اختيار أجمل صيحات الموضة الكاجوال والفاخرة في الوقت عينه خصوصاً خلال إطلالتها الأخيرة في باريس. من خلال رصدنا لصور إطلالات فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham، لاحظي كيف اختارت أجمل صيحات الموضة المنتظرة والموقعة بلمساتها. أتت إطلالات فيكتوريا بيكهام Victoria Beckham عصرية وبعيدة كل البعد عن الكلاسيكية، فتمايلت بموضة اللون الرمادي الفاتح مع القماش المتموج والفاخر. فنسّقت التنورة الطويلة والواسعة التي لا تصل الى حدود الكاحل ذات الشقين الجانبيين والفراغات المكشوفة مع البلايزر الطويلة والرمادية التي وضعتها على كتفيها بكثير من الأنوثة، واللافت اختيار القميص البيضاء الراقية ذات الزخرفات السوداء والرسمات اله...المزيد

GMT 13:28 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

"طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"
 صوت الإمارات - "طيران الإمارات" تجمع أكبر عدد من الجنسيات في "رحلة تاريخية"

GMT 14:36 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب
 صوت الإمارات - طرد مذيع بـ"راديو 710 كنيس" الأميركي بعد انتقاده ترامب

GMT 12:53 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة
 صوت الإمارات - حقائب تُسيطر على موضة ربيع عام 2020 لإطلالة حديثة ومميَّزة

GMT 13:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها
 صوت الإمارات - الكشف عن أفضل 7 أماكن في البوسنة والهرسك قبل زيارتها

GMT 13:23 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

قائد حلف شمال الأطلسي يؤكد طلبه للحكومة العراقية بضبط النفس
 صوت الإمارات - قائد حلف شمال الأطلسي يؤكد طلبه للحكومة العراقية بضبط النفس

GMT 15:44 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

يمني يطعن ثلاثة أعضاء في فرقة مسرحية أثناء عرض في العاصمة

GMT 18:13 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على الأصول التاريخية لبعض "الشتائم"

GMT 08:22 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بالأرقام محمد صلاح ملك الهدافين لليفربول على ملعب آنفيلد

GMT 12:10 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 08:29 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

روما يسقط بثنائية بارما في الدوري الإيطالي

GMT 08:26 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

كلوب يؤكد صلاح سجل هدفا رائعا أمام السيتي

GMT 06:06 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

صلاح يسجل في مانشستر سيتي من ضربة رأسية مميزة

GMT 00:48 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

وادي الملوك في مصر فكرة فلسفية وصورة مصغرة "للعالم الآخر"

GMT 13:42 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 23:09 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

وزارة الآثار المصرية تبدء في تنفيذ مشروع تطوير "بيوت الهدايا"

GMT 11:11 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 20:19 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 22:39 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

افتتاح معرض "سيدتى الجميلة"في الهناجر الجمعة

GMT 19:24 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أعلام الأدب يلتقون في معرض "الشارقة الدولي للكتاب"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates