محاولات لترويج كمامات قماشية مصنّعة من الملابس المستعملة في الإمارات
آخر تحديث 11:56:24 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

محاولات لترويج كمامات قماشية مصنّعة من الملابس المستعملة في الإمارات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محاولات لترويج كمامات قماشية مصنّعة من الملابس المستعملة في الإمارات

محاولات لترويج كمامات قماشية
ابوظبي ـ صوت الامارات

رُصدت محاولات لترويج كمامات قماشية ملونة ومزخرفة، على مواقع التواصل الاجتماعي في الإمارات، زعم مروجوها أنها واقية من فيروس «كورونا»، إلا أنها تعطي مرتديها شعوراً زائفاً بالأمان ولا تقيهم من الإصابة بالفيروس، حيث انتقلت هذه الصناعة، التي تفتقر إلى أبسط المعايير الصحية، إلى السوق الإماراتية بعدما غزت أسواقاً عدة من العالم.ونظمت الجهات الحكومية بالدولة حملات تفتيشية واسعة أسفرت عن ضبط آلاف من الكمامات القماشية، بعضها مصنوع من ملابس مستخدمة، في أماكن غير مرخصة، بهدف استغلال الظرف الصحي الراهن في تحقيق أرباح مالية.

ونشر أطباء من مختلف أنحاء العالم مقاطع فيديو عبر الـ«سوشيال ميديا» لتوعية الجمهور بالفرق بين الكمامات الطبية والقماشية، حيث ارتدت طبيبة صينية كمامة طبية وأشعلت ولاعة أمامها، وحاولت النفخ لإطفاء النار من الولاعة، لكن الهواء لم يخرج من الكمامة، ما يعني أنها في مأمن من التقاط فيروس عبر الكمامة الطبية. كما نفذت التجربة نفسها بعدما ارتدت كمامة قماشية، فاخترق الهواء الصادر من فمها الكمامة وأطفأ النار، وهو ما يعني احتمال انتقال الفيروس عبر الكمامة القماشية.وحذّر أخصائي علم الأمراض المعدية والمناعة، الدكتور جهاد سعادة، من ارتداء الكمامات القماشية، مؤكداً أنها لا تحمي من الإصابة بفيروس «كورونا» وإن كانت «تقلل من كمية الرذاذ الصادر من فم مرتديها».ولاحظ أن سبب انتشار «الكمامات القماشية» بين الشباب والفتيات لا يعود إلى الرغبة في توفير الحماية الصحية، في الغالب، بل إلى كونها أقرب إلى الموضة، «فهي ملونة وتحمل رسومات وصوراً لأشخاص مشهورين»، قائلًا: «في كل الأحوال، فإن ارتداء الكمامات القماشية لا يقي من الفيروس».

قد يهمك ايضا:

علماء يتوصّلون إلى طفرة "مُهمّة" في "كوفيد-19" تُثير العديد من المخاوف

"لقاح وباء كورونا" ينجح مع الفئران ويعطي بارقة أمل إلى المُصابين

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محاولات لترويج كمامات قماشية مصنّعة من الملابس المستعملة في الإمارات محاولات لترويج كمامات قماشية مصنّعة من الملابس المستعملة في الإمارات



GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 11:42 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023
 صوت الإمارات - "ناشيونال جيوغرافيك" تكشف عن أفضل الوجهات السياحية في 2023

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 07:54 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

حمدان بن محمد يؤكد أن دبي النموذج في تشكيل ملامح الاقتصاد
 صوت الإمارات - حمدان بن محمد يؤكد أن دبي النموذج في تشكيل ملامح الاقتصاد

GMT 06:24 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
 صوت الإمارات - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 21:10 2020 الإثنين ,20 تموز / يوليو

فضل الدعاء بـ (الله أكبر كبيرًا )

GMT 15:38 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

نظرة إلى الصراع بين "القاعدة" و"داعش" في سيناء

GMT 14:53 2013 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"غوغل" تُحدِّث تطبيق الخرائط لنظام "آي أو إس"

GMT 00:27 2014 الثلاثاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

الحرب هي التي فرضت الموضوعات التي كنت اختارها للكتابة

GMT 15:54 2013 الجمعة ,28 حزيران / يونيو

قطع طريق العريش- القنطرة بسبب أزمة الوقود

GMT 15:20 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

انتصارات حرب أكتوبر في السينما المصرية ورأي النقاد بها

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانية تهجر زوجها وأولادها من أجل عشيقها الأفريقي

GMT 12:17 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زلزال بقوة 5.5 درجات يضرب جزر الكوريل الشمالية

GMT 14:29 2013 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

الفاتح عز الدين رئيسًا للبرلمان السوداني

GMT 13:51 2013 الأحد ,25 آب / أغسطس

الفضائيات تستعيد ذاكرة أفلامنا الوطنية

GMT 10:50 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

مي حريري تؤكّد أن واقعة احتراق شعرها عفوية وصادمة

GMT 16:23 2013 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

كتاب بعنوان عتبات المستقبل للدكتور فيصل غرايبة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates