تيم حسن فلاح صعيدي في الوسواس يعود مع زينة إلى الماضي
آخر تحديث 18:17:03 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اعترف لـ"صوت الإمارات" بالتشابه مع "شيء من الخوف"

تيم حسن فلاح صعيدي في "الوسواس" يعود مع زينة إلى الماضي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تيم حسن فلاح صعيدي في "الوسواس" يعود مع زينة إلى الماضي

الفنان السوري تيم الحسن
القاهرة - محمود الرفاعي

أكد الفنان السوري تيم الحسن، أنَّ مسلسله "الوسواس" لا يمثل مكانًا محددًا أو حقبة زمنية معينة، على الرغم من أنَّ بعض أحداثه تدور حول خمسينات القرن الماضي في قرية مفترضة اسمها "قرية النعام".

وأوضح تيم في حديث مع "صوت الإمارات"، أنَّه يرتدي في أحداث المسلسل زيًا مختلطًا بين الفلاحي والصعيدي، مشيرًا إلى أنَّ "الموضوع مختلف لأنه كما قلت غير محدد الزمان والمكان، وهذا يعطينا الحرية لنقول أشياء كثيرة من الجائز ألا نستطيع أن نقولها في عمل محدد الزمان والمكان".

وأضاف: "دعني أصحح في البداية اسم المسلسل؛ لأن هناك خطأ في نطقه وبالتالي فهم معناه باسم "الوسواس" بفتح الواو الأولى والثانية مأخوذة من الوسواس الخناس، أي عمل من أعمال الشيطان وهذا إسقاط على الشخصية الرئيسسة التي أجسدها في الأحداث".

وتابع تيم: "ما جذبني حقيقة للمسلسل هو السيناريو الرائع للسيناريست محمد ذو الفقار الذي يحمل الكثير من الرسائل الاجتماعية والسياسية في قالب من الإثارة والتشويق من خلال قصة جميلة كل أحداثها تجري في قرية النعام"، موضحًا "يرصد المسلسل العلاقات الاجتماعية بين أبناء هذه القرية وتغير شكل هذه العلاقات، وتغير العلاقة بين الأشقاء أنفسهم، ونناقش قيم السلطة والحرية وانتشار الظلم بين البشر وكل ذلك نناقشه من دون أي شعارات، وبشكل غير مباشر".

وأبرز أنَّ شخصيته في العمل تتمثل بدور "همام الذي ورث بشكل ما تقريبًا الأرض وما عليها من جده الذي كان يحبه بجنون، وقد تقلد همام زمام الأمور في منطقة كاملة وأصبح هو الآمر الناهي وقد طغى فيها وتجبر؛ لأنه لم يجد من يقف أمامه ويرد ظلمه، حتى أصبح يتحكم في مصائر الناس؛ ولكنه في الوقت نفسه يحمل قلبًا يخفق بالحب ويسعى إلى الزواج ممن يحب ونرى من خلال الأحداث هذه التركيبة الإنسانية التي تحمل الكثير من المتناقضات".

واعترف بأنَّ هناك بعض التشابه بين أحداث المسلسل وفيلم "شيء من الخوف" للراحل محمود مرسي و شادية، موضحًا: "هذا الربط بالفعل سمعته من أكثر من شخص وأتمنى أن نوفق في أن نكون مثل هذا العمل العظيم؛ لكن هناك مساحة كبيرة من الاختلاف بين المسلسل والفيلم".

واستدرك تيم: "لأننا نريد أن نقول من خلال المسلسل أشياء كثيرة حدثت خلال الأعوام القليلة الماضية ونضمنها في المسلسل، وليس هناك تطابق في الأحداث فقط، بل هناك تشابه؛ لأن تيمات الدراما 36 تيمة فقط، لذلك فالتشابه وارد، ولكني أؤكد أنَّ همام ليس عتريس كما أن صباح التي تجسدها زينة ليست فؤادة".

وبشأن التعاون مع زينة، قال: "هذا أول لقاء يجمعنا، والحقيقة هي ممثلة جميلة وتقدم شخصية مختلفة من خلال المسلسل وبذلت مجهودا كبيرا في هذه الشخصية، إذ للمرة الأولى نراها في شخصية بلدية وصاحبة قهوة، والحقيقة قدمتها بشكل رائع".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تيم حسن فلاح صعيدي في الوسواس يعود مع زينة إلى الماضي تيم حسن فلاح صعيدي في الوسواس يعود مع زينة إلى الماضي



ارتدت فستانًا من اللون البني وشعر غامق منسدل على كتفيها

أنجلينا جولي تخطف الأنظار في أحدث ظهور لها بجولة مع ابنتها

واشنطن - صوت الامارات
يبدو أن النجمة العالمية انجلينا جولي، قررت أن ترسل رسالة الي متابعها دون أن تتحدث عن أهمية إرتداء ماسك الوجه، للحماية من فيروس كورونا، حيث ظهرت للمرة الثانية علي  التوالى برفقة ابنتها فيفيان البالغة من العمر 11 عامًا في لوس أنجلوس هما تتجولتان . وحرصت النجمة السينمائية البالغة من العمر 45 عامًا وفتاتها الصغيرة اقنعة الوجه اثناء اداء مهامهم كما ظهرت جولي ترتدي ماسك رمادي وفستان من اللون بني وشعر غامق منسدل، في حين ارتدت ابنتها ماسك اسود ولوك كاجول تيشرت وبنطلون جينز. وكانت قد التقطت عدسات المصورين ظهور النجم العالمي براد بيت أثناء خروجه من منزل زوجته السابقة النجمة العالمية أنجلينا جولي، فى مدينة لوس أنجلوس الأمريكية بعد زيارة استغرقت ساعتين الثلاثاء. ووفقاً لصحيفة الديلي ميل البريطانية فإن النجم صاحب الـ 56 عاما، خرج مسر...المزيد

GMT 11:59 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 10:10 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

يوميات كاتب قصص رعب لها طعم خاص

GMT 23:41 2018 السبت ,03 آذار/ مارس

أبي حقًا

GMT 02:21 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

أفضل روايات عام 2018 في قائمة الـ"نيويوركر"

GMT 08:31 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

لماذا يكذب طفلك؟

GMT 06:08 2018 الأحد ,01 تموز / يوليو

إليك أفضل طرق تربية الاطفال عمر سنتين

GMT 19:24 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

حسين الجسمي يتألق في حفل هلا فبراير
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates