رولا سعد ترفض انتقاد اكسكيوز مي وتحضر لأغنية مصرية
آخر تحديث 18:28:08 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكدت لـ"صوت الإمارات" أنها صاحبة فكرة حلب الأبقار

رولا سعد ترفض انتقاد "اكسكيوز مي" وتحضر لأغنية مصرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - رولا سعد ترفض انتقاد "اكسكيوز مي" وتحضر لأغنية مصرية

المطربة اللبنانية رولا سعد
القاهرة – محمود الرفاعي

تستعد المطربة اللبنانية رولا سعد لتحضير أغنية فردية جديدة، بعد نجاح أغنيتها الأخيرة اكسكيوز مي والتي خلقت جو من الانتقادات.

وعن أعمالها الفنية الجديدة والتي تحضر لها بعد نجاح أغنية اكسكيوز مي والتي طرحتها منذ أسابيع قالت رولا سعد في تصريحات خاصة إلى "العرب اليوم :" أحضر حاليًا لأغنية جديدة مفردة باللهجة المصرية ولكني مازلت في مرحلة الاختيار لذا طلبت من المنتج محسن جابر أن يساعدني في اختيارها خصوصا أنني أثق دائمًا في اختياراته وذوقه، إضافة إلى أن بدايتي الفنية كانت مع شركة مزيكا.

وأضافت:" سيكون هناك تعاون بيننا خلال الفترة المقبلة ولكن الأغنية لن تكون من إنتاج شركة مزيكا بل سيساعدني في اختيارها فقط ومن المفترض تقديمها بطريقة الفيديو كليب.

وعن فكرة الكليب، قالت :" أنا صاحبة الاقتراح حيث أنني جلست مع المخرجة رندلي قديح للفكرة كثيرا وبمجرد ان طرحتها عليها، أكدت على انها فكرة جديدة ومختلفة استوحيتها من أساس نشأتي في الريف فقد كنت دائمًا أراقب العاملات والمزارعات وهم كل يوم يقومن بحلب الأبقار والغنم ثم يأتون بالحليب الطازج الى البيت، فالكليب لم يكن اختراع بل إنه كان نقل حالة حقيقة عايشتها.

عن الانتقادات التي تعرض لها الكليب، قالت :" الحمد الله الكليب حقق نجاحا جيدا والفكرة نالت إعجاب الجمهور ولكن البعض انتقد مشهد جلوسي على الأرض وقيامي بحلب البقرة قائلين كيف تفعلي مثل هذا الشيء  في كليب ولكن هذا أمر غريب ففي النهاية هذا الأمر يحدث كل ساعة داخل المزارع في وطننا العربي، فأنا حرصت على تجسيد الحياة بالمزرعة بكل تفاصيلها.

وأضافت :" ما عادتي أن أركز دائمًا على الإيجابيات أكثر من السلبيات فمن الطبيعي بعد أي عمل فني أن يكون هناك نقد بناء أو غير بناء وأن تجد أشخاص معك وآخرين ضدك وهذه المواقف يواجهها كل فنان ولذا لم أشغل تفكيري بمن وراء هذه الانتقادات وما هي غايته الخفية منها أو لما هذا الشخص مترصد لأفعالي وأقوالي لأنني اعتقد أن من يفعل ذلك يريد إثارة الجدل أو ببساطة يعبر عن منظوره الخاص.

وعن أطرف المواقف التي قابلتها رولا في المزرعة، قالت " الكليب توجد عدة مواقف طريفة وغريبة خصوصا إذا كانت تتعامل مع حيوانات حيث رفضت إحدى البقرات أن تتوجه إلى لوكيشن التصوير لذا ظل فريق التصوير يحاول دفعها للمكان وتطلب الأمر معاناة طويلة حتى تستقر في مكانها المحدد،

أما أكثر شيء أزعجني فهو تكرار مشهد قيامي بحلب البقرة فكلما كنت انتهي من ذلك تطلب مني المخرجة إعادة اللفظة من جديد لعدم اتزان البقرة بالشكل المطلوب فقد كان المشهد يتطلب كادرًا معينا إلا أنها تتحرك باستمرار لذا كنت اضطر الى إعادة المشهد وكثرة الإعادة كانت تجعلنا نستكمل تصوير بعد غياب الشمس.

وحول رضائها عن مسيرتها الفنية قالت :" كل ما أستطيع أن أقوله عن مسيرتي، هو أنني لا أرضى أبدًا أن يقلل احد من نجاحي الذي حققت طيلة هذه الفترة، فخلال العشر سنوات، استطعت ان أكون فنانة ناجحة في بقاع المنطقة العربية كافة ، وحصدت تعبي وعطائي طيلة هذه السنوات، وما زلت أستمتع بنجاحاتي، فأنا فنانة واثقة من نفسي ومن كل الأعمال التي قدمتها.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رولا سعد ترفض انتقاد اكسكيوز مي وتحضر لأغنية مصرية رولا سعد ترفض انتقاد اكسكيوز مي وتحضر لأغنية مصرية



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - صوت الامارات
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية ريهانا تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انشغاله...المزيد

GMT 13:32 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 صوت الإمارات - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 01:58 2019 الخميس ,15 آب / أغسطس

مرسيليا يفسخ عقد عادل رامي بسبب الكذب

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 22:56 2019 الثلاثاء ,10 أيلول / سبتمبر

هاني شاكر ينظر شكوى تتهم حكيم بالسب والقذف

GMT 00:59 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

بدء العمل على نسخة جديدة من فيلم "Face/Off"

GMT 01:01 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

ما مل قلبك" لإيمان الشميطي يحصد 26.3 مليون مشاهدة"

GMT 00:29 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

رد فعل نانسي عجرم على غناء طفلة من الهند لها
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates