عاصي الحلاني يؤكد أنَّه لن يرد على من انتقد تجربته
آخر تحديث 13:39:13 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشف لـ"صوت الإمارات" عن نصٍّ سينمائي في عهدته لدراسته

عاصي الحلاني يؤكد أنَّه لن يرد على من انتقد تجربته

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عاصي الحلاني يؤكد أنَّه لن يرد على من انتقد تجربته

الفنان اللبناني عاصي الحلاني
بيروت - ميشال حداد

أعلن الفنان اللبناني عاصي الحلاني، انه لم ينسحب من الجزء الثاني من مسلسل "العراب"  الذي دخل من خلاله الى عالم التمثيل في العام الماضي، وأوضح ان "الجهة المنتجة لم تتصل به بعد لابلاغه بموعد التصوير الذ يكان من المفترض ان يتم في الوقت الحالي أي  قبل حلول شهر رمضان المبارك
".و قال لـ " صوت الامارات": "انا وقعت عقداً مع الجهة المنتجة من اجل المشاركة في الجزء الجديد، لكن لا ادري ماذا جرى، مع العلم انني مازلت متحمساً لخوض هذه الخطوة"، موضحاً " لم أعلن انني احترفت التمثيل، و انا تعاملت مع التجربة من منطلق الهواية، خصوصاً انني رفضت على مدار سنوات المشاركة في العديد من الاعمال التلفزيونية و السينمائية، لكن في العام الماضي وجدت ان النص قريب مني و بادرت للتعاون مع الشركة

وأكد أنه "لن يرد على الذين انتقدوني  بأسلوب كيدي تجربتي في " العراب " لان الناس بالنتيجة هم الحكم و الأراء  التي وصلتني منهم  كانت إيجابية و بعد ذلك لا يهمني احد" .

و رغم انتهاء مدة عقده مع شركة "روتانا" منذ سنتين، اكد الحلاني ان العلاقة مع مدير عام الشركة سالم الهندي ممتازة و لا يوجد أي جفاء بينهما، و اشار الى انه تعاون معهم في الثنائي الغنائي الذي قدمه مع الفنانة ديانا حداد و عبر اغنية " روميو وجولييت " و قال : عدم التعاون لا يعني القطيعة ولا الازمات، بالعكس نحن على صلة طيبة و نتواصل بين الحين و الاخر و ربما اعتقد البعض انه في حال لم نتعاون سوياً يجب ان نختلف وهي ناحية غير واردة بيننا ."

وأشار الى أن استنتاجات الجفاء اتت بعد اغنية " قومي ارقصيلي بعد " التي لم تحمل اشارة "روتانا"، و اساساً هناك اكثر من عمل صدر بنفس الصيغة , لكن هناك دائماً من يريد الاصطياد في المياه العكرة و انا ادرك تلك الناحية و لا افسح لها أي مجال بالوصول الى افكاري لانني مؤمن ان المودة طالما جمعت الناس ولم تفرقهم ".

وتناول الحلاني ظاهرة الارهاب التي تضرب العالم و قال : "هؤلاء لا دين لهم ولا انتماء و لا انسانية، ويسعون الى الاستقواء على الناس من منطلق السيطرة و فرض الرأي بالقوة، وانا كما الجميع اعارضهم و اطالب بالتكاتف للقضاء على تلك الظاهرة التي لم تترك بلداً الا و طرقت ابوابه" .

و عن الاولويات الوطنية في لبنان قال عاصي : "من البديهي ان اطالب بأنتخاب رئيس للجمهورية و ان احلم كما كل اللبنانين بالاستقرار العام و التعاون لبناء البلد على اسس ثابته غير قابلة للاهتزاز، و الاهم هو مصلحة الشعب و حقه بالعيش الكريم" .

وتطرق عاصي الحلاني الى الوضع العائلي أشار الى ان ابنته ماريتا خاضت تجربة الغناء على سبيل الهواية و انها سعت الى التعبير عن حبها للفن وليس للاحتراف وقال : "بأمكان أي انسان ان يعبر عن هوايته و موهبته لكن ليس بالضرورة الاحتراف، و ابنتي نالت الحفاوة من خلال فن جميل قدمته، الا انها مهتمة بدراستها التي تشكل اولوية في حياتها قبل أي شيء" .

و عن اغنيته " بيكفي انك اردني " قال : "كانت لي تجارب كثيرة ضمن ذلك الاطار شملت اكثر من دولة عربية و من ضمنها الامارات و لبنان، و وجدت الوقت مناسباً لاغني للاردن و شعبه الطيب الذي تربطني به علاقة وطيدة، واتوقع أن تلقى هذه الاغنية الرواج على امتداد الوطن العربي و هي نابعة من المودة و التقدير" .

عاصي الحلاني ختم بالاشارة الى نص سينمائي موجود في عهدته في الوقت الحالي و سوف يجد التوقيت المناسب لدراسته، مع تأكيده انه من انتاج عربي مشترك دون ان يدخل في كامل تفاصيله  المنتجة و كنت راضياً عن النتيجة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عاصي الحلاني يؤكد أنَّه لن يرد على من انتقد تجربته عاصي الحلاني يؤكد أنَّه لن يرد على من انتقد تجربته



خلال افتتاح الدورة الرابعة للبرلمان الثامن عشر في عمان

الملكة رانيا تعكس الأناقة الراقية بموضة البنفسجي

عمان ـ خالد الشاهين
بالرغم من أنها ليست المرة الاولى التي ترتدي فيه الملكة رانيا هذا الفستان البنفسجي إلا أنها بدت في غاية التألق والجاذبية لدى وصولها لافتتاح الدورة العادية الرابعة للبرلمان الثامن عشر في عمان. فأبهرت الحضور بأنوثتها المعهودة. فلنتابع الاسلوب الذي اعتمدته الملكة رانيا لتطلعي على التصميم الذي جعل أناقتها استثنائية. بلمسات ساحرة ومريحة لم يسبق لها مثيل، اختارت الملكة رانيا الفستان الواسع المميز بطياته المتعددة وطوله المتناسق الذي يتخطى حدود الركبة مع الخطوط المضلعة الرفيعة التي رافقت كامل التصميم. فهذا الفستان البنفسجي الذي أتى بتوقيع دار Ellery تميّز بقصة الاكمام الواسعة والمتطايرة من الخلف مع الياقة الدائرية التي تمنح المدى الملفت للملكة. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: الملكة رانيا تخطف الأنظار بإطلالتين ساحرتين واللافت ان ...المزيد

GMT 14:47 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب
 صوت الإمارات - 8 محطات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها المغرب

GMT 15:29 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
 صوت الإمارات - "جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
 صوت الإمارات - منى العراقى تؤكد أنه لا يوجد تشابه بينها وبين برنامج ريهام سعيد

GMT 19:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض
 صوت الإمارات - أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض

GMT 14:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بجمال الطبيعة وسحر التاريخ في "غرناطة"
 صوت الإمارات - استمتع بجمال الطبيعة وسحر التاريخ في "غرناطة"

GMT 14:10 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
 صوت الإمارات - "المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 20:34 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

إنتر ميلان ينفرد برقم مميز بين عمالقة أندية أوروبا

GMT 19:55 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

ساديو ماني أفضل لاعب في مباراة ليفربول وأستون فيلا

GMT 02:12 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

كالياري يهزم أتالانتا بهدفين في الدوري الإيطالي

GMT 05:14 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

ليستر سيتي يتخطى كريستال بالاس بثنائية في الدوري الإنجليزي

GMT 03:11 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

بالوتيلي ضحية جديدة للهتافات العنصرية في ملاعب إيطاليا

GMT 17:31 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

فالفيردي يفشل في فك شفرة 9 أزمات مع برشلونة

GMT 17:28 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

وست بروميتش ضيفا على ستوك سيتي في لقاء استعادة الصدارة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates