هالة صدقي تؤكد أن المسلسلات الطويلة لم تعرف معنى النجاح في مصر
آخر تحديث 18:52:06 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشفت لـ"صوت الإمارات" نعيها لحال السينما

هالة صدقي تؤكد أن المسلسلات الطويلة لم تعرف معنى النجاح في مصر

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هالة صدقي تؤكد أن المسلسلات الطويلة لم تعرف معنى النجاح في مصر

الفنانة الكبيرة هالة صدقي
القاهرة - شيماء مكاوي

كشفت الفنانة الكبيرة هالة صدقي أنها مشغولة حاليًا بتصوير دورها في مسلسل "في بيتنا ونوس"، الذي تحول اسمه إلى "فتنة"، والتي تخوض به السباق الرمضاني.
وقالت هالة صدقي في حوار ل"صوت الإمارات "سعيدة جدًا بوقوفي أمام الفنان الكبير يحيى الفخراني من خلال مسلسل فتنة، وسعيدة جدًا بهذه التجربة التي أطل بها في شهر رمضان المقبل على المشاهدين"، وعن دورها في العمل قالت: "لا أحب أن أفصح عن دوري بشكل خاص، ولكن في المقابل أحب أن أوضح إن العمل اجتماعي كوميدي قصته جديدة ومختلفة وعمل متميز بكل المقاييس والمخرج شادي الفخراني بذل مجهودًا ضخمًا جدًا من أجل إخراج عمل مميز".
أما عن تكريمها وحصولها على جائزة "دير جيست" مؤخرًا، قالت: "أنا سعيدة جدًا بهذا التكريم فالجائزة شرف لأي فنان، وسعيدة أكثر أنني كرمت عن دوري في حارة اليهود الذي أعتز به كثيرًا"، وأضافت: "مسلسل حارة اليهود كان فريدًا من نوعه، فمعظم الناس كانوا يعرفون أن هناك يهود يعيشون في مصر لكنهم لم يكونوا يعرفون كيف يعيشون، وكيف كانت حياتهما، والتي أظهرها المسلسل بشكل جديد، كما أنني جسدت دورًا غيرت من خلاله جلدي ولم أقدمه من قبل وهو دور (قواده) تستقطب الفتيات إلى عالم الرذيلة ولكن الدور نفسه كان وراؤه هدف ومغزى كبير".
أما عن السينما وعن ما إذا كانت ستشارك قريبًا في أعمال سينمائية، قالت: "عُرض علي مؤخرًا عملين ولكنني رفضتهما لأنهما دون المستوى بالنسبة لي"، وعن حال السينما حاليًا تتابع قائلة: "السينما لم تعد كما كانت في السابق فقد تغيرت الأفلام المقدمة وأتمنى أن يكون هناك اهتمام أكثر بالأعمال السينمائية فنحن في حاجة لذلك حتى نستطيع النهوض بالسينما في هذه الأيام".
وحول مشاركتها كضيفة شرف في فيلم "يوم للستات"، أكدت هالة صدقي أنها سعيدة باشتراكها في هذا العمل، الذي جسدت فيه دور مدربة سباحة لها قصة بسيطة في داخل سياق العمل، وسعيدة بمشاركتها لزميلتها وصديقة العمر إلهام شاهين في هذا العمل كمنتجة وكفنانة، لاسيما وأن بينهما صداقة عمرها طويل، وقدما أعمالا كثيرة معًا.
وعن رأيها في المسلسلات الطويلة قالت: "الأمر يتوقف دائمًا على أحداث العمل ومدى تحملها لذلك، وهذه الأعمال كتابتها تتم عن طريق ورش كتابة، فهي ليست سهلة كما يتخيل البعض لذلك لا تحقق نجاحًا في مصر، فالمسلسلات الطويلة كالتركية مثلا أو غيرها فتكتب عن طريق ورش ولهم قائد وفكر واحد والقائد يختار الفريق الذي معه بدقة حتى يكونوا نفس أسلوبه، وإذا تم كتابتها في مصر من قبل شخص واحد لا تلق نفس النجاح".

وأشارت النجمة القديرة إلى أنها تفضل عرض أعمالها الفنية خارج رمضان، وذلك لأن "الأعمال تتم مشاهدتها بشكل أفضل بكثير عن مشاهدتها داخل شهر رمضان، وهناك مواسم جديدة لعرض الأعمال الدرامية بعيدًا عن شهر رمضان

كما كشفت أنها تتمنى تقديم عمل تاريخي خلال الفترة المقبلة، خاصة وأن تاريخ مصر مليء بالكثير من الأحداث، وهناك حاجة إلى إعادة الأعمال التاريخية مثلما كانت ضمن اهتمامتنا من قبل، أما عن عائلتها فرفضت التحدث عنها وقالت: "أفضل ألا أتحدث عن حياتي الخاصة في الإعلام وهذه هي رغبتي".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هالة صدقي تؤكد أن المسلسلات الطويلة لم تعرف معنى النجاح في مصر هالة صدقي تؤكد أن المسلسلات الطويلة لم تعرف معنى النجاح في مصر



تمتلك "ستايل" جذابًا وبعيدًا تمامًا عن التكرار والروتين

طُرق تنسيق الجمبسوت بإطلالات عصرية على طريقة أوليفيا باليرمو

نيويورك - صوت الإمارات
تُشكِّل إطلالات سيدة الأعمال ورائدة الموضة أوليفيا باليرمو، مصدر وحي للعديدات من الشابات والسيدات واللاتي يعشقن الإطلالات الشبابية الأنيقة بلمسات متفردة ومواكبة لأحدث صيحات الموضة، فأوليفيا الحاضرة دائما في أبرز عروض الأزياء العالمية، والتي دائماً ما تتابع إطلالاتها عدسات المصورين والباباراتزي، تمتلك ستايل جذابا وبعيدا تماماً عن التكرار والروتين. ومن القطع المفضلة لديها، تصاميم الجمبسوت العصري والشبابي والذي اعتمدته أوليفيا بالعديد من الإطلالات الجذابة وبأكثر من ستايل وأسلوب، لتستوحي طرق تنسيق الجمبسوت بأسلوب أوليفيا باليرمو، اخترنا لك مجموعة جذابة من أبرز إطلالاتها بقصات منوّعة وألوان مختلفة، منها بإطلالات إيدجي وعصرية بالجمبسوت من الجلد الأسود والذي نسّقته أوليفيا مع صندل بالكعب العالي، ومنها بإطلالات مواكبة...المزيد

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء

GMT 09:15 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 19:57 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 19:28 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

حفل غنائي لـ"تقاسيم عربية" في ساقية الصاوي

GMT 16:03 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

مداخل المنزل الفخمة والأنيقة تعكس جمال أختيارك

GMT 14:38 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 00:07 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

قصة جديدة لفئة اليافعين بعنوان "لغز في المدينة"

GMT 16:55 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

مدن استثنائية في اليونان يمكنك زيارتها في 2019

GMT 15:31 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

تمتع بالمناظر الطبيعية الخلابة في نيوجيرسي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates