هالة صدقي تُقر بأنَّ المشاركين فيونوس خرجوا عن المألوف
آخر تحديث 00:12:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشفت لـ"صوت الإمارات" أنَّه لا يشجع على الدجل والسحر

هالة صدقي تُقر بأنَّ المشاركين في"ونوس" خرجوا عن المألوف

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هالة صدقي تُقر بأنَّ المشاركين في"ونوس" خرجوا عن المألوف

الفنانة هالة صدقي
القاهرة سهير محمد

ترى الفنانة هالة صدقي أن تجربتها في مسلسل " ونوس " هي الفريدة في مشوارها لأن كل المشاركين فيه خرجوا عن المألوف وقدم كل فنان شخصية عكس الذى يتوقعه منه الجمهور مشيرة إلى أنها اتخذت قرارًا بأن لا تعود إلى الأعمال الكوميدية وهذا القرار بدأت تنفيذه من العام الماضي عندما قدمت شخصية القوادة في مسلسل حارة اليهود.

وبررت هالة صدقي في مقابلة مع "صوت الإمارات" سبب عزوفها عن الأدوار الكوميدية واتجاهها للتراجيدي قائلة : "برغم أن الكوميدية أصعب أنواع التمثيل وحققت نجاح كبير من خلالها لكن اكتشفت أنها لا تصنع تاريخ ولا تترك بصمة مثل التراجيدي بدليل أن نجوم الكوميديا لا يحصلون على جوائز في المهرجانات.

وتحدثت هالة صدقي عن مشاركتها الرمضانية في مسلسل " ونوس " قائلة : "عندما جاءني هذا العمل لم انظر لدوري فقط ولكن انظر لكل العناصر من كتابة وإخراج وفنانين والحقيقة من اول قراءتي للسيناريو وجدت لدي شغف اعرف حقيقة ونوس هل هو انسان أم شيطان واستمر هذا الأمر معي حتى الحلقة السادسة وبعدها بدأ يتضح الأمر والطلاسم تتفكك مثل حجر رشيد", وتابعت: "شخصية انشراح من الجائز لو عرضت على فنانات أخريات سيرفضوها لأنها أم لشباب كبار وجدة لأطفال في ابتدائي واعدادي لكن بالنسبة لي انظر للشخصيات التي اجسدها بمعزل عن هل هي مناسبة لعمري الحقيقي أم لا بدليل انني جسدت أم محمود ياسين في مسلسل الأفيال وكنت وقتها لم اتجاوز عشرين عام وبالنسبة لشخصية انشراح فهي من الأدوار الغنية والمليئة بالتفاصيل فهي زوجة تحملت مسؤولية أولادها بعد أن تركها زوجها وقامت بتربيتهم حتى أصبحوا شباب وتزوجوا وانجبوا".

وأشارت إلى أنها واجهت صعوبة في تجسيد دور انشراح التي تكره ونوس لأنها تحب يحيى الفخراني وتعتبره من أصدقائها إلى جانب انها لم تلتقي به في عمل فنى منذ 15 سنه منذ أن قدمت مسلسل زيزينيا.

ونفت هالة صدقي أن يكون الهدف والرسالة من وراء مسلسل " ونوس" هو تشجيع الدجل والسحر وقالت :بالعكس فنحن نريد أن نقول أن الشيطان موجود طول الوقت حولنا ولابد أن ننتبه له حتى لا نعطيه الفرصة لكى يهدم حياتنا وان نقترب أكثر من ربنا.

وعن تعاونها مع الثنائي شادي الفخراني وعبدالرحيم كمال قالت: "بالنسبة لشادي فهو مخرج له رؤية ويعلم جيدا ماذا يريد واستطاع أن يحقق نجاح كبير في الأعمال التي قدمها أما عبدالرحيم كمال فكتاباته تتمتع بالرؤية الفلسفية واقترابها من الأسرة المصرية ولا يمكن أن تشعر بغربة مع أعماله وكل شرائح المجتمع تنسجم مع أعماله سواء الناس البسطاء أو النخبة.

وحول المسلسلات التي تتابعها خلال الموسم الحالي بينت: "حتى الآن لا اتابع بشكل يومي سوى ونوس حتى اطمئن على رد الفعل لكن هذا لا يمنع ان هناك أعمال فيها مجهود كبير مثل مسلسل فوق مستوى الشبهات ليسرا التي غيرت جلدها فيه أيضا الخروج الذى به مجهود إخراج عالي وإتقان مشاهد الأكشن بدرجة كبيرة.

وكشفت هالة صدقي عن وقوعها ضحية لمقالب هاني رمزي في برنامج هاني في الادغال " وأوضحت : "للأسف استطاع فريق إعداد البرنامج ان يصطادها وأن الهدف منه تشجيع تبادل السياحة بين مصر وجنوب افريقيا وانا في الأساس متبنية حملة لتشجيع السياحة على الـ"فيسبوك" ومن هنا خدعوني وكانت من أصعب المقالب التي تعرضت لها في حياتي لاني أعانى من فوبيا من حيوانات معينة مثل الثعابين وظل توابع المقلب أعاني منه أسبوع", وتابعت : "لم أعد اشعر بمتعة في مشاهدة برامج المقالب التي أصبحت تتسم بالدموية والعنف فزمان كنا نستمتع ببرامج إبراهيم نصر ومقالبه اللطيفة أما الآن الموضوع اصبح قائم على التلزز بوضع الفنانين في وضع الخوف والرعب".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هالة صدقي تُقر بأنَّ المشاركين فيونوس خرجوا عن المألوف هالة صدقي تُقر بأنَّ المشاركين فيونوس خرجوا عن المألوف



ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتلفت الانتباه بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون. وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا. بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخل...المزيد

GMT 13:01 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
 صوت الإمارات - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 13:01 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا
 صوت الإمارات - بيونسيه تطرح مجموعتها الجديدة بالتعاون مع "أديداس" رسميًا

GMT 07:27 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية
 صوت الإمارات - دراسة دولية تؤكد أن مراكش بين أرخص المدن السياحية

GMT 08:26 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

عيسى السبوسي يستلهم اسم "ذرب" من أشعار الشيخ زايد آل نهيان

GMT 07:40 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

السويدي إبراهيموفيتش يعلن عودته للدوري الإيطالي

GMT 07:32 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

نيمار يقود باريس سان جيرمان ضد نانت في الدوري الفرنسي

GMT 07:35 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

فيدال يحسم مصيره مع برشلونة قبل عطلة الكريسماس

GMT 04:59 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ليفربول يحصد نصيب الأسد فى جوائز حفل الكرة الذهبية 2019

GMT 06:14 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

ميسي يتربّع على عرش الكرة وفان دايك وصيفًا ورونالدو ثالثًا

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

خضيرة يخضع لعملية جراحية في الركبة

GMT 04:27 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

المنتخب الإسباني يواجه هولندا وديًا تمهيدًا لـ"يورو 2020"

GMT 07:36 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

أليسون بيكر يُوضِّح سبب تغيّر صلاح للأفضل مع ليفربول
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates