حماس الدعم الأميركي لإسرائيل تشجيع علني على القتل
آخر تحديث 00:21:41 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"حماس": الدعم الأميركي لإسرائيل تشجيع علني على القتل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "حماس": الدعم الأميركي لإسرائيل تشجيع علني على القتل

غزة – محمد حبيب

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" قرار الرئيس الأميركي باراك أوباما دعم إسرائيل، لشراء عتاد عسكري وصواريخ، تشجيعًا علنيًا للتجرؤ على الدم الفلسطيني، فيما طالبت "حماس" بضرورة "تشكيل ظهير عربي إسلامي قوي وفاعل، وتحديدًا في ظل الثورات العربية، لتشكيل شبكة أمان للشعب الفلسطيني". وقال المتحدث الرسمي باسم الحركة فوزي برهوم: "إن إقرار أوباما بدعم الاحتلال الإسرائيلي بمبلغ 480 مليون دولار لشراء عتاد عسكري وصواريخ يعتبر بمثابة تشجيع علني للقتل". وأشار برهوم عبر صفحته في "فيسبوك"، الإثنين، إلى أن "الفعل الأميركي دعم لإرهاب الدولة المنظم، لارتكاب مزيد من الجرائم في حق الشعب الفلسطيني وشعوب المنطقة". ودعا الإدارة الأميركية إلى "الكف عن هذا الدعم والانحياز للاحتلال الإسرائيلي"، مطالبًا إياها "بالتعلم من أخطائها، وتغيير سياساتها التي لطخت سمعة الشعب الأميركي، وأضرت بمصالح الشعب الفلسطيني، ودمرت شعوب المنطقة". وطالب برهوم بضرورة "تشكيل ظهير عربي إسلامي قوي وفاعل، وتحديدًا في ظل الثورات العربية، لتشكيل شبكة أمان للشعب الفلسطيني، من الإرهاب المنظم الذي ترعاه الإدارة الأميركية". من جهته، أكد القيادي في حركة "الجهاد الإسلامي" خضر حبيب، أن هذا الدعم "ليس جديدًا على الإدارات الأميركية المتعاقبة، التي تنحاز بشكل كامل لصالح إسرائيل، على حساب أبناء شعبنا الفلسطيني". وأضاف حبيب في تصريح صحافي، أن "الإدارات الأميركية التي تدعم إسرائيل تعتبر مشاركة في العدوان على شعبنا، وتغطي على الجرائم التي يرتكبها الكيان"، منوهًا إلى أن "الدعم المادي الصهيوني لم ينقطع عن الاحتلال منذ تأسيس الكيان". وبين حبيب، أن "الدعم الأميركي لإسرائيل سيتواصل ولن ينقطع، كون أن الأولى ترى أن وجود واستمرار المشروع الصهيوني له تأثير كبير على السيادة والسيطرة الأميركية وأهميتها، ولن تتوقف عن الدعم بأنواع الدعم كافة، السياسي والاقتصادي والمالي والعسكري. وأضاف حبيب، أن "المقاومة الفلسطينية، تدرك الدعم الأميركي للكيان الصهيوني، وهي تستعد دومًا لأي قادم"، منوهًا إلى أن "المقاومة تدرك تمامًا أنه بعد فشل إسرائيل في معركة السماء الزرقاء، لن تسكت، وقوة الردع بدأت تتآكل، ومن المتوقع أن تُجدد إسرائيل حربها على غزة بُعيد الانتخابات الإسرائيلية".    وأظهر قانون موازنة الدفاع الأميركية للعام 2013 دعمًا كبيرًا للاحتلال الإسرائيلي، وذلك بقيمة 480 مليون دولار، معطيًا للإدارة الأميركية إمكان توفير هذه الأموال لدعم البرامج العسكرية  الإسرائيلية. وستقدم الأموال حسب الطلب الإسرائيلي لدعم الأنظمة الدفاعية التي تستخدمها إسرائيل، خاصة فيما يتعلق بـ"القبة الحديدية"، التي سيخصص لها مبلغ 211 مليون دولار، حسبما ذكرت وكالة "أسوشيتد برس" الأميركية. وسيخصص جزء منه لمنظومة "حيتس" الصاروخية الإسرائيلية، التي تستهدف الدفاعات الجوية على مسافات أبعد من مدى القبة الحديدية، التي استخدمت بشكل كبير خلال العدوان الأخير على قطاع غزة. وكانت المؤسسة العسكرية الإسرائيلية طلبت أسلحة وذخائر وصواريخ من الولايات المتحدة عقب العدوان، لتعويض ما تم استخدامه خلال القصف المكثف على القطاع، وذلك بقيمة وصلت إلى أكثر من 600 مليون دولار، وتضم نقل آلاف الصواريخ والذخائر إلى إسرائيل. ويسعى الاحتلال إلى تطوير وتعزيز دفاعاته الجوية، خاصة لما شهده من انهمار للصواريخ المحلية من قطاع غزة على المواقع والأهداف الإسرائيلية خلال العدوان، حيث يرى في "القبة الحديدية" حلاً لمواجهة هذه الصواريخ، وإن لم تنجح إلا بنسب قليلة في بعض الأحيان.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حماس الدعم الأميركي لإسرائيل تشجيع علني على القتل حماس الدعم الأميركي لإسرائيل تشجيع علني على القتل



فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

القاهرة - صوت الإمارات
برزت موضة ربيع 2021 من أحدث تصاميم وموديلات فساتين السهرة؛ من خلال القصّات والتطريزات والنقشات الناعمة، بالإضافة إلى الألوان الهادئة والمريحة؛ حتى تناسب مختلف الأذواق.إذا كانت السيدة قررت تلبية دعوة اجتماعية مهمة، ما عليها سوى التفكير بفستان السهرة الذي سترتديه، والذي ستبهر به أنظار المدعوين، لذلك لا بد من التوجّه نحو الفساتين المصنوعة من الحرير والألوان الهادئة مع المطبوعات الزهرية والملمس اللامع؛ للإحساس بشعور الأنوثة القصوى. كما ظهرت خلال هذا الموسم فساتين سهرة بتصاميم فاخرة؛ كالأكتاف العريضة أو الأكمام المنفوخة مع طبعات منفوشة، بالإضافة إلى فساتين ذات التنانير الواسعة والمطرّزة بالطول، أو تلك الطويلة المشقوقة على الجانب والمصممة بقبة V Neck.هذا وقد أصبحت فساتين السهرة الترتر والأقمشة اللامعة ذات النسيج اللامع واللو...المزيد

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 صوت الإمارات - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 صوت الإمارات - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 07:26 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

مفاجأة في إصابة ليفاندوفسكي تصدم سان جيرمان
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates