تشغيل معبر رفح لعبور المعتمرين والعالقين
آخر تحديث 03:48:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تشغيل معبر رفح لعبور المعتمرين والعالقين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - تشغيل معبر رفح لعبور المعتمرين والعالقين

العريش ـ يسري محمد

قال مصدر أمني في ميناء رفح البري أن منفذ رفح واصل عمله جزئيا لليوم الثالث على التوالي، فقط لعبور العالقين من المسافرين القادمين من الدول العربية والأجنبية والمعتمرين العائدين من السعودية ". وأضاف المصدر "أن منفذ رفح شهد خلال تشغيله  منذ يوم الجمعة الماضي تدفق المئات من المسافرين فى طريقهم إلى الجانب الفلسطيني". وكانت القاهرة قد أعلنت عن موافقتها لتشغيل المنفذ لمدة يومين تم تمديدها لثلاثة بعد إغلاقة عقب الأحداث الدامية التي شهدتها  نقطة الحرية في منطقة الماسورة في مدينة رفح الحدودية والتي أسفرت عن مقتل 16 و اصابة سبعة آخرين من أفراد القوات المسلحة يوم الاحد الماضى على أيدي جماعات  مسلحة  متشددة .  وأضافت مصادر ميناء رفح البري أنه قد عبر المنفذ حتى الآن 80 عالقا فلسطينيا كانوا في طريقهم إلى غزة ويترقب وصول 142 معتمرا فلسطينيا اخر قادمين من مطار القاهرة الجوي للعودة لقطاع غزة  . يذكر أنه تم تشغيل معبر رفح البري بالآلية الجديدة منذ يوم 28 أيار/مايو قبل الماضي، وقد بلغ إجمالي عدد العابرين خلال هذه الفترة  461 ألف و996 مسافرا حيث وصل الى الأراضي المصرية من القطاع  233 ألف و 13 شخصا وغادرها إلى قطاع غزة نحو  228ألف و983 شخصا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تشغيل معبر رفح لعبور المعتمرين والعالقين تشغيل معبر رفح لعبور المعتمرين والعالقين



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates