النصر  يُحذّر الخمسين من صناعة دستور طائفيّ
آخر تحديث 15:11:51 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"النصر " يُحذّر" الخمسين" من صناعة "دستور طائفيّ"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "النصر " يُحذّر" الخمسين" من صناعة "دستور طائفيّ"

البحر الأحمر ـ صلاح عبدالرحمن

دعا رئيس حزب "النصر الصوفيّ" المهندس محمد صلاح زايد، لجنة الخمسين لكتابة الدستور، إلى عدم التورّط في صناعة دستور طائفيّ، أو الاستجابة لأصحاب الأجندات الخارجيّة مدفوعة الثمن، التي تدفع بالوطن إلى محرقة الطائفية، كما هو الحال في العراق وسوريّة ولبنان واليمن وغيرها. وتساءل زايد، "أين كانوا من يرفضون مدنية الدولة، ويطالبون بتغيير المادة الثانية الخاصة بالشريعة الإسلامية في الدستور منذ أكثر من 40 عامًا مضت على دستور عام 1971؟، وإذا كان الدستور الجديد يرفض تأسيس الأحزاب على أساس دينيّ، فلماذا سُمح لحزب (النور) أن يحلّ محل الأزهر الحاضر الغائب عن المشهد في لجنة الخمسين؟"، مضيفًا "نحن على يقين أن ضغوطًا تُمارس على شيخ الأزهر، وكذلك تظاهرات الطلاب في الجامعة خلال الأيام الأخيرة، جعلتا ممثل الأزهر يستسلم لمطالب حزب (النور)". وأشار رئيس "النصر الصوفيّ"، إلى أن "ابن تيمية لم يستطع اختراق الأزهر الشريف بأفكاره وفتاويه المُتشددة، وتمّت محاكمته وسجنه وأُبعد عن مصر، والآن الأفكار ذاتها اخترقت الأزهر بعد غياب قادته".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النصر  يُحذّر الخمسين من صناعة دستور طائفيّ النصر  يُحذّر الخمسين من صناعة دستور طائفيّ



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates