فهمي يؤكد لمسؤول إسباني استقلالية القرار المصري الخارجي
آخر تحديث 03:32:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

فهمي يؤكد لمسؤول إسباني استقلالية القرار المصري الخارجي

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - فهمي يؤكد لمسؤول إسباني استقلالية القرار المصري الخارجي

القاهرة – أحمد حسين

أكد وزير الخارجية المصري نبيل فهمي للمتحدث باسم الحزب الحاكم في أسبانيا "خوزيه ماريا بنيتو" على استقلالية القرار المصري الخارجي، في إطار تنويع البدائل والخيارات بالتعاون مع كافة الأطراف العالمية الفاعلة، ودون أن ياتى ذلك على حساب العلاقات القائمة بالفعل مع أطراف أخرى، وذلك بعد ثورة 30 حزيران/يونيو. جاء ذلك خلال استقبال فهمي الاثنين، للنائب "خوزيه ماريا بنيتو" عضو البرلمان الأسباني والمتحدث باسم الحزب الحاكم فى لجنة الشؤون الخاصة بالبرلمان وعضو الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا. وأوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية السفير بدر عبد العاطي في بيان صحافي، أن اللقاء تناول العلاقات بين مصر والاتحاد الأوروبي، مشيرا إلى أن فهمي عرض بناء على طلب البرلماني الأسباني، تطورات عملية تنفيذ خريطة الطريق وفقاً لتوقيتاتها الزمنية باستحقاقاتها المختلفة، مشيراً إلى إنتهاء لجنة "الخمسين" بالأمس من الاتفاق على المسودة النهائية للدستور تمهيداً للاستفتاء عليه ثم إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية. ومن جانبه استفسر البرلماني الأسباني عن الرؤية المصرية للتطورات المصرية للتطورات الإقليمية والدولية الجارية، خاصة ما يرتبط بقضايا إقليمية مهمة كسوريا وفلسطين وإخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل، حيث قدم وزير الخارجية شرحاً مستفيضاً حول الرؤية المصرية لمختلف هذه القضايا

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فهمي يؤكد لمسؤول إسباني استقلالية القرار المصري الخارجي فهمي يؤكد لمسؤول إسباني استقلالية القرار المصري الخارجي



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates