البرلماني العربي يتبنى خطة برلمانية دولية لدعم القضية الفلسطينية
آخر تحديث 14:14:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
أخر الأخبار

"البرلماني العربي" يتبنى خطة برلمانية دولية لدعم القضية الفلسطينية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "البرلماني العربي" يتبنى خطة برلمانية دولية لدعم القضية الفلسطينية

مجلس النواب اللبناني
القاهرة ـ صوت الإمارات

تبنى الاتحاد البرلماني العربي، اليوم الاثنين، خطة برلمانية دولية لدعم القضية الفلسطينية.

وأقر الاتحاد في ختام دورته التي أنهت أعمالها في القاهرة اليوم، برئاسة رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، وبمشاركة رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون، والوفد المرافق له تشكيل، لجنة برلمانية خاصة لدعم صمود الشعب الفلسطيني، برئاسة مرزوق الغانم رئيس مجلس الأمة الكويتي رئيس الدورة السابقة للاتحاد البرلماني العربي، وعضوية رئيس المجلس الوطني الفلسطيني ورؤساء برلمانات كل من: المملكة الأردنية الهاشمية  والجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، والمملكة المغربية.

 وقرر المؤتمر الذي شارك في أعماله وفود تمثل15 برلمانا عربيا الى جانب مشاركة عدد من المراقبين من مختلف الاتحادات البرلمانية الإقليمية والدولية، مجموعة من القرارات الخاصة بالقضية الفلسطينية، من أبرزها مطالبة البرلمانات العربية اتخاذ الإجراءات والتدابير المالية والسياسية العاجلة والفعالة والملموسة، وذلك بوضع بندي تفعيل الصناديق المالية العربية التي أنشئت من أجل حماية القدس، وبند وتوأمة المدن العربية مع مدينة القدس في خطة عمل الاتحاد لعام 2016، وإصدار تشريعات وقرارات عربية تحقق هذا الهدف تنفيذاً لقرارات الاتحاد البرلماني العربي خاصة مؤتمر رقم 19.

وأكد أن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية الأولى للأمة العربية، وتنفيذ جميع القرارات السابقة والصادرة عن الاتحاد بشأنها، مشددا أنه لا سلام ولا استقرار في منطقة الشرق الأوسط دون حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية، على أساس قرارات الشرعية الدولية وانهاء الاحتلال الإسرائيلي وقيام دولة فلسطينية مستقلة على حدود الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس، مؤكدا على القرار الدولي رقم 194 الخاص بحق العودة.

 ودعا المؤتمر البرلمانات العربية للتحرك لتوفير الدعم اللازم لإنجاح الجهود الفلسطينية والعربية لعقد مؤتمر دولي للسلام لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية الخاصة بالقضية الفلسطينية، لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وتجسيد الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس، على حدود الرابع من حزيران عام 1967، والعمل على توفير الدعم الكافي للمساعي الفلسطينية والعربية لحماية الشعب الفلسطيني، من خلال مجلس الأمن الدولي وإدانة الاستيطان ووقفه تماما.

وأقر مجموعة من الآليات التنفيذية الملزمة للبرلمانات العربية لدعم القضية الفلسطينية والهبة الشعبية الجماهيرية من بينها العمل على تفعيل المقاطعة العربية للاحتلال الإسرائيلي، ومساندة حركة المقاطعة العالمية B.D.S، والعمل مع الحكومات العربية ومنظمات المجتمع المدني لتأمين الدعم المادي لأسر شهداء الهبة الشعبية ومن هدمت بيوتهم.

 وطالب المؤتمر توثيق ونشر الانتهاكات والجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال وقطعان المستوطنين بالصوت والصورة، وإرسالها لكافة برلمانات العالم، بهدف فضح الجرائم الإسرائيلية من خلال لجنة متخصصة بين الاتحاد البرلماني العربي والمجلس الوطني الفلسطيني ومن يرغب من البرلمانات العربية.

 وأدان المؤتمر ما تقوم به "الكنيست الاسرائيلية" من إقرار عدد  كبير من القوانين العنصرية، مؤكدا رفضه لهذه القوانين التي تتعارض مع القانون الدولي وميثاق الامم المتحدة والتصدي لها في المحافل البرلمانية والدولية.

 وكلف المؤتمر اللجنة القانونية في الاتحاد البرلماني العربي، إعداد ملف شامل حول القوانين العنصرية التي أقرتها "الكنيست الإسرائيلية" أو تلك التي في طور الإقرار، والسعي لاتخاذ إجراءات عملية بحق الكنيست.

 قرر المؤتمر أيضا، التواصل مع رؤساء البرلمانات في الدول الغربية وفي العالم ومع الاتحادات البرلمانية، ودعوة وفود برلمانية لزيارة المنطقة لتوضيح ما يتعرض له الشعب الفلسطيني من إرهاب، ومن أجل تأمين مزيد من اعترافات البرلمانات بالدولة الفلسطينية.

 واعتبر المؤتمر إرهاب الدولة التي تمارسه اسرائيل والإرهاب التكفيري الدموي الذي يستهدف الأقطار العربية، هما وجهان لعملة واحدة يستدعي توحيد الطاقات والإمكانيات في الحرب ضد الارهاب من أجل استعادة وحدة أراضي ومؤسسات أقطارنا واستقرارها، ودعم الشعب الفلسطيني في نضاله لتحقيق أهدافه الوطنية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلماني العربي يتبنى خطة برلمانية دولية لدعم القضية الفلسطينية البرلماني العربي يتبنى خطة برلمانية دولية لدعم القضية الفلسطينية



إطلالات يومية راقية وأنيقة باللون الأسود من نهى نبيل

واشنطن - صوت الإمارات
تتميز مدونة الموضة الكويتية نهى نبيل بأناقتها واختيارها دائماً لقطع أزياء مميزة تساعدها في الظهور بإطلالات يومية راقية وأنيقة.ورغم حب نهى نبيل الواضح للألوان، إلا أنها تتقن اختيار قطع الأزياء ذات اللون الأسود، لتنسيق إطلالة فخمة وجذابة تخطف الأنظار بالأسود.و أجمل إطلالات باللون الأسود من نهى نبيل، لتستوحي من بينها إطلالاتكِ المناسبة:في إطلالة شتوية فخمة، نسقت نهى نبيل المعطف الأسود مع بنطلون ضيق بنفس اللون، وحقيبة كتف مُصممة من الجلد الأسود من ماركة شانيل Chanel واعتمدت نهى نبيل مع هذه الإطلالة الفخمة، حذاء بوت يجمع بين اللونين الأسود والبيج، وهو مُصمم بمقدمة مُدببة وبدون كعب، مع أربطة أمامية من الجلد، مما منحها إطلالة راقية وجذابة.أصبح الجاكيت المنفوخ قطعة أزياء أساسية داخل خزانة أغلب الفتيات خلال فصل الشتاء، نظراً لقدر...المزيد

GMT 22:32 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف
 صوت الإمارات - أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف

GMT 21:08 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل

GMT 08:09 2021 الأحد ,14 آذار/ مارس

بشرى سارة لجماهير الدوري الإنجليزي

GMT 07:52 2021 الإثنين ,08 آذار/ مارس

الإعلان عن رئيس برشلونة الجديد
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates