ملك الأردن يدعو المجتمع الدولي لتوحيد جهوده في إيجاد حلول للمظالم العالمية
آخر تحديث 14:14:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
أخر الأخبار

ملك الأردن يدعو المجتمع الدولي لتوحيد جهوده في إيجاد حلول للمظالم العالمية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ملك الأردن يدعو المجتمع الدولي لتوحيد جهوده في إيجاد حلول للمظالم العالمية

الملك عبد الله الثاني
عمان - صوت الإمارات

دعا العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني المجتمع الدولي إلى توحيد جهوده للمساعدة في إيجاد حلول للمظالم العالمية، قائلا "إننا لا نستطيع أن نستهين بدور مشاعر الحرمان من حقوق الإنسان في صناعة الإرهابيين".
جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها العاهل الأردني الليلة الماضية أمام جلسة مجلس الأمن الدولي (حول التهديدات التي تواجه السلم والأمن العالميين بفعل الأعمال الإرهابية)، والتي التأمت بالتزامن مع انعقاد أعمال الدورة الـ69 للجمعية العامة للأمم المتحدة.
ووفقا لبيان صادر عن الديوان الملكي الهاشمي، طالب الملك عبد الله الثاني بضرورة تطبيق سياسة تقوم على عدم التسامح المطلق مع أي بلد أو منظمة أو فرد يسهل أو يدعم أو يمول الجماعات الإرهابية أو يزودها بالأسلحة أو يروج لها سواء من خلال وسائل الإعلام أو عبر استغلال رجال الدين للتحريض أو المساعدة على تجنيد مقاتلين في هذه الجماعات الإرهابية، قائلا "إننا لا نقبل أن يمتثل بلد ما في أحد الجوانب بينما يعيث فسادا في جانب آخر".
وأكد العاهل الأردني - في كلمته أمام المجلس - على أهمية تكاتف الجهود الإقليمية والدولية لتجفيف مصادر دعم المتطرفين ودحر وهزيمة هذه الجماعات، وهو ما يتطلب (ائتلاف أصحاب الإرادة) للتصدي لهذا الخطر بثبات وعزيمة.
ودعا إلى ضرورة التوصل إلى حل عادل للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وأن يكون هناك موقف عالمي موحد في دعم الحل السياسي الشامل بسوريا، منوها، في الوقت ذاته، بأن هناك مؤشرات إيجابية في العراق تتمثل في تشكيل حكومة جديدة شاملة تكافح مساعي الإرهابيين لاستغلال الطائفية.
ونبه العاهل الأردني إلى أن التهديد لا ينحصر في سوريا والعراق فحسب، ولكنه قائم أيضا في سيناء وليبيا واليمن ومالي والقرن الأفريقي وغيرها، كما أن هذه المعركة ليست عربية أو إسلامية فقط وإنما هي حرب العصر، لأن الخطر يطال الدول الممثلة في هذا المجلس وكل ما سواها، لذا فإن النجاح فيها يتطلب جهدا موحدا مدعوما بموارد قوية.
وأضاف أن النجاح يتطلب أيضا نهجا شموليا، فالإرهاب العابر للحدود يعيش على الأزمات والظلم والصراع الطائفي وكسب القلوب والعقول، داعيا إلى موقف قوي ضد التهميش والفقر والإقصاء وأن يكون هناك تواز بين الإجراءات الأمنية والجهود الدبلوماسية والتنموية وخلق فرص العمل والتعليم وغيرها.
كما دعا إلى ضرورة اتخاذ إجراءات فورية خاصة وأن الفكر الجديد من التطرف يمارس التجنيد في جميع أنحاء العالم من خلال وسائل الإعلام الاجتماعي والشراكات السرية، وكلما سيطروا على أراض غنية بالموارد أصبحوا أكثر قدرة على إدامة أنفسهم ذاتيا، مؤكدا في الوقت ذاته على ضرورة أن تكون هناك شفافية حيث إن هذه الجماعات تعتمد في بقائها على الصفقات والدعم الدولي.
وناشد الشخصيات المرجعية في كل دين ودولة أن ترفع صوتها ضد التعصب وتشويه الدين، قائلا "لقد أوضحت وآخرون أن داعش وما يتعلق بها من أيديولوجيات لا علاقة لها بالإسلام، وفي الوقت ذاته يجب أن نكافح كل أشكال الإسلاموفوبيا".
ونوه في هذا الإطار بأن الأردن قاد مبادرات الحوار بين الأديان كما يعمل الآن على تقديم مشروع قرار لمجلس الأمن الدولي من شأنه وقف الاستهداف المنظم للطوائف الدينية، معربا عن تمنياته بأن يكون هناك نداء عالمي للعمل على دعم البلدان التي تحارب في الصفوف الأمامية في هذه المعركة مثل الأردن فهو عصب الاستقرار بالمنطقة وحدوده آمنة رغم وجود تهديدات إرهابية على جبهتين.
وقال الملك عبد الله الثاني "في هذا الأسبوع فقط أحبطنا عملية إرهابية أخرى ضد بلدنا.. وبطبيعة الحال فإننا لانزال عنصرا رئيسيا في امتصاص الصدمات الناجمة عن التدفق الهائل للاجئين من سوريا لكننا نأخذ على عاتقنا هذه المسئوليات الجسام ونحن نرزخ تحت ضغوط اقتصادية هائلة"، داعيا المجتمع الدولي لدعم الأردن بشكل أكبر كي يكون قادرا على الصمود والمضي قدما.
ونوه الملك عبد الله الثاني بأن الأردن يسعى إلى تعزيز الجهود الهادفة لضمان تدفق المساعدات الموعودة للاجئين السوريين إلى جميع البلدان والمجتمعات المضيفة، وداخل سوريا نفسها.
 

"أ.ش.أ"

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ملك الأردن يدعو المجتمع الدولي لتوحيد جهوده في إيجاد حلول للمظالم العالمية ملك الأردن يدعو المجتمع الدولي لتوحيد جهوده في إيجاد حلول للمظالم العالمية



إطلالات يومية راقية وأنيقة باللون الأسود من نهى نبيل

واشنطن - صوت الإمارات
تتميز مدونة الموضة الكويتية نهى نبيل بأناقتها واختيارها دائماً لقطع أزياء مميزة تساعدها في الظهور بإطلالات يومية راقية وأنيقة.ورغم حب نهى نبيل الواضح للألوان، إلا أنها تتقن اختيار قطع الأزياء ذات اللون الأسود، لتنسيق إطلالة فخمة وجذابة تخطف الأنظار بالأسود.و أجمل إطلالات باللون الأسود من نهى نبيل، لتستوحي من بينها إطلالاتكِ المناسبة:في إطلالة شتوية فخمة، نسقت نهى نبيل المعطف الأسود مع بنطلون ضيق بنفس اللون، وحقيبة كتف مُصممة من الجلد الأسود من ماركة شانيل Chanel واعتمدت نهى نبيل مع هذه الإطلالة الفخمة، حذاء بوت يجمع بين اللونين الأسود والبيج، وهو مُصمم بمقدمة مُدببة وبدون كعب، مع أربطة أمامية من الجلد، مما منحها إطلالة راقية وجذابة.أصبح الجاكيت المنفوخ قطعة أزياء أساسية داخل خزانة أغلب الفتيات خلال فصل الشتاء، نظراً لقدر...المزيد

GMT 22:32 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف
 صوت الإمارات - أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف

GMT 21:08 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل

GMT 03:25 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

كورونا يوقع بمدرب البوسنة قبل مواجهة فرنسا

GMT 01:57 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

دي بروين يخطف جائزة رياض محرز في مانشستر سيتي

GMT 03:10 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

تشيلسي يُشرك كانتي في تعويم سفينة قناة السويس

GMT 05:02 2021 الأربعاء ,10 آذار/ مارس

رئيس "الليغا" يكشف مستقبل صلاح في الدوري

GMT 22:49 2021 الثلاثاء ,09 آذار/ مارس

إيه سي ميلان يدرس تجديد عقد فرانك كيسي حتي 2026

GMT 23:32 2020 الخميس ,10 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الأبراج تكشف عن توقعات برج الأسد لعام 2021
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates