شمال العراق بغداد تتهرب من حل الخلافات الأمنية
آخر تحديث 12:09:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
تطوّر العمليات العسكريةً بين جيش الاحتلال الاسرائيلي والمقاومة الفلسطينية اليوم الاثنين ١٧ ايار مايو 2021 وزير الخارجية الأميركي يجدد في اتصال بنظيره المصري الدعوة للتهدئة ووقف العنف في الشرق الأوسط الرئيس الأميركي جو بايدن يؤكد سنواصل دفع الفلسطينيين والإسرائيليين نحو الهدوء المستدام قمة بين السيسي والبرهان في باريس تؤكد التمسك بالتوصل لاتفاق القسام تهدد بالتصعيد وتنذر اسرائيل بوقف عدوانها ضد المسجد الاقصى البرلمان الأوروبي يوافق على الاتفاق التجاري مع بريطانيا بعد البريكست السلطات اللبنانية تدعو السعودية لإعادة النظر بقرارها حظر استيراد المنتجات الزراعية اللبنانية أو المرور بأراضيها الكرملين يعلن أن الرئيس السوري بشار الأسد أطلع بوتن على التحضيرات للانتخابات الرئاسية إطلاق قذائف صاروخية من قطاع غزة على جنوبي إسرائيل وسماع انفجارات بعد إطلاق القبة الحديدة صواريخ لاعتراضها الخارجية الإماراتية نؤكد على ضرورة الحفاط على الهوية التاريخية للقدس المحتلة والتهدئة
أخر الأخبار

شمال العراق: بغداد تتهرب من حل الخلافات الأمنية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - شمال العراق: بغداد تتهرب من حل الخلافات الأمنية

بغداد ـ وكالات

  اتهم إقليم شمال العراق، وزارة الدفاع بالحكومة الاتحادية العراقية بـ"التهرب من حل الخلافات" بين الجانبين على الصعيد الأمني عبر ما وصفته بـ "خلق الأعذار". وقال جعفر مصطفى، وزير "البيشمركة" (القوات المسلحة) في إقليم شمال العراق، إن وزارته "سخّرت" كافة جهودها لحل الخلافات بينها وبين الحكومة الاتحادية على صعيد التوتر الأمني القائم، "لكن مع الأسف لا تولي وزارة الدفاع العراقية اهتماماً لهذه المشاكل وتقوم بتأخير حلها بأعذار مختلفة". وأضاف مصطفى في بيان أصدرته الوزارة وحصل مراسل وكالة الأناضول على نسخة منه أن "تصرفات بغداد هذه جعلت من حكومة الإقليم مستاءة". ولم يتسن الحصول على تعليق من الحكومة الاتحادية العراقية على اتهام إقليم شمال العراق. ويتنازع الإقليم الذي يتمتع بالحكم الذاتي، والحكومة الاتحادية ببغداد على تبعية عدد من المناطق الواقعة بين مناطق نفوذ الجانبين مثل كركوك وطوزخورماتو وأجزاء من نينوى وديالى، وهو نزاع قديم يمتد إلى عهود الحكومات العراقية السابقة. وبسبب دفع وزارة الدفاع العراقية بقوات جديدة باسم "عمليات دجلة" إلى عدد من المناطق المتنازع عليها في يوليو/ تموز، وقعت مصادمات بين هذه القوة ومسلحين أكراد في بلدة طوزخورماتو تسبب في خلق توتر في تلك المناطق لا تزال تبعاته قائمة وقوات الطرفين تقفان قبالة بعضها البعض. وكان وفدان فنيان من الجانبين اجتمعا في نوفمبر/ تشرين الماضي في بغداد وصدرت تصريحات أبدت التفاؤل بشأن التوصل لحل الأزمة، إلا أن رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي لم يقبل بطرح إقليم شمال العراق للتهدئة فتوقفت المحادثات بينهما من دون التوصل لحل. وفي ديسمبر/ كانون أول الماضي أعلن إقليم شمال العراق عن تبادل للخطط مع الحكومة العراقية في اجتماع عقدوه ببغداد لإنهاء التوتر بين البيشمركة والجيش العراقي. ونقلت وسائل إعلامية عراقية عن وزير الدفاع العراقي سعدون الدليمي قوله بعد اجتماع تبادل الخطط إن "وفدي الحكومة العراقية وإقليم شمال العراق توصلا إلى اتفاق نهائي لحل المشاكل وإنهاء التوتر فيما بينهما"، فيما لم يتطرق البيان الرسمي للجانب الآخر لحصول مثل ذلك الاتفاق.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شمال العراق بغداد تتهرب من حل الخلافات الأمنية شمال العراق بغداد تتهرب من حل الخلافات الأمنية



GMT 22:32 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف
 صوت الإمارات - أزياء زهرية لإطلالات تشع حيوية وانتعاش في الصيف

GMT 21:08 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل
 صوت الإمارات - ديكورات أسقف جبس بسيطة لإضفاء الفخامة على المنزل

GMT 08:09 2021 الأحد ,14 آذار/ مارس

بشرى سارة لجماهير الدوري الإنجليزي

GMT 07:52 2021 الإثنين ,08 آذار/ مارس

الإعلان عن رئيس برشلونة الجديد
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates