الدكتور البحيري يثبت أن اللقيمات أفضل علاج لتخفيف الوزن
آخر تحديث 21:06:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشف لـ"صوت الإمارات" عن نموذج سهل لإتباعه دون حرمان

الدكتور البحيري يثبت أن "اللقيمات" أفضل علاج لتخفيف الوزن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الدكتور البحيري يثبت أن "اللقيمات" أفضل علاج لتخفيف الوزن

الدكتور مصطفى البحيري
القاهرة / شيماء مكاوي

كشف أخصائي علاج السمنة والنحافة والتغذية العلاجية الدكتور مصطفى البحيري عن حمية اللقيمات وعن مميزاتها في إنقاص الوزن.

وأفاد البحيري في حوار مع "صوت الامارات" حول الحمية الغذائية: "الوصول إلى الوزن المثالي والتخلص من أي وزن زائد هو حلم يراود خيال الجميع، ولكن دائمًا ما لا يكتمل الحلم بسبب قائمة الممنوعات التي يجب أن يتخلى عنها كل شخص ليحقق حلمه ولذلك فحمية اللقيمات هي من أحدث أنواع الريجيم دون حرمان".

وأضاف: "مئات المواقع على الإنترنت ومئات الأطباء يهتمون هذه الأيام بتطبيق علم اللقيمات باعتباره أحدث صيحة في عالم التغذية العلاجية وفقدان الوزن دون حرمان من أي نوع من أنواع الطعام، وسبب حديثنا اليوم عن هذا النظام تحديدًا وليس أي نظام آخر أنه نظام يمكن تكيفه حسب رغبات الشخص ولا يعتمد على أصناف أطعمه محددة ولا يوجد به أي ممنوعات ولذلك يعتبر أوضح نموذج لفكرة الريجيم دون حرمان، كذلك لا يتقيد بأي جداول يوميه أو حساب للسعرات الحرارية المستهلكة ولا يسير على روتين عام، لأن إضافة أصناف محددة من الطعام تجبر الإنسان على تناول ما لا يحبه أو ما ليس موجودًا في منزله، وتؤدي به إلى الفشل وبالتالي التوقف عن استكمال مسيرة خسارة الوزن الزائد في منتصف الطريق".

وتابع: "تعتمد فكرة حمية اللقيمات على تصغير حجم الوجبة التي يتناولها الشخص والإكثار من عدد الوجبات وبالتالي فإنه يقوم بضبط معدة الشخص وعقله بشكل تدريجي على الفطرة السليمة التي خلق الله الإنسان عليها وهي تقبل لقيمات صغيرة الحجم من الطعام، وهذا ما توصلت إليه أغلب الأبحاث والدراسات المتعلقة بالحمية والتخلص من الوزن الزائد والتي خلصت جميعها إلى نتيجة واحدة، وللتخلص من السمنة والوصول إلى وزن مثالي يجب تناول أقل كمية من الطعام بشكل منتظم وهو ما يحافظ على النشاط ويرفع من معدل الحرق بشكل دائم".

وأردف: "نظام رجيم اللقيمات يصبح بمرور الوقت أسلوب حياة سهل التطبيق كما أن أكل اللقيمات والوجبة الرئيسية في مواعيد محددة يحسن من أداء القولون الذي يؤدي إلى سرعة الهضم والحرق بشكل أفضل".

وقدّم الدكتور مصطفى البحيري نموذجًا لحمية "اللقيمات" يمكن إتباعه للوصول إلى الوزن المثالي، ويعتمد على تناول وجبة خفيفة أو صغيرة الحجم لا تتعدى حجم نصف كف اليد مرة كل ساعتين:

"الإفطار: من ربع إلى نصف رغيف + فول أو قطعة جبنة أو بيض.

كل ساعتين يمكن تناول وجبة خفيفة  مثل ثمرة فاكهة – سلطة – منتج من منتجات الألبان زبادي أو كوب حليب.

الغذاء: يجب أن لا يتعدى حجم الوجبة كوبًا ونصف من الطعام المطهو داخل المنزل وله أمثل عديدة، من 4 – 6 ملاعق أرز أو مكرونة + قطعة بروتين + شوربة أو سلطة + من 4 – 6 ملاعق خضار أو كوب ونصف من الكشري أو قطعة مكرونة.

بعد الغذاء بساعتين يمكن تناول قطعة حلوى بحجم علبة الكبريت أو ملعقتين من الآيس كريم أو قطعة شيكولاتة بحجم 20 غرامًا.

العشاء: يفضل تناول أحد اللقيمات أو الوجبات الخفيفة قبل النوم بساعتين للحفاظ على معدل الحرق مثل ثمرة فاكهة، أو كوب زبادي، أو ثمرة خضار.

وفي حالة الرغبة في فقدان الوزن بشكل أسرع يمكن التنازل عن تناول قطعة الحلوى أو الآيس كريم".

ووجّه البحيري نصيحة مهمة لكل متبعي الحمية بشكل عام وهي ضرورة الحفاظ على تناول من 3 إلى 4 لترات من الماء يوميًا والمشي ساعة بمعدل أربع مرات أسبوعيًا على الأقل، مما ينشط عملية الحرق ويساعد في التخلص من الوزن الزائد دون مجهود ودون الشعور بأي نوع من أنواع الحرمان".

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدكتور البحيري يثبت أن اللقيمات أفضل علاج لتخفيف الوزن الدكتور البحيري يثبت أن اللقيمات أفضل علاج لتخفيف الوزن



GMT 06:09 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد عاصم يكشف المشاكل المرتبطة بتغييرات وتطورات الحمل

أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

ملكة إسبانيا تخطف الأضواء بفستان ارتدته العام الماضي في قصر لازارزويلا

مدريد - صوت الامارات
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019. وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أ...المزيد

GMT 00:45 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

رحيل كلينسمان عن هيرتا برلين فرصة لنوري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates