زينب مهدي تقدم مجموعة أفكار للاستمتاع بحياة زوجية سعيدة
آخر تحديث 11:30:02 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشفت لـ"صوت الإمارات" أسرار الليلة الأولى من الزواج

زينب مهدي تقدم مجموعة أفكار للاستمتاع بحياة زوجية سعيدة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - زينب مهدي تقدم مجموعة أفكار للاستمتاع بحياة زوجية سعيدة

خبيرة التنمية البشرية والمعالجة النفسية الدكتورة زينب مهدي
القاهرة / شيماء مكاوي

كشفت خبيرة التنمية البشرية والمعالجة النفسية الدكتورة زينب مهدي، عن أسرار تجعل الزوج يعشق زوجته من أول يوم في الزواج إلى آخر الحياة.

وأوضحت مهدي في مقابلة مع "صوت الامارات"، أنَّ "كل يوم تبدأ قصة حب وزواج جديدة بين شاب وفتاة، لذلك لابد من توعية كل فتاة مقبلة على الزواج بعدة أشياء لم تعرفها من قبل أو تعرف منها قشورا فقط لأن كل أم في هذه الفترة تكون حريصة على التوعية الجنسية لابنتها".

وأكدت أنَّ "الزواج هو التقاء فكري أكثر من الالتقاء الجسدي فكثيرا من الفتيات قد اقترب يوم زفافهن وبدأ العد التنازلي لليوم الذي سوف تترك فيه منزل والدها وسوف تتجه إلى منزل زوجها الحبيب الذي اختارته عن حب ورضا وكل يوم تبدأ العروسة في التجهيز لعرسها وكثيرا من العرائس أيضا تبدأ في التفكير في الحياة الزوجية بشكل عام حيث أن ذلك اليوم هو ليلة الزفاف وهو اليوم الزوجي الأول في حياة الزوجة والعروسة تبدأ التفكير فيه وتبدأ في التساؤل عن كيف يبدأ ذلك اليوم وكيف سوف يتعامل الزوج معها وهل سوف يكون لطيفا معها أم عنيفا وهل يهتم بمشاعرها كونها أنثي ولم يسبق لها الزواج فكل هذه التساؤلات تدور في ذهن الفتاة وفوق كل هذا سوف تسأل نفسها هل زوجي سوف يحبني بعد الزواج مثلما كان يحبني أيام الخطوبة أم هذا الحب سوف يقل تدريجيا بعد الزواج وهل سوف يدافع عني في غيابي وهل سوف يقف بجانبي وقت الشدة ؟ إلى ما لا نهاية من الأسئلة".

وأضافت: "كل هذه الأسئلة تكمن إجابتها في هذي الجملة "كوني صديقة لزوجك من ليلة الزفاف قبل أن تكوني زوجه حتى يكون لكي زوجا وأبا وأخا طيلة حياتك" حيث أن هذه الجملة تحمل كل أيام الزواج بأكملها بكل ما فيها بمعني أن الأنثى ليست الجميلة فقط وليست الرقيقة فقط بل اللطيفة والحنونة والمعطاءة والتي بها كل صفات الزوجة التي يحلم بها الرجل منذ صغر سنه وإليك تلك النصائح حتى تكوني لزوجك صديقة وحبيبة وأنثى متكاملة المواصفات ويرى كل ملامح الأنوثة بك".

وتابعت: "حاولي أن تمارسي جلسات الاسترخاء النفسي قبل الزواج على الأقل بشهرين حتى عندما يأتي يوم زفافك تكوني مهيئة نفسيًا له ومستعدة لقضائه برفقة زوجك دون خوف بل في سعادة واطمئنان ومتعة بأن ذلك الرجل الذي أصبح زوجك هو الشاب الذي كنتِ تحلمين بأن تكوني برفقته في يوم من الأيام وكنتِ تستعجلين أيام الخطوبة حتى يأتي ذلك اليوم فلابد أن تشعري زوجك أنك تنتظري ذلك اليوم مثلما هو ينتظره ولا تظهري ملامح الخوف على وجهك حتى لا يبدأ زوجك في القلق والتوتر هو الآخر وبالتالي سوف تكون ليلة العمر أتعس ليلة في حياتك".

وأردفت: "احذري من تمثيل دور العروسة الجديدة لمدة عدة أشهر ثم تبدأين في إهمال مظهرك ونظافتك الشخصية فهذا الشيء يزعج الزوج بشكل كبير حيث أنه يشعر أنه كان شيئا في حياتك وانتهت صلاحيته مع بداية إهمالك في مظهرك وفي ملابسك وبالتالي يبدأ في البحث عن امرأة تكون له عروسا مثلما كنتِ أنتي في بداية زواجك معه".

وزادت مهدي: "احذري التعامل مع زوجك على أنه طفل بمعنى أن تتعاملي معه على أنه هو الرجل في هذا المنزل أو بيت الزوجية ولا تصدري أوامر كثيرة عليه لأنه حتى لو يحبك بشدة فسوف يمل من كثرة أوامرك فالرجل مهما كان يحب المرأة فهو يريد أن يكون هو رجل المنزل مهما حدث ويريد أن يشعر بأن زوجته توجد في حمايته وليس هو الذي في حمايتها فهذا أمر مهين جدا بالنسبة إليه".

واسترسلت: "كوني مع زوجك لطيفة حتى يحبك من قلبه بمعنى أنه لدينا العديد من المعلومات المغلوطة عن أنه لابد أن تكوني فظة مع زوجك ولا تتركي حقك معه يضيع ولكن هذا أكبر خطأ فالزوج والزوجة صحيح ليسا شخصا واحدا بل شخصين ولكن الاحترام مطلوب من المرأة لأن الرجل يريد الاحترام من زوجته تحديدا لأنها هي النصف الآخر له".

وشددت على أنَّه "لا بد أن تحبي أهل زوجك مثلما تحبيه لأن الزوج عندما يعرف أن الزوجة لا تحب أحدا من أفراد عائلته سوف يشعر بالإهانة الشديدة لأن أي شخص من أقاربه وخاصة الأقارب من الدرجة الأولى كرامتهم من كرامته هو شخصيا، فلابد أن يشعر بأنك تحبي أقاربه لأنهم أقاربه ومن دمه ولحمه فبهذا الشكل سوف يشعر بالقيمة والكرامة وسوف يشعر بالعلو في نظرك وحبك عنده سوف يزيد أضعاف أضعاف ما كان يحبك".

واستطردت: "اجعلي زوجك ملكا في منزله، بمعنى أنك لابد أن تفعلي كل ما يريده طبعا تحت إطار ما حلله الله ولا تعصيه في أوامره وخاصة لو كانت أوامر محببة إليك ( أوامر الحبيب كالبلسم على قلب الحبيبة) لأن الزوج عندما يطلب من زوجته شيئا يطلبه منها من باب أنها زوجته وامرأته التي ينظر إليها عندما يريد أن يعرف شيئا عن نفسه فلابد أن تكوني واضحة في نظر زوجك حتى يحتاج إليك في وقت الشدة ولا يلجأ إلى أي شخص آخر".

واستأنفت: "كوني متجددة في منزلك  بمعنى أن زوجك يحب دائما أن يرى زوجته متجددة حتى يشعر أنه متزوج أكثر من امرأة وليست امرأة واحدة وهذا الشيء يسعده كثيرا فالرجل يعشق المرأة المتجددة التي تحبب التغيير في كل شيء في المنزل وفي مأكلها وفي ملبسها وفي شكلها ومظهرها الشخصي في كل شيء حوله يحب أن يراه متجددا دائما".

وأكملت: "احذري التخلي عن زوجك وقت الشدة  بمعنى أن الرجل وخاصة المتزوجة من رجل أعمال أو شخص من ذوي أصحاب الأعمال الخاصة أحيانا يحدث كوارث مادية في عمله إياكِ والتخلي عنه بل احرصي على الوقوف بجانبه ومن قلبك لأن الرجل خلقه الله يتمتع بدرجة ذكاء رهيبة فيستطيع أن يفهم زوجته من نظرة عيونها".

وأضافت: "حبي زوجك كما هو ولا تقومي بمقارنته بشخص آخر، الرجل يكره بشدة أن تقارنه زوجته برجل آخر ففي تلك اللحظة يشعر أنه لم يسعد زوجته بالدرجة المطلوبة وبالتالي سوف يشعر أنه قليل القيمة بالنسبة لها وبالتالي سوف تحدث الكارثة وسوف يبحث عن امرأة أخرى تشعره بأنه أحسن رجل في الدنيا ولم ترى رجلا آخر غيره".

وأشارت فهمي، إلى أنَّ "الرجل يتميز بدرجة من الأنانية بمعنى أنه يريد من زوجته ألا ترى رجلا آخر حتى ولو في التلفاز فتشب في جسده الغيرة وهذه كارثة في النهاية لابد أن كل فتاة مقبلة على الزواج تعرف تلك النصائح حتى تقيم علاقة زوجية سعيدة ومتجددة وسوف تكسب ليس الزوج فقط بل الزوج والأب والأخ والصديق لأنها سوف تكون له أنثي متكاملة في كل شيء ولن ينقصها أي شيء".

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زينب مهدي تقدم مجموعة أفكار للاستمتاع بحياة زوجية سعيدة زينب مهدي تقدم مجموعة أفكار للاستمتاع بحياة زوجية سعيدة



تتقن اختيار التصاميم بألوان تُظهر جاذبية بشرتها

إطلالة راقية وعصرية بـ"الأصفر" للنجمة جينيفر لوبيز

واشنطن - صوت الامارات
دائماً ما تتقن النجمة اللاتينية الحسناء جينيفر لوبيز، اختيار التصاميم المناسبة لقوامها بألوان تظهر جاذبية بشرتها السمراء، حيث تتميّز بإطلالاتها العصرية والمواكبة لأحدث صيحات عالم الموضة والأناقة، ولاحظنا تفضيل جينيفر للون بالعديد من الاطلالات والمناسبات، حيث لفتت نظرنا خياراتها المميزة بأكثر من ستايل وأسلوب بعيداً عن التكرار والروتين، حيث انتقت اللون الأصفر باطلالات رسمية بفساتين السهرة بأكثر من مناسبة، منها بأسلوب فاخر باللون الأصفر الخردلي باطلالة مبهرة ذكرتنا بأناقة أيام زمان ومنها بأسلوب بسيط وناعم بالفستان الأصفر من الساتان بقصة الأكتاف المكشوفة، وأطلّت لوبيز بالأصفر بإطلالة راقية وعصرية بالبدلة وبفستان جذاب وشبابي من الجلد بالقصة الضيقة، كما لفتت نظرنا اطلالتها بالأصفر الفوسفوري الحيوي بفستان ميدي من التو...المزيد

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 19:50 2020 الجمعة ,20 آذار/ مارس

الصين ترد على فارغاس يوسا بمنع أعماله
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates