وليد داوود يكشف عن تسبب التدخين بالسكري والسرطان
آخر تحديث 11:26:58 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكّد لـ"صوت الإمارات" أنه وباء مجتمعي خطير

وليد داوود يكشف عن تسبب التدخين بالسكري والسرطان

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - وليد داوود يكشف عن تسبب التدخين بالسكري والسرطان

التدخين
غزة – حنان شبات

أشارت جملة من الإحصاءات العالمية إلى أن المدخنين بلغوا 1.1 مليار، 75% منهم يعيشون في الدول النامية. ويعتبر التدخين من أكبر الآفات التي تعاني منها معظم المجتمعات ومنها المجتمع الفلسطيني. إذ يبلغ عدد المدخنين في الأراضي الفلسطينية في قطاع غزة والضفة الغربية 800 ألف شخص، ينفقون 450 مليون دولار سنويًا مقابل شراء السجائر .

وذكر أخصائي أمراض الصدرية والتنفس في مستشفى الشفاء وليد داوود، في حوار خاص لـ"صوت الامارات"، أن التدخين وباء خطير يؤثر على حياة الإنسان الصحية والاقتصادية والنفسية.

 وأوضح داوود، أن الأبحاث العلمية شددت على أن التدخين هو إدمان، وليس عادة كما هو شائع بين الناس، لأنه مركب كيميائي يحتوي على مواد بيولوجية وكيميائية تضر بجسم الإنسان.

وأكدّ أن التدخين يسبّب الالتهاب المزمن للشعب الدموية، كما يدمر الرئتين والجهاز التنفسي على المدى الطويل، بالإضافة إلى أنه سبب للعديد من أنواع السرطان مثل سرطان الحنجرة وسرطان الرئة واللسان وسرطان المعدة أيضًا.

وتابع داوود: "يؤثر التدخين على القلب والأوعية الدموية ويؤدي إلى تصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم، ونقص الأوكسجين في الدم"، موضحًا أنه "يؤدي إلى تكوين أول أكسيد الكربون ويتحد مع الهيموغلوبين لإضعافه في نقل الأكسجين بين خلايا الجسم ، فيسبب الذبحة الصدرية ".

وبيّن داوود أن هناك 21 نوعًا من الأمراض، سببها الرئيسي التدخين ومنها السكري و12 نوعًا من السرطان وستة أشكال من أمراض أوعية القلب، مشيرًا إلى أن المدخنين غالبًا ما يعانون من قرحة المعدة كمرض مزمن.

وشددّ داوود على أن التدخين يعد من الأخطار التي تهدد صحة الإنسان إذ تتعدى المشكلة الشخص المدخن إلى من حوله من غير المدخنين. فقد أثبتت الدراسات الصحية الحديثة أن الإنسان غير المدخن يستنشق ثلث السيجارة في الأماكن المغلقة.

ولفت إلى أن التدخين يؤثر على النساء الحوامل وقد يتسبّب في حالات إجهاض، مؤكدًا أن تدخين المرأة أكثر خطورة من تدخين الرجل، لأنها تتضمن أضرارًا ومخاطر اقتصادية واجتماعية وصحية ونفسية وتؤثر على صحة الأبناء أيضًا.

ودعا إلى مكافحة آفة التدخين والعمل على القضاء عليها بداية من حماية الأطفال من خلال عدم التدخين أمامهم لأن الطفل ينظر للأب أو المعلم كقدوة، بالإضافة إلى أنه في سن البلوغ أو فترة المراهقة يجب على العائلة المحافظة على أبنائهم من رفقاء السوء خاصة في هذه المرحلة الخطيرة .

وطالب الصحة المدرسية في مدارس القطاع بضرورة عمل ندوات ومحاضرات توعية لتحذير الطلاب من عواقب التدخين وأن يتجنبوا هذا لما له من مخاطر كبيرة على أجسامهم وصحتهم.

كما طالب داوود المؤسسات الأهلية والمجتمعية بأن تقوم بدورها وتعمل على  تنظيم المؤتمرات وورش العمل لنشر الوعي بمضار التدخين وآثاره الخطيرة بين المواطنين.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وليد داوود يكشف عن تسبب التدخين بالسكري والسرطان وليد داوود يكشف عن تسبب التدخين بالسكري والسرطان



GMT 06:09 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد عاصم يكشف المشاكل المرتبطة بتغييرات وتطورات الحمل

لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بفساتين جذابة وتساؤلات حول الأجمل بينهن

واشنطن - صوت الامارات
ها هي النجمة كيم كارداشيان kim kardashian تتألق برفقة شقيقاتها ووالدتها باطلالات كاجوال وعصرية في الوقت عينه. فسحرتنا بجرأتها المعهودة واختيارها موضة الملابس الضيقة، في حين تألقت كورتني وكلوي بتصاميم جلدية فاخرة.انطلاقا من هنا، رصدنا لك اناقة النجمة كيم كارداشيان وشقيقاتها باطلالات ساحرة من خلال القطع المميزة التي تمايلن بها. فمن بدت الاجمل؟ في أحدث إطلالة لها في أسبوع الموضة، تمايلت كيم كارداشيان kim Kardashian بموضة اللون الاصفر الفاتح من خلال الفستان الضيق الذي يظهر مفاتن جسمها مع القصة التي تتخطى حدود الكاحل. فهذا التصميم الملفت بالياقة العالية والاقمشة المزمومة خصوصاً على منطقة الصدر جعل اطلالتها في غاية التميز، ولم تتخلى عن الصتدل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية التي تلتف على الكاحل لاستكمال أناقتك. بدورها اختارت والدة ك...المزيد
 صوت الإمارات - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 02:23 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

وثيقة بريطانية تصف العيد في الإمارات قديمًا

GMT 01:14 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

كريستيانو رونالدو ينعى أسطورة كرة السلة كوبي براينت
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates