أحمد السبكي يؤكد قدرة جراحات السمنة في القضاء على السكري من الدرجة الثانية
آخر تحديث 10:26:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ليس جميع جراحات السمنة تعطي نفس النتيجة في القضاء على المرض الشائع

أحمد السبكي يؤكد قدرة جراحات السمنة في القضاء على "السكري" من الدرجة الثانية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أحمد السبكي يؤكد قدرة جراحات السمنة في القضاء على "السكري" من الدرجة الثانية

سمنة
القاهرة - صوت الامارات

القضاء على مرض السكر حلم كل مريض، وأثبتت الدراسات والأبحاث قدرة جراحات السمنة فى القضاء على مرض السكر من الدرجة الثانية، لكن ما هى عملية السكر؟ وكيف نستطيع من خلالها القضاء على مرض السكر؟ وهل يمكن إجراء جراحة سمنة لمريض غير مصاب بالسمنة لكنه مصاب بالسكر؟
الدكتور أحمد السبكى استشارى جراحة السمنة والسكر والتجميل، ورئيس الرابطة العربية لجراحات السمنة والسكر، وعضو الفيدرالية الدولية لجراحة السمنة، يجيب من خلال التقرير التالى على هذه التساؤلات السالفة الذكر.
وأوضح الدكتور أحمد السبكى أن عملية السكر المقصود بها العملية التى تقضى على السكر تماما، وجراحات السمنة أثبتت فعاليتها فى القضاء على مرض السكر، لكن ليس جميع جراحات السمنة تعطي نفس النتيجة في القضاء على السكر، والسؤال هنا هو هل يمكن إجراء جراحة سمنة لمريض غير مصاب بالسمنة ولكنه مصاب بالسكر؟ والإجابة على هذا التساؤل سيكون بالإيجاب حيث نسمى عملية التحويل المصغر للمعدة بعملية السكر.
 
أسباب تسمية التحويل المصغر بعملية السكر:
وأشار إلى إن سبب تسمية عملية التحويل المصغر للمعدة بعملية السكر يرجع إلي أنها الوحيدة القادرة على تنشيط البنكرياس، ولأنها تتميز عن التكميم أنها تمنع امتصاص السكريات والنشويات في الجسم بنسبة 70%، لأن الطعام أصبح لا يمر على أول جزء من الأمعاء الذى يمتص السكريات والنشويات، لذلك جراحة التحويل المصغر للمعدة تقضى على مرض السكر على المدى البعيد، وتناسب المرضى الذين لا يعانون من السمنة لكنهم مصابون بمرض السكر.
وفى السياق ذاته، أكد الدكتور أحمد السبكى أن تكميم المعدة قادر هو أيضا في بعض الحالات في القضاء على مرض السكر، خاصة عندما يكون مرض السكر في مراحل مبكرة، وأيضا يمكن الاعتماد على تكميم المعدة في حالة الإصابة بالسمنة المسببة لمرض السكر، ولكن المريض الذي يكون مصاب بالسكر منذ فترة طويلة ومصاب بالسمنة أو غير مصاب بها يفضل معه التحويل المصغر للمعدة، لأنه العملية المضمونة في القضاء على السكر وتنشيط البنكرياس وحتى لا يصاب المريض بالسكر مرة أخرى مهما أفرط المريض من تناول الحلويات أو السكريات أو النشويات، حيث لا يتم امتصاصها بنسبة 70%، وبالتالي يتخلص تماما وإلي نهاية الحياة من السمنة والسكر.

قد يهمك ايضاً :

تعرَّفي على مميزات عمليات "التكميم المعدل" بعد تجنُّب جميع المضاعفات

قضاء 5 ساعات يوميًا في الالتصاق بالهاتف الذكي يرفع خطر الإصابة بالسمنة

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد السبكي يؤكد قدرة جراحات السمنة في القضاء على السكري من الدرجة الثانية أحمد السبكي يؤكد قدرة جراحات السمنة في القضاء على السكري من الدرجة الثانية



اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة أنيقة لـ "دوقة كمبريدج" خلال مشاركتها في حدث رياضي في بريطانيا

لندن - صوت الامارات
بإطلالة تجمع بين اللوك الرياضي والأناقة، تألقت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون في لندن خلال مشاركتها في حدث رياضي بعنوان SportsAid، وكيت ميدلتون التي مارست رياضة الركض وكذلك التايكوندو، أعطت معنى جديداً للملابس الرياضية، إذ إختارت سروال culottes من Zara لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي والأرجل الواسعة ثمنه $70، نسّقت معه توب أخضر لكن بدرجة أفتح من السروال من ماركة Mango ثمنها $20. وأكملت الإطلالة ببلايزر باللون الكحلي من ماركة SMYTHE يبلغ ثمنها $695، وترافق هذه الجاكيت إطلالات كيت منذ العام 2011، ولا تكتمل أي إطلالة رياضية من دون الحذاء المناسب، وفي هذا الإطار إختارت ميدلتون حذاء رياضياً باللون الأبيض من ماركة Marks and Spencer. وحتى لو كانت دوقة كمبريدج تشارك في نشاطات رياضية، كان لا بد أن تنسّق الإطلالة مع مجوهرات. كيت تزيّنت بأقراط من تصميم Monica Vinader، ووضعت ...المزيد

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 17:48 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

بوماس أونام يعبر تولوكا ويتصدر الدوري المكسيكي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates