عبير صبري تقدم التعصب الكروي في كابتن أنوش
آخر تحديث 01:01:52 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أكدت لـ "صوت الإمارات" أن "ستات قادرة" لم يسئ للمرأة

عبير صبري تقدم التعصب الكروي في "كابتن أنوش"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - عبير صبري تقدم التعصب الكروي في "كابتن أنوش"

الفنانة عبير صبري
القاهرة _ محمد عمار

كشفت الفنانة عبير صبري عن أحداث مسلسل "كابتن أنوش"، الذي تشترك في بطولته مع الفنان بيومي فؤاد، موضحة أن العمل يناقش مشكلة التعصب الأعمى في تشجيع كرة القدم،  وأن ما أعجبها في العمل، أنه يلقي الضوء على مشكلة اجتماعية مهمة، وهي التعصب.

وتحدثت صبري في تصريحات خاصة إلى "صوت الإمارات"، عن الهجوم الذي لحق بمسلسل "ستات قادرة"، قائلة "إن كل من عمل في المسلسل تعب فيه كثيرًا، وأي عمل فني لن ينال إعجاب الجميع"، موضحة أن العمل لم يسئ إلى السيدة المصرية أو إلى فئة العاملات في المنازل، ولكنه يلقي الضوء على بعض هذه الشرائح، وأن كل مهنة بها الجميل وبها الرديء.

وعن تعاملها مع الفنانة غادة عبد الرازق، في مجموعة من الأعمال، أكدت أن بينها وبين غادة كيمياء فنية، فهي فنانة تحب من يعمل معها، والحب الذي يجمع بين زملائها في الكواليس يظهر على الشاشة، وأضافت أنها تعاملت معها في مجموعة من الأعمال منهم مسلسل "السيدة الأولى"، و"مع سبق الإصرار"، ثم فيلم "اللي أختشوا ماتوا"، موضحة أنه لا يوجد عيبًا في تكرار العمل مع فنان، طالما أنه يستطيع العزف الجيد في الأداء. 

وتابعت حديثها عن بدايتها السينمائية، قائلة "أن إبنه السينما، وقدمت العديد من الأفلام الناجحة مثل "الناجون من النار"، والذي ألقى الضوء على الجماعات المتطرفة، وهذا الفيلم سبق عصره وكان من إخراج الرائع علي عبد الخالق، ثم بعد ذلك تعددت الأفلام منها الكوميدي مثل "فلاح في الكونغرس" مع شعبان عبد الرحيم، ثم أفلام الجاسوسية في فيلم "الكافير" مع طارق علام، وقدمت أفلامًا عن المافيا مثل "أبناء الشيطان" مع حسين فهمي، ثم معالجة لمشاكل الزوجين بشكل خفيف، وفيه قبول في فيلم "شجيع السيما" مع أحمد آدم.

وأوضحت أنها قدمت عددًا من الأدوار المتنوعة في السينما والتليفزيون والمسرح. وعن تعاملها مع الممثلين والممثلات، قالت إنها "محظوظة لأنها تعاملت مع كوكبة من النجوم، منهم الراحل نور الشريف الذي تعاملت معه في أخر عمل له، وهو مسلسل "خلف الله"، والفنان سمير غانم على خشبة المسرح. وعن دراستها للحقوق وحياتها الخاصة وكيفية ممارسة يومها الطبيعي أعلنت أنها متابعة جيدة للأحداث السياسية والفنية في مصر والعالم من خلال مشاهدتها للقنوات الإخبارية، وأنها قررت ألا تتفاعل مع أي حدث سياسي بل تتابعه فقط.

وانتقلت بالحديث إلى هوايتها في وقت فراغها، قائلة "إن بسبب دراستها للقانون فهي دائمًا ما تقرأ في الكتب القانونية، حتى تظل دائمًا حاضرة في الإجابة عن أي سؤال قانوني يطرح عليها، مشيرة إلى أنها تمتلك مكتبة ضخمة في منزلها، وتتنوع الكتب فيها ما بين القانونية والفنية، وأحب الأكلات إلى قلبها، أوضحت أنها تعشق كل الأكلات المصرية والسورية، مثل الملوخية ومكرونة الباشميل، والبيتزا، مشيرة إلى أنها تعشق الطهي بنفسها وخاصة طهي المحشي.

وبشأن أصدقائها التي تقضي الوقت معهم، أوضحت أن شقيقتها الإعلامية مروة صبري هي من أقرب صديقاتها إلى قلبها، موضحة أن هناك مجموعة من أصدقائها في الوسط الفني مثل غادة عبد الرازق والمخرج شريف حموده. وعن ما تعشقه في ملابسها والألوان التي تحبها، أكدت أنها تعشق الملابس البسيطة في التصميم، وأنها دائما تجد ما تحبه في باريس وأميركا، مشيرة إلى أنها تحب اللون الأبيض واللون النيلي.

واختتمت حديثها عن الرياضة التي تمارسها، موضحة أنها تمارس رياضة الجري من خلال عجلة رياضية مثبتة في منزلها، تمارس عليها هذه الرياضة صباح كل يوم. وعن متابعتها للرياضة، أشارت إلى أنها تابعت مباريات المنتخب المصري في كأس الأمم الأفريقية وافتخرت به لأنه قدم لوحة رياضية جميلة في البطولة، أذهلت الجميع، متمنية وصول فريق المنتخب المصري لبطولة كأس العالم العام في روسيا.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبير صبري تقدم التعصب الكروي في كابتن أنوش عبير صبري تقدم التعصب الكروي في كابتن أنوش



عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها

كيندال جينر وبيلا حديد تتألقان بإطلالة مميزة في أسبوع الموضة في ميلان

ميلان - صوت الامارات
عرضت المخرجة الإبداعية دوناتيلا فيرساتشي أول مرة مجموعتها لموسم خريف وشتاء 2020 خلال أسبوع الموضة في ميلان، وهي المرة الأولى التي تظهر فيها خطها بالكامل، والذي شمل 91 قطعة، حيث قادت Donatella التشكيلة مع مجموعة LBDs الكلاسيكية وهى مجموعة من الفساتين القصيرة اللامعة، التي تشبه في تصميمها الساعة الرملية وارتدتها كيندال جينر وبيلا حديد خلال هذا العرض. ووفقًا لموقه "harpersbazaar" فقد تم تزويد جميع الفساتين بحلى كبيرة الحجم وقفازات جلدية وحقائب clutches إما مزينة بشعار Versace أو بقطع ذهبية مميزة. أصبح العرض مزيجاً عائدًا إلى المدرسة القديمة الخاصة بالدار، من خلال الفساتين القصيرة التي أبهرت الجميع، فضلًا عن سير العارضات على المدرج وسط شاشات 3D. كانت المجموعة تمزج بين الأزياء الكلاسيكية من خلال البدل الرسمية والفساتين السوداء وتشكيلة الملاب...المزيد

GMT 01:11 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

مهاجم بورتو يستبدل نفسه بسبب الهتافات العنصرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates