4 نقـاط حاسمة أربكت سير النصر مع بداية الموسم الجديد
آخر تحديث 03:23:34 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أبرزها أن الأجانب حلقة ضعيفة في تشكيلة "العميد"

4 نقـاط حاسمة أربكت سير "النصر" مع بداية الموسم الجديد

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - 4 نقـاط حاسمة أربكت سير "النصر" مع بداية الموسم الجديد

4 نقـاط حاسمة أربكت سير
ابوظبي- صوت الامارات

يُعد ظهور النصر بصورة سيئة مع بداية الموسم الجديد، وتحقيقه لفوز وحيد من 5 مباريات رسمية، نتيجة 4 نقاط حاسمة، لم يكن وليد الصدفة أو سوء حظ، بل هناك 4 نقاط تسببت في إرباك خط سيره، وتفجير غضب جماهيره التي نفد صبرها، والمتعطشة لرؤية فريقها منافساً قوياً على لقب الدوري الغائب منذ 33 عاماً.

كان النصر الذي خرج من دائرة المنافسة من كل الألقاب مبكراً في الموسم الماضي، أمامه الوقت لتجهيز فريق لا يشق له غبار، ومنافس على كل الألقاب، لكنه اختار الطريق الخطأ مرة أخرى، ليظهر في نسخة طبقاً للأصل لفريق الموسم الماضي، بل أسوأ، لأنه كان أقل قتالاً على الكرة، وجسداً بلا روح، وغير قادر على صناعة خطر حقيقي في منطقة دفاع المنافس.

أسباب

الأسباب التي جعلت النصر يظهر بهذا السوء عديدة، ولكن أبرزها تكمن في 4 نقاط حاسمة.

أولها عدم التوفيق في اختيار اللاعبين الأجانب، أو على الأقل بعضهم، وخاصة البرتغالي أنتونيو كارفالو «توزي»، الذي كان النصر يعول عليه كثيراً لخلق توازن بين الوسط والهجوم، وتجاوز النقائص التي عانى منها الفريق في الموسم الماضي، لكنه لم يظهر حتى الآن بالمستوى المطلوب في المباريات الخمس الماضية، وبشكل عام، لم يحصل لاعبو النصر الأجانب، بما في ذلك الإسباني ألفارو نيغريدو على 5 من 10، وبات الفريق يحتاج أكثر من أي وقت مضى إلى دور فعال من لاعبيه الأجانب، لتحقيق الفوز في المباراة المقبلة أمام الظفرة.

والنقطة الثانية التي ساهمت في إرباك الفريق، هي التسرّع في التعاقد مع المدرب البرازيلي كايو زاناردي، الذي تأكد بشكل واضح أنه لم يكن الرجل المناسب للمرحلة الحالية، وكان على الإدارة أن تبحث عن مواصفات المدرب القادر على إعادة العميد إلى منصات التتويج، هل هي متوفرة في كايو زاناردي أم لا؟ وهل كايو يملك التجربة الكافية لتدريب فريق يواجه ضغوطاً مستمرة على مستوى النتائج، وضغط جماهيري للمطالبة بالتتويج بالدوري، هناك فرق شاسع بين التعاقد مع مدرب طوارئ، لن تحسب له الخسائر، وبين التعاقد مع مدرب مهمته المنافسة لا غير، لذا، كان التعاقد مع كايو عبارة عن مغامرة محفوفة بالمخاطر، والسير في طريق مجهول، نهايته أقرب إلى الفشل، لأن عوامل النجاح في المنافسة مفقودة.

والنقطة الثالثة، التي أثرت بشكل سلبي في أداء الفريق، هي عدم نجاح المعسكر في تجهيز اللاعبين، خاصة أن بعضهم لم يتمكن من اللعب أكثر من نصف ساعة في التجارب الودية الأربع، قبل أن يجدوا أنفسهم في التشكيلة الأساسية في مباريات كأس الخليج العربي، بعد افتقاد الفريق لـ 10 لاعبين لأسباب مختلفة، وخوض عدد قليل من التجارب الودية في 25 يوماً، يؤكد أن الجهاز الفني تنقصه الخبرة الكافية في إعداد فريق للمنافسة.

وتتعلق النقطة الرابعة بالاختيارات الخاطئة السابقة للاعبين الأجانب، ما أثقل ميزانية الفريق الأول، وجعل الإدارة تتقيد بخيارات محددة في الموسم الجديد.

قد يهمك ايضا

نيمار دا-سيلفا يكشف الأسباب-الحقيقية-وراء-رحيله-عن-سان-جيرمان

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

4 نقـاط حاسمة أربكت سير النصر مع بداية الموسم الجديد 4 نقـاط حاسمة أربكت سير النصر مع بداية الموسم الجديد



خطفت الأنظار بإطلالتها التي ستكون موضة في 2020

نيكول كيدمان تتألق بفستان سهرة أسود يرمز للأناقة

واشنطن ـ رولا عيسى
حرصت العديدُ من سيدات هوليوود على حضور حفل Elle حيث ظهرن بفساتين ذات اللون الأسود والذي يرمز للأناقة وتألّقت العديد من الحاضرات للحفل وظهرن في غاية الجاذبية والأناقة. وكان من بين النجمات الحاضرات سكارليت جوهانسون وناتالي بورتمان ومارجوت روبي وغوينيث بالترو ونيكول كيدمان التي استطاعت أن تخطف الأنظار بإطلالتها بـTuxedo Dress التي يبدو وأنها ستكون موضةً في فصلي الخريف والشتاء لعام 2020. أقـــــــرأ أيضـــــــــا: تألق كيدمان بفستان ذهبي في "كان" السينمائي وجاءت إطلالة نيكول كيدمان بفستان سهرة أسود من Ralph Lauren "رالف لورين" وهو فستان أنيقٌ مبطّن بأكمام مميزة وتفاصيل متداخلة ونسّقته بارتداء الصنادل المزخرفة من سيرجيو روسي. ولكن ما لفت الأنظار في إطلالة نيكول كيدمان في هذا الحفل أن هذا الفستان ظهرت به الفنانة المصرية وفاء عام...المزيد

GMT 06:25 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

ميدفيديف يقتنص لقب بطولة شنغهاي للتنس دون خسارة أي مجموعة

GMT 06:22 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

بيريز يكشف أسطورة راموس ستستمر طويلا في الملاعب

GMT 03:37 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"القُمار" يهدد مستقبل ماديسون نجم ليستر سيتي مع إنجلترا

GMT 03:17 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

تقارير تؤكد نيمار غاب نحو 40 مباراة مع سان جيرمان في موسمين

GMT 02:07 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافة الإيطالية عن التأهل إلى يورو 2020"رقم قياسي"

GMT 02:15 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

بلجيكا تتفوق على كازاخستان بهدف باتشواي في الشوط الأول

GMT 02:55 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"راقصي السامبا" يعادل مع منتخب نيجيريا إيجابيًا

GMT 02:11 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

إنتر ميلان يغرى ماتيتش بـ5 ملايين يورو سنوياً لضمه في يناير

GMT 02:03 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

فيرديناند يدخل دائرة المرشحين لإنقاذ مانشستر يونايتد

GMT 11:44 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور حزينة خلال هذا الشهر

GMT 00:46 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

فاولر يكشف سبب رفض كلوب تدريب مانشستر يونايتد وريال مدريد

GMT 11:11 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates