جماعة تدَّعي انتماءها لتنظيم داعش تُهدِّد زوجات جنود أميركيين
آخر تحديث 22:31:45 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

جماعة تدَّعي انتماءها لتنظيم "داعش" تُهدِّد زوجات جنود أميركيين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جماعة تدَّعي انتماءها لتنظيم "داعش" تُهدِّد زوجات جنود أميركيين

تنظيم "داعش
واشنطن ـ يوسف مكي

هاجم قراصنة إنترنت يُعلنون ولاءهم لتنظيم "داعش" المتطرف، حسابا عبر موقع "تويتر" لدعم العائلات العسكرية، وهددوا زوجات الجنود، إذ فعلوها مسبقا في العام 2015، وهي نفس المجموعة التي حاولت اختراق موقع الانتخابات الرئاسية الأميركية، وتعرف باسم CyberCaliphate.

جماعة تدَّعي انتماءها لتنظيم داعش تُهدِّد زوجات جنود أميركيين

المفاجأة ليست "داعش"

وحددت المجموعة ست زوجات، وكتبت "تعتقدن أنكن آمنات، لكن داعش بالفعل هنا.. #CyberCaliphate تدخل في قلب جهاز الكمبيوتر الخاص بك وكذلك الهاتف الذكي".

واستهدف القراصنة الزوجة، أنغيلا ريتكس، عبر موقع "فيسبوك"، إذ أبلغوها أن "داعش" اخترق هاتفها وحاسبها الآلي "عزيزتي أنغيلا! تمت قراءة رسائل "فيسبوك".. عيد حب دموي! نعرف كل شيء عنك وعن زوجك وأطفالك.. نحن أقرب إليك أكثر مما تتخيلين".

وعلى الرغم من ذلك كشف التحقيق أن النساء لم يستهدفن من قبل الجهاديين ولكن من قبل مجموعة القرصنة الروسية نفسها التي تدخلت في الانتخابات الأميركية، وعرضت رسائل البريد الإلكتروني المثيرة للجدل لهيلاري كلينتون، والدليل على أن الزوجات العسكريات استهدفن من قبل المتسللين الروس، تم وضعهن في قائمة الضربات الرقمية التي جمعتها شركة الأمن السيبراني "Secworks" العام الماضي، والتي تتبعت أن الهجمات ليست من الشرق الأوسط ولكن من موسكو.

ردّ الفعل الأميركي هو ما تريده المجموعة
ويظهر أن مجموعة "CyberCaliphate" تبدو مرتبطة بفرقة القرصنة "Fancy Bear" التي تشتهر بتعطيل سياسات الولايات المتحدة ونشر المعلومات الكاذبة.
وفي هذا السياق، قال لي فوستر، مدير في شركة "Fireyye" للأمن السيبراني، إن التداخل المتكرر بين المهاجمين الروس و"CyberCaliphate" جعل من المؤكد أن هذه الجماعات مرتبطة ببعضها البعض.

وحذّر الخبراء من أن المجموعة كانت تستفيد من الهجمات، وأضافوا أن رد فعل وسائل الإعلام الأميركية على التهديدات ساعد قضيتهم.

وقالت أنغيلا ريكيتس إنه من خلال زرع التهديدات لأكثر الأعضاء حديثا في المجتمع العسكري تضمن "CyberCaliphate" أقصى تغطية صحافية لها، مضيفة "رد فعل وسائل الإعلام الأميركية وتفاعلنا هو بالضبط ما تريده وتأمل فيه هذه المجموعة".

واستهدفت مجموعات سابقة تدعي انتماءها لـ"داعش" 100 جندي أميركي في الخدمة، حيث دعوة لأشقاء داعش المقيمين في أميركا بقتلهم.​

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جماعة تدَّعي انتماءها لتنظيم داعش تُهدِّد زوجات جنود أميركيين جماعة تدَّعي انتماءها لتنظيم داعش تُهدِّد زوجات جنود أميركيين



GMT 12:50 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة
 صوت الإمارات - أبرز 5 صيحات لخريف 2021 من أسبوع نيويورك للموضة

GMT 12:00 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة
 صوت الإمارات - "نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة

GMT 13:54 2021 الجمعة ,26 شباط / فبراير

ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024
 صوت الإمارات - ماكونيل يحدد موقفه من ترشح ترامب لانتخابات 2024

GMT 19:57 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 18:37 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates