مقاتلات أميركية وقاذفات توجّه رسالة تهديد إلى بيونغ يانغ
آخر تحديث 19:42:44 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مقاتلات أميركية وقاذفات توجّه رسالة تهديد إلى بيونغ يانغ

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقاتلات أميركية وقاذفات توجّه رسالة تهديد إلى بيونغ يانغ

استعراض قوى أميركي بالمقاتلات
واشنطن - يوسف مكي

أرسلت الولايات المتحدة مقاتلات شبحية وقاذفات قنابل متقدمة للتحليق فوق شبه الجزيرة الكورية كعرضٍ للقوة في أعقاب التجارب النووية والصاروخية الأخيرة في كوريا الشمالية. وذكرت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أنَّ أربعة مقاتلات شبح من طراز اف - 35 بى وقاذفين من طراز بى - 1 بى شاركوا في المناورات الحية "لإظهار قدرة الردع لتحالف الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية ضد التهديدات النووية والصاروخية في كوريا الشمالية"، حيث كانت هذه أول رحلة جوية منذ أن أجرت كوريا الشمالية التجربة النووية سادسة وأكثرها قوة في 3 أيلول/ سبتمبر قبل إطلاق صاروخ على اليابان يوم الجمعة الماضي، مما أدى إلى تفاقم التوتر في المنطقة

وفي الوقت ذاته، قالت كوريا الشمالية إنَّ الجولة الأخيرة من العقوبات التي تفرضها الأمم المتحدة تُمثِّل "أكثر الأعمال العدائية شراسة ولا أخلاقية ولا إنسانية"، وهي محاولة "إبادة شعب" تمثل الاستبداد الستاليني" وأضاف البيان إنَّ الطائرات الأميركية حلَّقت إلى جانب 4 مقاتلات نفاثة كورية جنوبية من طراز إف 15 كيه كجزء من التدريب "الروتيني"، متابعًا أنَّ الحلفاء سيواصلون هذه المناورات "لتحسين قدراتهم المُشتركة في العمليات ضد الحالات الطارئة".

وذكرت قيادة المحيط الهادئ الأميركية في بيانٍ إنَّ معابر الطيران المرتفعة  اليوم رسمت مسارًا في شبه الجزيرة الكورية وتدربت على الهجمات من خلال إطلاق أسلحة حية في نطاق إطلاق النار في كوريا الجنوبية، كما شنت الطائرات الحربية الأميركية تدريبًا على تشكيل طائرات مقاتلة يابانية فوق المياه بالقرب من جزيرة كيوشو الجنوبية، وفقًا لما ذكرته قيادة الباسيفيك.

وكانت آخر رحلات جوية سابقة مماثلة في 31 أغسطس/آب الماضي عندما قامت طائرات من البلدين بمهمة تفجير دقيق بقذائف حية، وأعلنت كوريا الشمالية إنَّ العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة وحلفائها عليها ستزيد من سرعة تنفيذ خططها النووية، فيما ذكرت وكالة الأنباء الكورية الرسمية الاثنين، أنَّ العقوبات التي فرضها مجلس الأمن الدولي تمثل "أكثر الأعمال العدائية شراسةً وغير أخلاقية ولا إنسانية من اجل إبادة شعب جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية، ناهيك عن نظامه وحكومته".

وقد اصدر مجلس الأمن الدولي بالإجماع قرارًا صاغته الولايات المتحدة قبل أسبوع بتفويض عقوبات جديدة أشد صرامة ضد بيونغ يانغ تشمل حظر استيراد المنسوجات ووضع حد لها، بينما تزيد الولايات المتحدة ضغطها على كوريا الشمالية، حيث حذرت سفيرتها لدى الأمم المتحدة نيكي هالي من أن بيونغ يانغ ستدمر إذا رفضت إنهاء حملة الأسلحة المتهورة، ومن المقرر أن يهيمن هذا الموضوع على خطاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة واجتماعاته مع قادة كوريا الجنوبية واليابان هذا الأسبوع.

واندلعت التوترات مرة أخرى عندما اختبر نظام كيم جونغ - أون ما أسماه قنبلة هيدروجينية أقوى من صاروخيه السابقة بعدة مرات، حيث أطلقت كوريا الشمالية صاروخًا باليستيًا على اليابان وفي المحيط الهادئ يوم الجمعة ردًا على العقوبات الجديدة التي فرضتها الأمم المتحدة على تجربته الذرية مع ما يبدو أنه أطول رحلة صاروخية على الإطلاق، وتحدث ترامب والرئيس الكوري الجنوبي مون غاي-إن هاتفيا اليوم السبت وتعهدا بممارسة "ضغوط أقوى" على كوريا الشمالية، مع تحذير مكتب مون من أنَّ المزيد من الاستفزازات سيضعه على "طريق الانهيار".

ولم يستبعد ترامب خيارًا عسكريًا يمكن أن يترك الملايين من الناس في العاصمة الكورية الجنوبية و 28500 جندي أميركي متمركزين في الجنوب معرضين للهجوم الانتقامي المحتمل، فيما قال مستشار الأمن القومي في إدارة ترامب، ماكماستر إنَّ الولايات المتحدة "ستضطر إلى إعداد جميع الخيارات" إذا ثبت أنَّ العقوبات غير كافية لوقف حملة الأسلحة الشمالية

وسخر الرئيس ترامب من "رجل الصواريخ" كيم جونغ-أون حول "خطوط الغاز الطويلة التي تشكلت في كوريا الشمالية"، وادعى أنَّ عقوبات الأمم المتحدة على النفط بدأت تجني ثمارها، وتحدث عن الدكتاتور بعد أن بحث مع الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي تصاعد التهديد الذي تشكله كوريا الشمالية مساء السبت، كما نقلت وسائل إعلام حكومية يوم السبت عن كيم جونغ أون قوله إن الهدف النهائي لكوريا الشمالية "هو إقامة توازن قوة حقيقية مع الولايات المتحدة وجعل حكام الولايات المتحدة لا يجرؤون على الحديث عن الخيار العسكري" ضد كوريا الشمالية

وأعرب العديد من المحافظين في كوريا الجنوبية عن قلقهم إزاء برامج الأسلحة النووية الكورية الشمالية التي دعت إلى إعادة إدخال الأسلحة النووية التكتيكية الأميركية في الجنوب. بيد أن حكومة مون غاى الليبرالية قالت إنها لا تعتزم طلب ان تعيد الولايات المتحدة مثل هذه الأسلحة، وصرح وزير الدفاع الكوري الجنوبي سونغ يونغ مو، أمام النواب الاثنين أنه "ليس من المناسب" إعادة إصدار الأسلحة النووية الأميركية، وكان قد أعلن  في وقت سابق إن الفكرة يجب أن "ينظر فيها بعمق" مما يثير جدلا ساخنا بالفعل حول هذه القضية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقاتلات أميركية وقاذفات توجّه رسالة تهديد إلى بيونغ يانغ مقاتلات أميركية وقاذفات توجّه رسالة تهديد إلى بيونغ يانغ



أناقة لافتة للنجمات في حفل "غولدن غلوب" الافتراضي

القاهرة- صوت الإمارات
البساط الأحمر لحفل غولدن غلوب بنسخته الـ78 بدا مختلفاً هذا العام في ظل قواعد التباعد الاجتماعي، ولكن ذلك لم يمنع النجمات العالميّات من التألّق بإطلالات لافتة ندعوكم للتعرّف على أكثرها أناقة فيما يلي.يُعتبر حفل Golden Globes Awards الحدث السنوي المنتظر في عالم السينما والتلفزيون، ورغم تقديمه بنسخة افتراضيّة هذا العام إلا أن بساطه الأحمر تزيّن كالعادة بمجموعة من الإطلالات الأنيقة.- ظهرت النجمة المكسيكيّة ذات الأصول اللبنانيّة، سلمى حايك، على البساط الأحمر برفقة النجم الأميركي ستيرلنغ كاي براون. وهي تألّقت للمناسبة بثوب من الحرير الأحمر بكتف واحدة حمل توقيع دار Alexander McQueen.- اختارت النجمة مارغو روبي إطلالة أنثويّة ذات طابع عصري من توقيع دار Chanel. وقد تميّز ثوبها المونوكرومي بالكشاكش المتعددة التي زيّنته وبحزام من الجلد الأسود حدّد الخص...المزيد

GMT 05:31 2021 السبت ,20 شباط / فبراير

مدرب يوفنتوس يعرب عن غضبه من هدف الـ"63 ثانية"

GMT 05:56 2021 السبت ,20 شباط / فبراير

زيدان يعلق على تألق الثنائي مبابي وهالاند

GMT 11:38 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

شؤونك المالية والمادية تسير بشكل حسن

GMT 11:24 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الجدي الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 12:39 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الحمل الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 18:53 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الثور السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 13:42 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 19:17 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 16:35 2013 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

طيور جبال الألب تحلق 200 يوم بلا توقف وتنام وهى طائرة

GMT 08:45 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

شرطة أبوظبي تكشف عن شعارها المكتوب الجديد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates