جندي تايلاندي ينفّذ مذبحة على طريقة استهداف مسجدي نيوزيلندا
آخر تحديث 19:48:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

جندي تايلاندي ينفّذ مذبحة على طريقة استهداف مسجدي نيوزيلندا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جندي تايلاندي ينفّذ مذبحة على طريقة استهداف مسجدي نيوزيلندا

جندي تايلاندي
واشنطن - صوت الإمارات

في أول حادث مأساوي من هذا النوع تشهده تايلاند في العقود الأخيرة. أوقعت مجزرة مروعة عشرات القتلى والجرحى، الجمعة، واستمرت وقائعها المثيرة لساعات عدة قبل أن تنتهي بالنهاية المحتومة، أما مسرح الجريمة فهو أماكن عدة في مدينة ناخون راتشاسيما شمال شرقي البلاد، المعروفة أيضا باسم كوارت، ومنفّذها جندي في الجيش، أطلق النار بشكل عشوائي، وبث صور وفيديوهات عدة توثق لحظات الهجوم، على حسابه في أحد مواقع التواصل الاجتماعي وهو يرتدي الزي العسكري.

وأعادت الواقعة إلى الأذهان العملية الإرهابية التي استهدفت مسجدين في نيوزيلندا في مارس الماضي، وارتكبها أسترالي وثق جريمته على الإنترنت.

تفاصيل الهجوم بدأت داخل ثكنة للجيش، حيث قتل الجندي قائده وشخصين آخرين، وبعد ذلك استولى على أسلحة وسيارة للجيش وقادها إلى وسط المدينة، حيث واصل عملية إطلاق النار العشوائي في الشوارع، قبل أن يتحصن داخل مركز تجاري بعد استهدافه بقاذفة قنابل، وشرع في إطلاق النار على المتسوقين.

 

قوات الأمن والجيش سارعت إلى تطويق المركز، ونفذت عملية اقتحام في محاولة للقبض على المسلح، وتمكنت القوات من مساعدة المئات من المواطنين على الخروج من المركز التجاري، قبل أن تتمكن من قتل الجندي منفذ الهجوم، وأكد وزير الصحة العامة التايلاندي، أنوتين شارنفراكول، أن قوات الأمن قتلت بالرصاص، الأحد، الشخص الذي أطلق النار في الحادث  الذي خلف ما لا يقل عن 21 قتيلا.

وقال أنوتين في منشور على فيسبوك "شكرا للشرطة والجيش على إنهائهم هذا الموقف. مطلق الرصاص قُتل"، بينما لم تتبين على الفور تفاصيل عملية قتله التي تمت بالرصاص.

ولاحقا قال رئيس قسم مكافحة الجريمة، جيرابوب بوريدج، إن منفذ المجزرة قتل "قبل 30 دقيقة" أي قرابة الساعة الثانية فجراً بتوقيت غرينتش، في معلومة أكدها أيضاً كل من وزير الصحّة وقائد الشرطة، كما أعلن متحدّث باسم الشرطة أن قوة من الوحدات الخاصة في الشرطة قتلت المسلح في عملية عسكرية، شارك فيها مئات العناصر.

وزارة الدفاع التايلندية في تعليقها على الهجوم، قالت إنها لا تزال تجهل الأسباب التي دفعت الجندي إلى ارتكاب المجزرة، وأشارت إلى أن العسكري محترف، وكان مدرب رماية في وحدته العسكرية، وقناصا شارك في برنامج تدريب خاص.

ورغم أن تايلاند تسجل أحد أعلى معدلات اقتناء الأشخاص للسلاح في العالم، إلا أن حوادث إطلاق النار العشوائية ضد المدنيين في هذا البلد نادرة الحدوث.

قـــد يهــــــــــــمك ايــــــــضــــــا:-

محمود عباس يؤكد أن دولة الاحتلال الإسرائيلي لا تزال تراوغ منذ اتفاق أوسلو

"حماس" تُرسل إلى محمود عباس موافقتها الخطيَّة على إجراء الانتخابات العامة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جندي تايلاندي ينفّذ مذبحة على طريقة استهداف مسجدي نيوزيلندا جندي تايلاندي ينفّذ مذبحة على طريقة استهداف مسجدي نيوزيلندا



تلازم المنزل برفقة عائلتها بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد

نانسي عجرم تتألق بقوامها الممشوق وخصرها الجميل بـ"الأصفر" القصير

بيروت - صوت الامارات
شاركت الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، متابعيها على صفحتها بـ"انستغرام" بصورة تعود لمشاركتها في برنامج ذا فيوس كيدوز، تألقت خلالها بفستان عصريّ قصير تميّز بقماشه الناعم والمنسدل، وبالنقشات مع الحزام الجلدي الذي حدد خصرها. وأكملت اللوك بتسريحة شعر عصرية، وجزمة جلدية، وظهرت بلوك جميل بقوام ممشوق وخصر جميل. ونانسي التي إختارت الفساتين القصيرة في عدد من المناسبات سواء الحفلات أو في إطلالاتها الكاجول. غالباً ما رافق الحزام هذه الإطلالة. مثل الفستان الأخضر المزيّن بالشك الذي تألقت به في أحد حفلاتها الفنية من توقيع إيلي صعب، وفي لوك قريب إلى ذلك الذي إختارته في ذا فويس، تألقت نانسي بفستانين بنقشة الورود مع الحزام الذي يحدد الخصر، الأول أصفر اللون والثاني غلب عليه اللون الوردي. تنسيق نانسي لحزام الخصر لا يقتصر فقط على الفساتين ...المزيد

GMT 22:43 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

إيجالو يقترب من البقاء مع مانشستر يونايتد

GMT 22:50 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

«شاعر المليون» يشيد ببرنامج التعقيم الوطني

GMT 19:49 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

تشعر بالغضب لحصول التباس أو انفعال شديد

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 06:48 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات حمامات بسيطة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates