الأمم المتحدة توضح أن العالم يواجه أعظم أزمة إنسانية منذ عام 1945
آخر تحديث 10:40:10 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الأمم المتحدة توضح أن العالم يواجه أعظم أزمة إنسانية منذ عام 1945

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الأمم المتحدة توضح أن العالم يواجه أعظم أزمة إنسانية منذ عام 1945

معاناة الأطفال اليمنيين في مخيمات اللاجئين
واشنطن ـ يوسف مكي

أعلن رئيس الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة أن العالم يواجه أكبر أزمة إنسانية منذ تأسيس الأمم المتحدة في عام 1945، حيث يواجه أكثر من 20 مليون شخص في أربعة بلدان خطر المجاعة. وقال ستيفن أوبراين في مجلس الأمن الدولي: "دون الجهود العالمية الجماعية والمنسقة، سوف يعاني الناس جوعا حتى الموت". وأضاف:" وسوف يعاني الكثيرون حتى يموتون من المرض." وحثّ على القيام بعمليات تمويل فوري لليمن وجنوب السودان والصومال وشمال شرق نيجيريا، بالإضافة إلى تأمين الوصول الآمن دون عوائق للمساعدات الإنسانية "لتفادي وقوع كارثة."

وقال أوبراين: " على وجه الدقة، نحن بحاجة إلى 4.4 مليار دولار بحلول يوليو/ تموز المقبل." وأضاف: "أنه دون ضخ كميات كبيرة من الأموال، سيموت الأطفال من سوء التغذية الحاد ولن يكونوا قادرين على الذهاب إلى المدارس، وسيتم فقدان سبل العيش، والأمل في المستقبل خلال الأجيال المقبلة". وتُحدّد الأمم المتحدة ومنظمات التغذية المجاعة بأنها تحدث عندما يعاني أكثر من 30 في المائة من الأطفال دون سن الخامسة من سوء التغذية الحاد، وعندما تكون معدلات الوفيات، اثنين أو أكثر لكل 10 آلاف شخص كل يوم، وكذلك معايير أخرى.

وبيّن أوبراين أن أكبر أزمة إنسانية تتم في اليمن، حيث أن ثلثا السكان، أي 187.8 مليون نسمة – في حاجة إلى المساعدات وأكثر من سبعة ملايين شخص يعانون من الجوع ولا نعرف من  أين تأتي وجبتهم المقبلة. وأضاف: "ارتفع هذا العدد عما كان عليه في يناير/كانون الثاني بنحو ثلاثة ملايين شخص". وأوضح أوبراين أنه التقى خلال زيارته الأخيرة إلى اليمن، كبار قادة الحكومة والمتمردين الحوثيين الشيعة الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء، والجميع وعد بإيصال المساعدات.

كما زار رئيس الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة جنوب السودان، أحدث دولة في العالم والتي دمرتها الحرب الأهلية التي دامت ثلاث سنوات، وقال "إن الوضع أسوأ مما كانت عليه في أي وقت مضى". وأضاف إن "المجاعة في جنوب السودان من صنع الإنسان، وأطراف النزاع هم الأطراف المتسببة في المجاعة". وفي الصومال، الذي زاره أوبراين أيضا، أكثر من نصف عدد السكان - 6.2 مليون شخص – في حاجة إلى المساعدات الإنسانية، بما في ذلك 2.9 مليون، عرضة لخطر المجاعة ويحتاجون إلى مساعدة فورية. وحذّر من أن ما يقرب من مليون طفل تحت سن الخامسة يعانون من "سوء التغذية الحاد" هذا العام. وفي شمال شرق نيجيريا، أدت سبع سنوات من المعارك مع جماعة بوكو حرام إلى مقتل أكثر من 20000 شخص ونزوح 2.6 مليون من منازلهم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمم المتحدة توضح أن العالم يواجه أعظم أزمة إنسانية منذ عام 1945 الأمم المتحدة توضح أن العالم يواجه أعظم أزمة إنسانية منذ عام 1945



نانسي عجرم تخطف الأنظار بـ 4 أزياء في 10 أيام

بيروت - صوت الإمارات
اعتادت الفنانة نانسي عجرم على مشاركة جمهورها ومعجبيها بأحدث الجلسات التصويرية التي تخضع لها، كما تشاركهم مواقفها وأنشطتها الحياتية بين الحين والآخر عبر حساباتها الشخصية على منصات السوشيال ميديا. وتظهر الفنانة ناسي عجرم في إطلالات أنيقة ومتنوعة خلال شهر فبراير الجاري، مرتدية أزياء رائعة تتناسب مع شخصيتها وتظهرها في كامل أناقتها، كان أبرزها إطلالتها باللون الأسود التي ظهرت، اليوم الجمعة، حيث شاركت جمهورها عبر إنستجرام صورة جديدة لها في أحدث ظهور، مرتدية بالطو يتميز باللون الأسود وبنطلون أسود أيضًا إلى جانب نظارة سوداء كبيرة، وذلك خلال تواجدها في مصر. اللون الأسود أيضًا ظهرت به الفنانة نانسي عجرم، في مقطع فيديو نشرتها عبر إنستجرام، أمس، حيث كانت تروج لأغنية جديدة. وفي 16 فبراير، ظهرت النجمة نانسي عجرم بإطلالة أنيقة أيضًا، ...المزيد
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 11:43 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 صوت الإمارات - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021

GMT 22:05 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

التعليق الأول من بيب غوارديولا على دموع كلوب

GMT 01:01 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

سان جيرمان يستعد لتأمين مستقبل نيمار حتى 2026
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates